الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

تشكل منظومة افكار لعلماء سيتم تنفيذها من خلال برامج محددة * مشاركو «مؤتمر الطاقة» يعلنون رسالة عمان للطاقة المتجددة * الحنيطي : الطاقة المتج

تم نشره في الأحد 24 أيلول / سبتمبر 2006. 03:00 مـساءً
تشكل منظومة افكار لعلماء سيتم تنفيذها من خلال برامج محددة * مشاركو «مؤتمر الطاقة» يعلنون رسالة عمان للطاقة المتجددة * الحنيطي : الطاقة المتج

 

 
عمان - الدستور - رشدي القرالة
أعلن المشاركون في مؤتمر الطاقة المتجددة للمناطق الصحراوية الذي اختتم أعماله مؤخرا "رسالة عمان للطاقة المتجددة" ، والتي تشكل منظومة افكار لعلماء سيتم تنفيذها من خلال وضع برنامج زمني لها.
وقال رئيس الجامعة الاردنية الدكتور عبدالرحيم الحنيطي خلال مؤتمر صحفي عقده على هامش اختتام اعمال المؤتمر ان هذا المؤتمر جاء انسجاما مع توجيهات جلالة الملك عبدالله الثاني والحكومة بضرورة ايجاد وسائل بديلة للطاقة والمحافظة على البيئة وتشجيع الكفاءات والخبرات المحلية والعالمية على اجراء المزيد من الابحاث الهادفة لايجاد الحلول المناسبة لمشاكل وازمات الطاقة ، مؤكدا توفر الامكانيات الحقيقية لاثراء المعرفة المحلية في ميدان الطاقة المتجددة والاطلاع على تكنولوجيا حديثة.
واضاف الحنيطي ان الطاقة المتجددة ستأخذ مكانا متقدما ومساحة اكبر في مزيج الطاقة الكلي نظرا لتوفرها في دول المنطقة العربية وجنوبي اوروبا على شكل طاقة شمسية وطاقة رياح وكمصدر صديق للبيئة.واكد على اهمية التعاون بين الجامعة الاردنية والقطاع الخاص ومركز الملك عبدالله للتصميم والتطوير بهدف الوصول الى حلول ناجعة تقلل من فاتورة الطاقة للمملكة التي باتت ترهق موازنة الدولة.
وعلى هامش اعمال المؤتمر الصحفي وقع مركز الطاقة في الجامعة الاردنية اتفاقية تعاون مع جامعة "ليمريك" الايرلندية واتفاقية تعاون اخرى مع شركة لبنى التجارية الصناعية في ميدان البحوث التطبيقية في الطاقة المتجددة.
وكان من اهم التوصيات التي خرج بها المؤتمر اعلان رسالة عمان للطاقة المتجددة للدول ذات الصحاري والمناطق الجافة ودفعها الى تسهيل الحصول على الطاقة المتجددة واعطائها نصيبا اوفر كمصدر مهم في مزيج الطاقة الكلي وفي الاستخدامات المنزلية ، وضرورة ايجاد شبكة اتصالات حديثة للابحاث في جنوب اوروبا والشرق الاوسط وتدار من قبل مركز الطاقة في الجامعة الاردنية مع ضرورة عقد المؤتمر كل سنتين.
واكد المشاركون على اهمية استخدام التكنولوجيا الحديثة للطاقة المتجددة وتصنيعها على اسس تجارية وضرورة وضع الصحراء في الدول المشاركة بالمؤتمر في خدمة البحوث والاستخدامات والاستثمار.
واشاروا الى وجود ضخ هائل للمياه من مختلف مناطق الشرق الاوسط وجنوب اوروبا مما ادى لانخفاض مناسيب المياه في مصادر المياه فيها وزيادة كلف ضخها وازدياد نسب الملوحة مما دفع الى الحاجة الى الطاقة لتحليتها ، مؤكدين على ان الجزء المستخدم من الطاقة المتجددة منخفض نسبيا رغم اتساع النطاق الشمسية فيها.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش