الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الشهاب مملكتنا الاردنية ازدهرت وتطورت بفضل حنكة فوارس بني هاشم

تم نشره في الاثنين 18 تموز / يوليو 2016. 08:00 صباحاً





اربد – الدستور – صهيب التل

اقامت محافظة اربد احتفالها الرئيس بالذكرى المئوية الاولى للثورة العربية الكبرى التي قادها الشريف حسين بن علي وابنائه البررة لتخليص الامة من التبعية والتهميش الى آفاق الوحدة والحرية والتقدم.

وفي بداية الاحتفال الذي رعاه محافظ اربد الدكتور سعد الشهاب وحضور شعبي ورسمي حاشد استعرض الحضور موكب الدراجين الذين ادوا عروضا مميزة وبعد ذلك تفقد الشهاب المعرض العسكري الذي اقامته القوات المسلحة – الجيش العربي من خلال المنطقة العسكرية الشمالية واشتمل على اسلحة ثقيلة ومتوسطة وخفيفة ومعدات هندسية متطورة.

والقى راعي الحفل كلمة رفع من خلالها باسم اهالي المحافظة ايات التهنئة والتبريك الى مقام صاحب الجلالة الملك عبد الله الثاني بن الحسين بهذه المناسبة .

واضاف الشهاب ان مملكتنا الهاشمية هي وليدة الثورة ازدهرت وتطورت بفضل حنكة فوارس بني هاشم وحرصهم الابدي على مصالح الشعب ومقدرات الامة فهم اصحاب الشرعية واهل الرفادة والسقاية .

وقال ونحن نحتفي باعياد الوطن نحمد الله ونشكره على ما حبى به هذه المملكة من ميزات استراتيحية حققت لها الاستقرار والنهوض رغم محدودية الموارد الطبيعية والامكانات الاقتصادية الا ان المعية العقل الاردني كان هو راس المال الحقيقي لهذا الوطن فتمكنت القيادة الهاشمية من تحفيز كافة الجوانب الفاعلة في هذا العقل للسير بالدولة الاردنية الى مصاف الدول المتقدمة .

وقال الشهاب ان الفكر الملكي لصاحب الجلالة الهاشمية كان مستشرفا المستقبل بخطوات عديدة ، فأيقن جلالته ان الاصلاح الشامل هو الطريق القويم لاستقرار الدولة واستحقاق اساس لتقدمها فسبق جلالته بمراحل ما سمي بالربيع العربي عندما اطلق وبعزم مسيرة الاصلاح السياسي الشامل التي غطت مختلف جوانب الحياة السياسية والدستورية للدولة باعداد حزمة من التشريعات الاصلاحية على رأسها التعديلات الدستورية وتعديل وتشريع العديد من القوانين مثل قانون الاجتماعات العامة وقانون الاحزاب السياسية وقانون الانتخاب لمجلس النواب وقانون البلديات وقانون اللامركزية والتي نتج عنها انشاء بعض المؤسسات الوطنية مثل الهيئة المستقلة للانتخاب والمحكمة الدستورية وهيئة النزاهة ومكافحة الفساد .

والقى رئيس بلدية اربد الكبرى المهندس حسين بني هاني كلمة قال فيها باسمي ونيابة عن قطاع البلديات والشباب بهذا اليوم الوطني ونحن نرسم لوحة فسيفسائية عشقا للوطن وحبا للقائد الاسلام من حيث المكان والزمان والهدف فرسالة الاسلام انطلقت من بطحاء مكة لاخراج العباد من عبادة العباد الى عبادة رب العباد ومن جور الاديان الى عدالة الاسلام ومن ضيق الدنيا الى سعة الاخرة وكذلك حال ثورة العرب الكبرى اذ انطلقت من بطحاء مكة وعلى يد حفيد رسول الاسلام الشريف الحسين بن علي طيب الله ثراه بعد ان بايعه احرار الامة ملكا لكل العرب باعقاب بروز الشعور القومي فاكتسب شرعية القيادة وقيادة الامة والثورة لمواجهة عودة الجاهلية الاولى باستبعاد ابناء العروبة.

واضاف بني هاني ان احتفالنا بالثورة العربية الكبرى له ميزه خاصة في وطننا الحبيب حيث كانت الارض الاردنية اكبر ساحة لمعارك الفصل الحاسمة بين قوات الثورة والقوات التركية حيث برز الشعور القومي لدى الاردنيين قبل غيرهم من ابناء العروبة خاصة بعد التحاق عدد كبير من قادة الجيوش التركية من ابناء الاردن عامة واربد خاصة بجيوش الثورة العربية الكبرى امثال اللواء علي خلقي الشرايري والقائدين احمد التل وخلف التل تاركين المناصب والرتب والاوسمة خلف ظهورهم ليرسموا بدلا منها اوسمة فخر على الجباه والصدور مكللة بمجد العروبة الذي لا يساويه مجد.

والقى اللواء الركن المتقاعد الدكتور قاسم صالح كلمة باسم المتقاعدين العسكريين والمحاربين القدامى استعرض فيها مسيرة الثورة العربية الكبرى والتي كان من ثمارها الجيش العربي الذي هو وارث رسالتها وحامل مبادئها الى العرب والعالم وان ورثة الثورة العربية الكبرى ظلوا حريصين على ثوابتها ومبادئها وان الاردن هو الوريث الشرعي لهذه المبادئ والقيم وظل يدافع عن قضايا العرب رغم شح الامكانات والموارد .

واشتمل الحفل الذي حضره قائد امن اقليم الشمال العميد زياد باكير ومدير شرطة اربد العميد امجد خريسات وقائد المنطقة العسكرية الشمالية وعدد من قادة الوحدات والتشكيلات العسكرية الامنية والحكام الاداريين على فقرات في فنون القتال والسجال وفقرات فنية واغان واهازيج وطنية.



 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش