الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

خلال زيارته وزارة الطاقة والثروة المعدنية * بدران يؤكد ضرورة استغلال الصخر الزيتي وتسريع التنقيب عن النفط والغاز

تم نشره في الخميس 11 آب / أغسطس 2005. 03:00 مـساءً
خلال زيارته وزارة الطاقة والثروة المعدنية * بدران يؤكد ضرورة استغلال الصخر الزيتي وتسريع التنقيب عن النفط والغاز

 

 
* خريسات يعرض استراتيجية معالجة موضوع الطاقة على مدى السنوات المقبلة
* تنفيذ 90% من مشروع انبوب الغاز المصري والانتهاء منه في اخر العام الحالي
عمان - بترا: دعا رئيس الوزراء الدكتور عدنان بدران امس الى اتخاذ اجراءات سريعة لمواجهة تحديات ارتفاع اسعار الطاقة عالميا ووضع جدول زمني بالحلول البديلة للتعامل مع هذه التحديات0
واكد لدى زيارته وزارة الطاقة والثروة المعدنية امس ضرورة تشكيل فريق وطني لمتابعة موضوع استغلال الصخر الزيتي وتسريع العمل في التنقيب عن النفط والغاز بخاصة في المناطق الشرقية من المملكة مشددا على ضرورة الاهتمام بتحسين كفاءة استهلاك الطاقة للتخفيف من قيمة الفاتورة النفطية0
كما اكد بدران في الاجتماع على عامل الوقت في مواجهة تحديات تقلبات اسعار الطاقة في السوق العالمية واستغلال الثروات الطبيعية ومصادر الطاقة المتجددة محليا لتعزيز كفاءة القطاع0
وقال: مع ان قرار تحرير قطاع الطاقة الذي اتخذته الحكومة مؤخرا صعب الا انه ليست هناك بدائل، مؤكدا سعي الحكومة للتخفيف من حدة القرار ببدائل آنية يحل بموجبها الغاز الطبيعي في مجالات الصناعة وتوليد الكهرباء وفي قطاع النقل ما يخفف من قيمة الفاتورة النفطية0
وعن البدائل طويلة الامد اكد بدران اهمية الاستثمار في التنقيب عن النفط والتوجه نحو استغلال الصخر الزيتي ومصادر الطاقة المتجددة لافتا الى ضرورة تعظيم الاستفادة من شبكة الربط الكهربائي باستغلالها في مجال الاتصالات0
ودعا رئيس الوزراء الى تفعيل دور مراكز البحث العلمى الوطنية وتوجيه طاقتها نحو استغلال مصادر الطاقة المتجددة لتخفيف الاعتماد على النفط المستورد والاعتماد على التكنولوجيا الحديثة من اجل ترشيد استهلاك الطاقة دون التأثير على مستوى رفاهية المواطنين ونمط الحياة الحديثة0
وقال ان دور الحكومة يتركز في تهيئة التشريعات والبنى التحتية وفتح الاسواق امام التنافسية والقطاع الخاص للمشاركة في تعزيز اداء قطاع الطاقة في المملكة0
وحول استغلال الثروات الطبيعية اكد بدران اهمية استغلال مكامن هذه الثروات دون التأثير على البيئة مشددا على ضرورة اعادة تأهيل مناطق الاستغلال والحفاظ على التنوع الحيوى كجزء من عناصر التنمية0
من جانبه عرض وزير الطاقة والثروة المعدنية عزمي خريسات خلال الاجتماع الذي يصب في الامن الاقتصادى الوطني.. خطة الوزارة واستراتيجية العمل والاجراءات التنفيذية التى قامت بها في اطار الاستراتيجية التي تعالج موضوع الطاقة على مدى السنوات المقبلة0
وناقش المشاركون في الاجتماع الذي حضره امين عام الوزارة ومديري المؤسسات والشركات العاملة في قطاع الطاقة ومديرو الدوائر في الوزارة آليات الارتقاء بالقطاع وتعزيز دوره0
وفي تصريح لوكالة الانباء الاردنية عقب الاجتماع قال الوزير خريسات ان الاستراتيجية تتركز في فتح سوق المحروقات واحلال الغاز الطبيعي وزيادة استخدامه في توليد الكهرباء وفي الصناعة والمنازل0
كما تتركز الاستراتيجية في مجالات التكرير ومستقبل عمل مصفاة البترول وفي التنقيب عن البترول والغاز الطبيعي وزيادة مساهمة الطاقة المتجددة في خليط الطاقة الكلي بالاضافة الى موضوع حفظ الطاقة وزيادة كفاءة استهلاكها0
وقال ان الاستراتيجية تؤكد اهمية الصخر الزيتي لاستخراج النفط خاصة ان الاردن يحتوي على كميات كبيرة من هذه المادة الخام التي تلقى اهتماما دوليا نتيجة ارتفاع اسعار النفط الخام والمشتقات النفطية عالميا0
واشار الى ان الوزراة تجرى مخاطبات مع الوكالة الامريكية للتنمية لاجراء دراسة جدوى تفصيلية لموضوع الصخر الزيتي.
واضاف: ان الدراسات التي انجزت في هذا المجال خلال السنوات الماضية تم تعميمها عالميا لاستقطاب الشركات العالمية الراغبة في استغلال الصخر الزيتي.
وعن الخطوات التي اتخذتها الوزارة لمواجهة تحديات ارتفاع اسعار الطاقة عالميا قال ان الوزارة تتابع حثيثا سير العمل في تنفيذ مشروع انبوب الغاز المصري مشيرا الى انه تم تنفيذ حوالى 90 بالمائة من الخط الرئيسي للمشروع الذي من المتوقع الانتهاء منه نهاية العام الحالي وستحول بموجبه محطتا رحاب والخربة السمرا الى استخدام الغاز الطبيعي بدلا من السولار0
واشار الوزير خريسات الى مباحثات مع شركة الفجر المصرية التي تنفذ مشروع انبوب الغاز لتزويد الصناعات الكبرى في المملكة بالغاز الطبيعي بعد اتفاقية تسعير وقعت مع الجانب المصري بهذا الخصوص0
وعن تزويد مدينة العقبة بالغاز الطبيعي قال انه تم تخصيص مسارات انابيب توزيع الغاز في المدينة كما تم تحديد محطة تزويد السيارات بالغاز متوقعا ان تبدأ المحطة عملها نهاية العام وتوقع ان تفرغ الوزارة نهاية الشهر الجاري من دراسة جدوى تفصيلية لتوزيع الغاز في مدينتي عمان والزرقاء0
وعن الخطط المستقبلية لحفظ الطاقة قال خريسات ان الموضوع يناقش من قبل لجنة التنمية في مجلس الوزراء ويتركز في مجال تخفيض الرسوم الجمركية والضرائب على الاجهزة واللمبات الموفرة للطاقة وفي فكرة انشاء صندوق لحفظ الطاقة اضافة الى موضوع لاصق الطاقة على الاجهزة والمعدات الكهربائية المستوردة الذي يبحث من قبل مجلس ادارة المؤسسة العامة للمواصفات والمقاييس0
وذكر ان مجمل الطلب على الطاقة الاولية المستهلكة في المملكة بلغ خلال العام الماضى 4ر6 مليون طن مكافىء نفط وبنسبة نمو مقدارها سبعة بالمائة ومن المتوقع استمرار معدل نمو الاستهلاك بنسبة مرتفعة تصل حتى ثلاثة بالمائة حتى عام 2020 .
وبلغ معدل النمو في الطلب على الطاقة الكهربائية خلال العام الماضي تسعة بالمائة ومن المتوقع ان يصل معدل النمو للفترة من 2005 وحتى عام 2020 حوالى 8ر4 بالمائة سنويا0
ويواجه قطاع الطاقة في الاردن تحديات ابرزها الافتقار الى مصادر محلية للطاقة والاعتماد على الاستيراد والكلفة العالية لاستيراد النفط الخام والمشتقات النفطية التي من المتوقع ان تصل خلال العام الحالى الى 1500 مليون دينار بدعم حكومي يقدر لنفس الفترة بحوالى 496 مليون دينار وذلك بعد طرح العائد المتحقق من قرار رفع اسعار المشتقات النفطية في شهر تموز الماضي0
كما يواجه القطاع تحدي تأمين الاستثمارات اللازمة في صناعة الطاقة ومنشآتها والمقدر بحوالي ثلاثة مليارات دينار للفترة حتى عام 2015 اضافة الى الحاجة الى تحسين كفاءة استهلاك الطاقة في جميع القطاعات0
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش