الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مستثمرون: اهتمام ملكي بتمكين المواطن من تملك مسكن ملائم من خلال مبادرة «سكن كريم»

تم نشره في الاثنين 6 تشرين الأول / أكتوبر 2008. 03:00 مـساءً
مستثمرون: اهتمام ملكي بتمكين المواطن من تملك مسكن ملائم من خلال مبادرة «سكن كريم»

 

غ عمان - الدستور - زيد ابوخروب

قال مستثمرون في قطاع الاسكان ان المبادرة التي أطلقها الملك عبدالله الثاني "سكن كريم لعيش كريم" شباط الماضي تسعى إلى تعزيز الأمن الاجتماعي والاقتصادي ، لذوي الدخل المحدود ، وتأمين شريحة واسعة من المواطنين بالمساكن الملائمة ضمن خطة خمسية لتأمين نحو 100 ألف مسكن في كافة أنحاء المملكة.

وقال رئيس جمعية مستثمري قطاع الاسكان المهندس زهير العمري ان اعلان جلالة الملك التزام الحكومة بتمكين مائة الف مواطن من امتلاك السكن الملائم خلال السنوات الخمسة المقبلة ياتي في سياق الاهتمام الملكي باعطاء الامن الاجتماعي والاقتصادي للمواطن اولوية ملحة من خلال توفير السكن الكريم للعديد من الاسر الاردنية.

واضاف انه تم البدء بتنفيذ المرحلة الاولى من المبادرة الوطنية للإسكان "سكن كريم لعيش كريم" والتي تتضمن بناء "100" ألف وحدة سكنية لدعم شريحة ذوي الدخل المحدود والمتوسط ضمن مرحلتين خلال خمس سنوات ، وبكلفة تصل إلى خمسة مليارات دينار.

واكد المستثمر الدكتور نعمان الهمشري ان المبادرة الملكية كان لها اكبر الاثر في حل مشكلة السكن لكثير من العائلات الاردنية بعد ان فقدت الامل بالتملك نظرا لارتفاع اسعار الوحدات السكنية الى مستويات عالية تفوق قدرة كثير من المواطنيين.

ويرتكز جوهر المبادرة الملكية للإسكان على تضافر وتعظيم الجهود الرسمية والأهلية لتأمين وتوفير السكن لمئات الآلاف من المواطنين من ذوي الدخل المحدود والمتوسط وموظفي القطاع العام والقوات المسلحة والأجهزة الأمنية والمتقاعدين العسكريين والمدنيين لتأمين جميع هذه الفئات بالسكن الكريم والعيش الكريم.

وكان هناك تعديل على المبادرة الملكية سكن كريم لعيش كريم يتمثل بتوزيع الأراضي على المواطنين المؤهلين على أن يقوموا ببناء المساكن بأنفسهم من خلال القروض الميسرة من البنوك ودعم مالي اضافي يقدم لهم" وياتي هذا التعديل لتسريع عملية تسليم المساكن للمواطنين كما سيؤدي إلى تشجيع الحركة الاقتصادية في المناطق التي تقام بها المساكن وخصوصا في مناطق الريف والبادية".

وتوقع العمري ان يسهم انخفاض اسعار مادتي البناء الاساسية الحديد والاسمنت في تنشيط القطاع العقاري في المملكة في الوقت الذي عانى فيه القطاع ومنذ بداية العام حالة من الهدوء النسبي نتيجة ارتفاع اسعار المواد الانشائية الى اسعار قياسية.

وقال انه اذا ما استمرت اسعار الحديد والاسمنت بالانخفاض فانه من المأمول ان تنشط الحركة العقارية خصوصا من قبل المستثمرين الذين اوقفوا انشطتهم في مجال البناء بانتظار تراجع الاسعار.

واشار العمري إلى أن المواطن غير كثيرا من بعض الانماط السائدة من خلال التوجه الى اقتناء الشقق ذات مساحة 120 مترا التي تكفي لاسرة مكونة من 5 افراد حيث يبلغ متوسط عدد الاسر الاردنية 5,5 فردا .

وذكر العمري أن المملكة تعاني عجزا في المعروض من الشقق السكنية مبينا ان العجر بارتفاع مستمر نظرا لتقليص اعداد الشقق المنجزة وارتفاع احتياجات المملكة السنوي متوقعا ان يفوق الطلب خلال العام الحالي 40 الف شقة.

التاريخ : 06-10-2008

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش