الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

خلال اجتماعه مع المستثمرين في القطاع * نصار يعد بحل المشاكل التي تواجه السياحة وتذليل عقبات الاستثمار

تم نشره في الأربعاء 4 كانون الثاني / يناير 2006. 02:00 مـساءً
خلال اجتماعه مع المستثمرين في القطاع * نصار يعد بحل المشاكل التي تواجه السياحة وتذليل عقبات الاستثمار

 

 
عمان - الدستور- مها الجيرودي: بحث وزير السياحة منير نصار مع المستثمرين في قطاع السياحة في اجتماع انعقد في مؤسسة تشجيع الاستثمار امس المشاكل والمعيقات التي تواجه قطاع السياحة .
وقال وزير السياحة والاثار ان الهدف من هذا الاجتماع هو تبادل الافكـار حول سبل تطوير ودعم الاستثمار في قطاع السياحة والوقوف على أهم المعيقات التي تواجــه المستثمـرين فـي هذا القطـاع والعمل معا على حلها بالتعاون مع مؤسسة تشجيع الاستثمار والجهات المعنية الاخرى مؤكدا على ضرورة اشراك وزارة الصحة بهدف تنشيط السياحة العلاجية.
واستمع الوزير نصار الى العديد من القضايا التي تطرق لها عدد من المستثمرين في القطاع السياحي والتي ركزت في معظمها على وجود بعض العقبات في قانون تشجيع الاستثمار والمتعلقة خصوصا ما يتعلق بقضايا الاعفاء الجمركي للموجودات الثابتة للمشاريع السياحية بالاضافة الى شرط انقضاء 7 سنوات من عمر المشروع حتى يتم منح الاعفاءات الناتجة عن عمليات التوسع والتجديد في المشروع السياحي مما يسبب ارباكات للمستثمرين بالاضافة الى عدم شمول قطاع المطاعم والمجمعات التجارية الكبيرة (المولات) بقانون تشجيع الاستثمار، بالاضافة الى تحفظ قطاع البنوك في تمويل المشروعات السياحية، كما اشار العديد من المستثمرين في القطاع السياحي الى مشكلة عدم توفر العمالة الاردنية المتخصصة والمدربة في هذا القطاع .
واكد وزير السياحة والاثار في رده على استفسارات المستثمرين ان الوزارة ستعمل على التغلب على كافة العقبات التي تعترض قطاع السياحة من خلال التعاون مع الجهات ذات العلاقة، لافتا الى انه في يتعلق بموضوع العمالة فان الجهات المعنية تتابع الامر مع وزارة العمل وكان الدكتور معن النسور المدير التنفيذي لمؤسسة تشجيع الاستثمار قدم عرضا تفصيليا عن واقع الاستثمار السياحي في الاردن مبينا اهمية هذا القطاع في الاقتصاد الاردني حيث تبلغ نسبة الدخل السياحي من الناتج المحلي الاجمالي حوالي 10 %، وان القيمة المضافة لهذا القطاع في الناتج المحلي الاجمالي حوالي 300 مليون دينار .
وتحدث الدكتور النسور عن دور مؤسسة تشجيع الاستثمار في دعم قطاع السياحة الاردني من خلال تقديم الاعفاءات الجمركية والضريبية المنصوص عليها في قانون تشجيع الاستثمار، والعمل على ترويج الاستثمار في قطاع السياحة، والتوصية بمنح مزايا اضافية من مجلس الوزراء للمشاريع التي تسهم في التنمية الاقتصادية .
واشار النسور الى ضرورة ان تكون هناك معايير موحدة ومطبقة على الجميع في هذا الجانب ، بالاضافة الى ترخيص وتسجيل المنشآت السياحية من خلال النافذة الاستثمارية. واستعرض الدكتور النسور خطط مؤسسة تشجيع الاستثمار المستقبلية والمتعلقة بتشجيع الاستثمار في القطاع السياحي لافتا الى ان المؤسسة ستقوم بمتابعة الحملات الترويجية التي نفذت عام 2005 في دول الخليج العربي والصين واليابان واوروبا ، بالاضافة الى تحديد والتعريف بالفرص الاستثمارية الواعدة في القطاع السياحي وتوجيه الاستثمارات المحلية والعربية والأجنبية اليها، مثل مناطق حمامات عفرا والحمة الاردنية وام قيس وجرش وعجلون، وتفعيل دور ضباط الارتباط في قطاع السياحة في المؤسسة وربط قطاع الرعاية الصحية والسياحة العلاجية بالسياحة.
وقال الدكتور النسور ان حجم الاستثمارات للمشاريع السياحية المستفيدة من قانون تشجيع الاستثمار منذ عان 1996 ولغاية عام 2005 حوالي 3,1 مليار دينار حيث تاتي اهميتها بعد قطاع الصناعة والتي بلغت الاستثمارات المستفيدة من القانون فيه اكثر من 3 مليارات دينار.
وبين أهم العقبات التي تواجه مؤسسة تشجيع الاستثمار في مجال الاستثمار السياحي وهي عدم شمول كافة المهن السياحية بقانون تشجيع الاستثمار مثل المطاعم والخدمات السياحية وغيرها، اضافة الى محدودية صلاحيات مفوض وزارة السياحة والاثار في النافذة الاستثمارية، ومشكلة عدم وجود قوائم (رسمية) بأصناف الموجودات الثابتة التي تحتاجها الفنادق حسب مواصفات تصنيف الفنادق .
واكد أن العمل جار الان على تعديل القوانين المتعلقة بالاستثمار حيث سيتم اخذ كافة ملاحظات القطاع الخاص بعين الاعتبار في القوانين المعدلة.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش