الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

دراسة لـ` التخطيط ` حول اداء قطاع الاتصالات تؤكد: نمو عدد مشتركي الهواتف المتنقلة بنسبة 54% والانترنت 25%

تم نشره في الأحد 23 نيسان / أبريل 2006. 03:00 مـساءً
دراسة لـ` التخطيط ` حول اداء قطاع الاتصالات تؤكد: نمو عدد مشتركي الهواتف المتنقلة بنسبة 54% والانترنت 25%

 

 
عمان - الدستور - ينال البرماوي: قالت وزارة التخطيط والتعاون الدولي ان قطاع الاتصالات شهد تطوراً
ملحوظاً خلال السنوات القليلة الماضية.حيث بلغ متوسط النمو السنوي التراكمي بالنسبة لححم الاستثمار
في هذا القطاع 4% وذلك للفترة من 1999 - 2004 .
واشارت الوزارة في تقرير صدر عنها مؤخرا في سياق دراستها لاداء مختلف القطاعات الاقتصادية ان عدد
المشتركين للخدمة الهاتفية الثابته نما بنسبة 2% خلال الفترة موضع الدراسة وعدد مشتركي الهواتف
المتنقلة بمعدل 54% وعدد مشتركي الانترنت 25%.
وبحسب التقرير فقد زاد عدد المرخصين لتقديم خدمات الاتصالات إلى (34) شركة ومؤسسة في عام 2004، مقارنة
مع (23) شركة ومؤسسة في عام 1999، وهناك سبع خدمات رئيسية مرخصة تقدم حالياً للمواطنين في الأردن.
كما ارتفع حجم الاستثمار في قطاع الاتصالات من (88) مليون دينار في عام 1999 إلى (111.4) مليون دينار
في عام 2004، وبلغ متوسط النمو السنوي التراكمي في حجم الاستثمار حوالي (4%) للفترة ما بين (1999 -
2004. ووصل حجم الإيرادات الإجمالية في قطاع الاتصالات الأردني حوالي (668) مليون دينار العام قبل
الماضي .

واكد التقرير ان قطاع الاتصالات يعتبر الشريان الرئيسي والقلب النابض للاقتصاد في جميع دول العالم،
وقد أدركت الحكومة منذ البداية أهمية مواكبة التطور العالمي في هذا القطاع، وأن الاستثمار في البنية
التحتية وخدمات الاتصالات لن يتأتى إلا من خلال فتح المجال أمام القطاع الخاص للاستثمار في توفير خدمات
الاتصالات، فقامت بوضع برنامج لإعادة هيكلة القطاع والذي كان نتيجته فصل دور المنظم عن مقدم الخدمات
وعن واضع السياسات، فأنشأت هيئة تنظيم قطاع الاتصالات لتكون هيئة مستقلة مالياً وإدارياً ولتتولى كذلك
مهام تنظيم القطاع وتنفيذ سياسة الحكومة في هذا الخصوص.

ولفت التقرير الى ان الحكومة قامت في مطلع عام
2000 بخصخصة شركة الاتصالات الأردنية وبيع 40% من حصتها في الشركة لتجمع مستثمرين يقوده شركة فرانس
تيليكوم والبنك العربي، في الوقت الذي قامت مؤسسة الضمان الاجتماعي بشراء 8% أخرى من حصة الحكومة، وفي
وقت لاحق من نفس العام طرحت الحكومة جزءاً من حصتها للبيع وتم بيع 10.5% منها لعامة الشعب بحيث أصبحت
حصة الحكومة 41.5%.كما أصدرت الحكومة قانوناً جديداً معدلاً للاتصالات في كانون ثاني من عام 2002، تضمن
القانون تحويل وزارة البريد والاتصالات إلى وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

واصدرت الحكومة ايضا وثيقة السياسة العامة لقطاعي الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والتي تم في اطارها
إنهاء الانفرادية التي تتمتع بها شركة الاتصالات الأردنية وذلك في نهاية العام قبل الماضي ، وفتح سوق
الاتصالات الثابتة بالكامل لمزيد من التنافس في تزويد الخدمات.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش