الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

انتقادات بسبب فرض دول آسيوية قيودا على صادراتها الغذائية

تم نشره في الأربعاء 23 نيسان / أبريل 2008. 03:00 مـساءً
انتقادات بسبب فرض دول آسيوية قيودا على صادراتها الغذائية

 

 
سنغافورة - رويترز

قال البنك الاسيوي للتنمية ان الحكومات الاسيوية تبالغ في رد فعلها تجاه ارتفاع أسعار الغذاء وتلجأ لفرض قيود على الصادرات تضر بالسوق وانه ينبغي لها أن تلجأ لاجراءات مالية لمساعدة الفقراء. وقال راجات ناج العضو المنتدب في البنك ان ارتفاع أسعار الغذاء العالمية ليس نتيجة تراجع المخزونات لاقل مستوياتها في عقود فحسب بل لزيادة الدخل القابل للانفاق وارتفاع أسعار الوقود مما رفع تكلفة الانتاج والاحوال الجوية غير الطبيعية وثبات المحصول. وقال ناج للصحفيين في رابطة المراسلين الاجانب في سنغافورة "انتهى عصر الغذاء الرخيص. نريد ضبط ما نعتبره رد فعل مبالغا فيه قليلا. لا تزال الامدادات كافية." وتنامى القلق ازاء امدادات الارز وبلغ مستوى محموما في السنوات الاخيرة فيما دفع ارتفاع اسعار الغذاء الهند وفيتنام لتقييد الصادرات على أمل تهدئة الاسعار في الداخل بينما دفعها للصعود في الخارج. وقال ناج "حظر الصادرات لا يختلف عن تخزين السلع على المستوى المحلي." وزاد سعر الارز الذي تصدره تايلاند أكبر دولة مصدرة له في العالم لاكثر من المثلين هذا العام. وأضاف ناج "نعتقد أن الوضع في اسيا يتسم بارتفاع كبير في الاسعار دونما نقص في الامدادات." وقال ان من الافضل تقديم مساعدة مباشرة للفقراء ورفع اسعار الفائدة لحل مشكلة الاسعار المرتفعة. وقال "انها قضية تمكين .. القدرة على الشراء يجب تقديم المساعدة للفقراء على الفور. نحبذ أن يتم ذلك من خلال حوافز مالية مباشرة وليس سياسة نقدية."

وتعليقات ناج تكرار لما اعلنه صندوق النقد الدولي والامم المتحدة اللذان حثا الدول على ضمان حصول الفقراء على مزيد من المال لشراء الغذاء بدلا من اللجوء لقيود تجارية حمائية. وقال ناج ان اسعار الغذاء قد تنخفض من المستويات الحالية نتيجة عوامل الدورات الاقتصادية ولكنها ستستقر عند مستويات أعلى نسبيا عنها في السنوات السابقة.

Date : 23-04-2008

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش