الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

خلال الاجتماع التقييمي لبرنامج التعاون: العلي تؤكد دور »اليونسيف« بدعم جهود التنمية في المملكة

تم نشره في الجمعة 30 أيلول / سبتمبر 2005. 02:00 مـساءً
خلال الاجتماع التقييمي لبرنامج التعاون: العلي تؤكد دور »اليونسيف« بدعم جهود التنمية في المملكة

 

 
عمان – الدستور: اكدت وزير التخطيط والتعاون الدولي سهير العلي اهمية دور منظمة الأمم المتحدة للطفولة ''يونسيف'' المحوري في دعم جهود التنمية في الاردن والتعاون القائم ما بين الاردن والمنظمة في تنفيذ برامج التنمية المستدامة . وأشادت العلي بدور فريق منظمة ''اليونسف'' في الأردن لجهودهم المبذولة في دعم مساعي الحكومة الأردنية في إيجاد افضل السبل والبرامج الكفيلة لتحقيق التنمية الشاملة المستدامة وتحسين مستوى معيشة المواطن الأردني وخاصة النساء والأطفال منهم.
وقالت العلي خلال ترؤسها امس الاجتماع ألتقييمي لنصف المدة لبرنامج التعاون القائم بين الحكومة الأردنية ومنظمة الأمم المتحدة للطفولة ''يونيسف'' بحضور السيدة آن سكاتفت ممثلة اليونيسف في الأردن والمسؤولين المعنيين في الوزارة واليونسيف أن الأردن يثمن دور '' اليونسف'' المحوري في دعم الجهود الأردنية في تطبيق توصيات مؤتمر حقوق الطفل والذي يهدف إلى حماية حقوق الطفل لتمكينه من تأمين احتياجاته الأساسية وفتح مجال الفرص أمامه لتحقيق أقصى إمكانياته وطموحاته.
وأضافت أن البرنامج الحالي والذي يمتد ما بين عام 2003حتى2007 تم تحديده انطلاقا من الاحتياجات والأولويات الوطنية التي تهدف إلى تحقيق التنمية الاجتماعية والاقتصادية المستدامة في الأردن.
وقالت أننا نركز على ما تتوصل اليه الاجتماعات التقييمية لانها تشكل نقطة التقاء وتشاور بين أصحاب القرار المعنيين لمراجعة ومناقشة مدى فعالية الأساليب التي أتبعت في العاميين الماضيين لتحقيق أهداف برنامج التعاون الوطني مع ''اليونسيف''.
وأشارت إلى أن البرنامج ألتقييمي يتمحور حول البرامج الخمسة التي تشكل أهم العناصر التي تتبناها منظمة اليونسف في الأردن والمتمثلة في تنمية الطفولة المبكرة وحماية وتمكين الشباب وتنمية المجتمعات والحركة الوطنية من أجل الأطفال ورصد ومراقبة الحقوق بمشاركة كافة الجهات المعنية، وقالت انه سيتم الانتهاء قريبا من الوثيقة التي توضح كافة مراحل البرنامج وشرح تفصيلي لحيثيات كل برنامج والعقبات التي واجهته بهدف الوصول إلى عدد من التوصيات التي ستخدم رفع كفاءة واستدامة البرنامج استعدادا للبرنامج الذي سيلي للأعوام (2008-2012).
ويأتي هذا الاجتماع كحصيلة لستة أشهر من المباحثات والمناقشات بين الحكومة الأردنية والشركاء الرئيسيين واليونيسف حيث يتم مناقشة أهم الإنجازات ونقاط القوة والتحديات للدورة البرامجية الخمسية 2003 - 2007 والذي يعتبر ضرورة ملحة لكل برامج اليونيسف حول العالم.
ويهدف هذا الاجتماع النصف مرحلي إلى مراجعة وتحديد مدى تحقيق هذه البرامج للأهداف الموضوعة، حيث ستقوم اليونيسف من جهتها بأخذ أهم الملاحظات من الشركاء لاجراء التعديلات اللازمة للمدة المتبقية من هذه الدورة البرامجية الخمسية. ويذكر أن الاجتماع التقييمي الحالي قد سبقه مرحلتين من الاجتماعات التقييمية تمحورت حول التخطيط والتشاور المسبق حول آلية العمل وسبل تحقيق الأهداف المرجوة، بينما المرحلة الثانية عملت على المتابعة ومراجعة سير البرنامج وإجراء المقابلات إضافة الى خمس زيارات ميدانية وعدد من الجلسات النقاشية. كما يهدف الاجتماع التقييمي إلي تقييم مدى تحقيق برنامج التعاون للأهداف التي الموضوعة، ومراجعة الأساليب التي أتبعت ومدى فاعليتها بهدف تعظيم أداء السياسات والقوانين التي تخص حقوق المرأة والطفل، إضافة إلى استخلاص أهم العبر المستفادة من هذه التجربة.
وقالت السيدة آن سكاتفت ممثلة اليونيسف في الأردن خلال الاجتماع أن عملية المراجعة الدورية تشكل نقطة ايجابية ومشجعة، حيث تأتي ضمن أسلوب تشاركي فعال لتؤكد على أن برنامج التعاون القائم بين الحكومة الأردنية واليونيسف ، لا يزال يتماشى بشكل كبير مع أجندة الأردن الوطنية للأطفال والشباب والمرأة.
وتحدث أمين عام وزارة التخطيط والتعاون الدولي ماهر مدادحة عن ابرز واهم الانجازات والنشاطات التي نفذت بالتعاون مع ''يونسيف'' وقال أن منظمة اليونسيف تبذل ما في وسعها من جهد في تقديم الدعم إلى الأردن ضمن جهوده نحو التنمية الاقتصادية والاجتماعية المستدامة عن طريق تقديم الخبرات الفنية والمساعدات المالية وتوفير التمويل لتنفيذ أنشطة متعددة، منذ عام 1955. مشيرا الى انها قامت بتوفير مساعدات، حتى نهاية عمل البرنامج الوطني الأخير، مقدارها حوالي (22) مليون دولار أمريكي. حيث تم بتاريخ 8/1/2003 التوقيع على وثيقة برنامج التعاون للأعوام 2003-،2007 وتقوم المنظمة بموجب هذا البرنامج بتوفير (3,340) مليون دولار من مصادرها الذاتية، بالإضافة إلى (8,440) مليون دولار من مصادر أخرى. وقال أنه من أبرز الإنجازات إطلاق الخطة الوطنية الأردنية للطفولة، الذي تم بدعم من اليونسف حيث أن هذه الخطة تعتبر شاهدا آخر على مدى جدية الأردن والتزامه بقضايا الأطفال وشبابه وشاباته.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش