الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

4 مليارات دولار تكلفة بناء جسر قطر والبحرين بطول 40 كيلو مترا

تم نشره في الخميس 8 أيار / مايو 2008. 03:00 مـساءً
4 مليارات دولار تكلفة بناء جسر قطر والبحرين بطول 40 كيلو مترا

 

الدوحة - الدستور - محمد خير الفرح

اتفقت قطر والبحرين رسميا على البدء بتنفيذ أعمال بناء جسر قطر والبحرين أواخر العام الجاري ، وذلك بعد استكمال كافة الدراسات والإستعدادات والإجراءات المطلوبة لبدء عملية التنفيذ الفعلي. ووقع ولي العهد القطري ونظيره البحريني في المنامة أول أمس على اتفاقية بهذا الشأن. وسيكون جسر قطر والبحرين أطول جسر معلق في العالم يربط بين دولتين ، وستستغرق أعمال بنائه أربعة أعوام.

وأطول جسر معلق في العالم حاليا يقع في الصين ، حيث يبلغ طوله نحو 32 كيلو مترا ، وكان أفتتح قبل نحو عامين بعد فترة قياسية من العمل استغرقت ثلاثة أعوام فقط. وهناك تحالف من خمس شركات عالمية تقوده شركتا الديار القطرية وفينسي الفرنسية ، سيتولى الأعمال الإنشائية للمشروع.

ويتوقع أن تزيد التكاليف الإجمالية للمشروع عن 3 مليارات دولار ، لكن في الآونة الأخيرة تردد أن تكاليف المشروع سترتفع بنسبة لا تقل عن %40 في ظل إرتفاع الأسعار على مستوى العالم وخصوصا أسعار مواد البناء ، وبالتالي ستقترب التكاليف الإجمالية من 4 مليارات دولار. ويمتد جسر قطر البحرين بطول 40 كيلو مترا ، وسيكون بذلك أطول جسر معلق في العالم ، وسيكون هناك عدة مسارات للحركة المرورية ومسار آخر للطوارئ ، ومساحات مخصصة لنقل خطوط الخدمات الاساسية في كل اتجاه ، ويتضمن طرفا لتوصيل الكهرباء ، ويحمل انبوبين للغاز بقطر 800 ملم ، اضافة الى امكانية ان يحمل انابيب مياه لم يتم تحديد قطرها بعد ، بالإضافة الى خط سكك حديدية يمتد بطول الجسر كخطوة أولى ، على أن يربط بين عاصمتي البلدين في مرحلة لاحقة ، حيث سيشغله قطار فائق السرعة يعمل بموجب أحدث ما توصلت إليه التقنيات العالمية في هذا المجال. وتقع نقطة بداية الجسر في قطر عند منطقة رأس عشيرج التي تبعد مسافة خمسة كيلو مترات إلى الجنوب من مدينة الزبارة ، بينما تقع النقطة المماثلة في مملكة البحرين الى الشمال من قرية عسكر. وتشير الدراسات المتعلقة بمشروع جسر المحبة الى أنه يتوقع أن تعبر الجسر لدى إنجازه خمسة آلاف مركبة يوميا ترتفع الى 12 ألف مركبة بحلول عام ,2050

وكانت شركة كوي الدنماركية قد وضعت التصاميم الأولية للجسر والتي اختيرت من ضمن عشرة خيارات ، أما بشأن الدراسات المائية والبيئية المتعلقة بالمشروع فهي جاهزة منذ سنوات. ويؤكد مسؤولون قطريون وبحرينيون حرصهم على المحميات البيئية ، وذلك في رد ضمني على انتقادات خبراء بيئة بأن مشروع الجسر سيضر بالمحميات البيئية ، ويؤكد هؤلاء الخبراء بأن المحافظة على المحميات البيئية ستمثل أهم التحديات التي ستواجه مشروع الجسر.

وسيكون لمشروع الجسر دور فاعل على صعيد تعزيز التبادل التجاري من حيث دعم وتسهيل تنقل وانسياب السلع والبضائع بين قطر والبحرين ، حيث ينظر حاليا الى مستوى حجم التجارة بين البلدين بأنه ما زال دون مستوى الطموح مقارنة مع الإمكانات المتاحة وعامل القرب الجغرافي.

ويبلغ حجم المبادلات التجارية بين قطر والبحرين نحو 500 مليون ريال سنويا ، ويميل الميزان التجاري بين البلدين لصالح البحرين. ويؤكد خبراء أن جسر قطر والبحرين سيدفع بإتجاه إمكانية انشاء تكتل قادر على توحيد الاسواق وبناء القدرات ، فضلا عن الاستفادة السياسية. وهناك آمال كبيرة معلقة على الجسر ، حيث سيؤدي الى فتح المجال أمام حركة التجارة البينية ، وزيادة تبادل الخبرات والعمالة المحلية المدربة بين البلدين ، فضلا عن تسهيل تبادل الإقتصاديات الناجحة ، كأن تمد البحرين قطر بالخدمات على مختلف اشكالها ، في حين تفتح الدوحة المجال امام تدفق الاستثمارات النفطية لاسيما توريد الغاز.

ويتكون جسر قطر والبحرين من 6 جسور ردمية بطول 18 كيلومترا ، و5 جسور بحرية بطول 22 كيلومترا ، اضافة الى وجود اعمال اضافية بما فيها مبان اساسية وخدمات.

وسيتطلب كميات كبيرة من مواد البناء المختلفة ، حيث تتوقع دراسات أن يتم استعمال نحو 5,6 ملايين متر مكعب من الصخور ، اضافة الى نحو 11,3 مليون متر مكعب من الرمال ، 650و الف متر مكعب من الخرسانة ، كما سيتطلب إنشاء الجسر 118 الف طن من قضبان التسليح ، 840و طنا من الحديد لحمل الجسر ، 274و مترا مكعبا من التربة التي سيتم وضعها بأسفل الطرق ، كما سيتم استعمال نحو 691 الف متر مربع من الاقمشة المانعة لتسرب التربة ، و1,4 مليون متر مربع من الإسفلت لتعبيد الطرق ، إضافة الى 201 الف متر من الحواجز للسلامة.

وعندما يكتمل بناء الجسر ، سيحتاج أي شخص لقطع المسافة بين الدوحة والمنامة الى ساعة ونصف الساعة فقط ، اذا ما سار بسرعة 80 كيلومترا في الساعة ، خصوصا ان المسافة بين طرف الجسر على الجانب القطري عن الدوحة تبلغ نحو 70 كيلومترا.

التاريخ : 08-05-2008

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش