الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

ارتفاع الخسائر المادية الناجمة عن الكوارث الطبيعية في 2016

تم نشره في الأربعاء 13 تموز / يوليو 2016. 08:00 صباحاً

فرانكفورت -  سببت الكوارث الطبيعية في النصف الاول من العام الحالي اضرارا مادية اكبر من العام الماضي، لكن خسائرها البشرية كانت اقل، بحسب حصيلة نشرتها امس شركة «ميونيخ ري» لاعادة التأمين.

  وبلغت الخسائر البشرية ثلاثة الاف و800 قتيل بين كانون الثاني وحزيران، وهو رقم اقل بكثير من حصيلة العام الماضي البالغة 21 الفا، بحسب الشركة التي تتمتع ارقامها بمصداقية عالية.

  لكن في المقابل، سجلت الخسائر المادية للكوارث الطبيعية على مستوى العالم ارتفاعا ملحوظا مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي، اذ بلغت سبعين مليار دولار، كانت 27 مليارا منها مغطاة بالتأمين.

 وكانت الخسائر الاكبر في الاشهر الستة الماضية ناجمة عن الزلازل القوية في اليابان والاكوادور، والاعاصير في اوروبا والولايات المتحدة وحرائق الغابات في كندا،

 ويالمقارنة، بلغت الخسائر المادية في الاشهر الستة الاولى من العام الماضي 59 مليار دولار، كانت 19 مليارا منها مغطاة بالتأمين.

 وقالت الشركة «ان هذه الحوادث تظهر بوضوح اهمية الوقاية من الاضرار مثل تشييد مبان مقاومة للهزات الارضية»، فبين كانون الثاني وحزيران، كانت الاضرار الاكبر المسجلة ناجمة عن زلزالي جزيرة كيوشو اليابانية في نيسان، وقد بلغت خسائرهما 25 مليار دولار، كانت ستة مليارات منها فقط مشمولة بالتأمين.  واشارت الشركة الى ان هذه الفترة خلت تماما من الاعاصير في شمال غرب المحيط الهادئ.(أ ف ب)



 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش