الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

نقابة المحروقات تطالب بكشف ملابسات * تعرض محطاتها لاحتيال »كوبونات مزورة«

تم نشره في الأربعاء 26 نيسان / أبريل 2006. 03:00 مـساءً
نقابة المحروقات تطالب بكشف ملابسات * تعرض محطاتها لاحتيال »كوبونات مزورة«

 

 
عمان- الدستور- وسام السعايدة
طالبت نقابة اصحاب محطات المحروقات ومراكز توزيع الغاز على لسان رئيسها حاتم عرابي الحكومة بفتح تحقيق لمعرفة ملابسات انتشار ظاهرة ''كوبونات'' المحروقات المزورة والتي شاعت في الآونة الاخيرة وراح ضحيتها عدد من اصحاب محطات المحروقات، مؤكدا انها لا تقل خطورة عن جريمة تزوير العملة.
واضاف لـ ''الدستور'' ان عددا من اصحاب محطات المحروقات تعرضوا لعمليات احتيال من قبل اشخاص عن طريق اعطاء المحطات ''كوبونات تعبئة'' صادرة عن مصفاة البترول لعدد من الوزارات تبين فيما بعد بانها مزورة، حسب ادعاء العاملين في تلك المحطات. واوضح ان اصحاب المحطات بانتظار من يعوضهم، مشيرا ان الية استعمال ''الكوبون'' الصادر عن شركة مصفاة البترول تعرضت مؤخرا للاختراق، مضيفا انه تبين ايضا ان عددا من المركبات التي استفادت تحمل لوحات مزورة. وقال عرابي إن احدى المحطات في منطقة عين الباشا كانت قد تعرضت لخسائر مالية كبيرة باتباع نفس الاسلوب، وطالب في الوقت ذاته اصحاب المحطات بضرورة تشديد الاجراءات لمنع تكرار هذه الظاهرة من خلال قيام العامل في المحطة بتسجيل اسم السائق وتدقيق رخصتي السائق والمركبة. ورفض مدير عام شركة مصفاة البترول الاردنية احمد الرفاعي في اتصال هاتفي اجرته ''الدستور'' التعليق على الموضوع. وكانت ''الدستور'' قد نشرت أمس خبرا مفاده ان شركة مصفاة البترول الاردنية ضبطت مؤخرا مجموعة من طلبات الشراء الحكومية المزورة من المشتقات النفطية التي تصدر في العادة من الوزارات والجهات الحكومية، مشيرة الى ان وزير المالية طلب من المصفاة واصحاب محطات الوقود ابلاغ وزارته والاجهزة الامنية مباشرة عن اي طلبات شراء مزورة تصل اليها. كما طلب الوزير من اصحاب المحطات عدم قبول مثل هذه الطلبات الا بعد التأكد من صحتها ومن البطاقة الشخصية والرقم الوطني للمستلم ورقم سيارته.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش