الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«المواصفات» تكثف الرقابة خلال عطلة العيد * «محطات الوقود» تؤكد جاهزيتها للشتاء * مع زيادة الطلب على الكاز والسولار

تم نشره في السبت 23 كانون الأول / ديسمبر 2006. 02:00 مـساءً
«المواصفات» تكثف الرقابة خلال عطلة العيد * «محطات الوقود» تؤكد جاهزيتها للشتاء * مع زيادة الطلب على الكاز والسولار

 

 
عمان - الدستور - جهاد الشوابكة
قال رئيس نقابة اصحاب محطات المحروقات ومراكز توزيع الغاز حاتم عرابي ان كافة انواع المحروقات متوفرة وبكميات كافية في جميع المحطات المنتشرة في انحاء المملكة ، مشيرا الى وفرة في المخزون الاستراتيجي للمشتقات النفطية.
واضاف عرابي لـ"الدستور" ان الطلب على المحروقات ، خصوصا مادتي الكاز والسولار ازداد امس الاول مع بدء "اربعينية الشتاء" وسقوط الامطار ، مشيرا الى نجاج الخطة المحكمة التي وضعتها النقابة بالتعاون مع شركة مصفاة البترول الاردنية لتلافي الثغرات التي حدثت في المواسم الماضية.
وأوضح عرابي ان اصحاب محطات الوقود ابدوا استعدادهم لتوفير جميع احتياجات المواطنين من السولار والكاز والبنزين خلال عطلة عيد الاضحى ، بالاضافة الى استعداد موزعي الغاز للعمل بشكل مستمر وعلى مدار الساعة ، مؤكدا ان المصفاة تلبي طلبات محطات الوقود في كافة انحاء المملكة بشكل منتظم حيث انه يتم تلبية الطلبات في فصل الشتاء خلال 48 ساعة.
وأكد ان النقابة على استعدادها لاستقبال شكاوى المواطنين مباشرة في كافة القضايا التي تهم القطاع في سبيل توفير احتياجاتهم من المحروقات بجودة عالية من خلال المكتب الخاص الذي انشىء لمتابعة شكاوى المواطنين والتي تكثر في فصل الشتاء خصوصا شكاوى التلاعب في محطات المحروقات ومراكز توزيع الغاز ، مبينا ان النقابة لديها مجلسا تأديبيا لاتخاذ العقوبات الرادعة بحق المخالفين والتي تصل الى حد الفصل من عضوية النقابة داعيا المواطنين الى الابلاغ فورا عند اية حالات تلاعب او غش يتعرضون لها في قطاع المحروقات ، مؤكدا حرص النقابة على مصلحة المواطن وحقه في الحصول على محروقات ذات جودة عالية. وبين عرابي ان المعدل اليومي لحجم الطلب على مادتي السولار والكاز يتراوح مابن 8 - 10 الف طن اضافة الى 100 الف اسطوانة غاز.
من جانب اخر قال المدير العام لمؤسسة المواصفات والمقاييس الدكتور ياسين مهيب الخياط إن المؤسسة ستكثف حملاتها التفتيشية خلال عطلة عيد الاضحى على محطات الوقود وصهاريج بيع وتوزيع المحروقات ومستودعات الغاز للتأكد من مدى التزامها بشروط المواصفات والمقاييس الاردنية.
واضاف الخياط لـ "الدستور" ان هناك عقوبات رادعة بحق المخالفين بكمية ونوعية المحروقات حيث ان المخالفة لاول مرة يتم فيها وقف تزويد المحطات لمدة شهرين بالمادة التي تم التلاعب بها ، والمخالفة مرة ثانية يتم تزويد المحطات لمدة شهرين لجميع انواع المحروقات ، اما عند المخالفة لثالث مرة فيتم وقف تزويد المحطات لمدة ستة اشهر لجميع انواع المحروقات اضافة الى تحويل المخالفين للقضاء لمحاكمتهم وفقا لقانون المواصفات والمقاييس "غرامة ما بين 500 - 5000 دينار او السجن من 4 الى 6 شهور او كلتا العقوبتين وبالحد الاقصى في حال التكرار.
ويذكر ان عدد محطات توزيع المحروقات في الأردن يبلغ 370 محطة ، وان عدد صهاريج بيع وتوزيع المحروقات للمواطنين يبلغ 350 صهريجا وعدد مستودعات الغاز نحو 130 مستودعا وعدد موزعي الغاز نحو 900 موزع.
وبلغ عدد الشكاوى خلال العام الماضي نحو 150 شكوى وبلغت الشكاوى خلال التسعة شهور الاولى من العام الحالي 140 شكوى.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش