الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«المخابز» تطالب بتخفيض اسعار الطحين بعد انخفاض أسعار القمح عالميا

تم نشره في الخميس 16 تشرين الأول / أكتوبر 2008. 03:00 مـساءً
«المخابز» تطالب بتخفيض اسعار الطحين بعد انخفاض أسعار القمح عالميا

 

 
عمان - الدستور - جهاد الشوابكة

اكد مساعد الامين العام لوزارة الصناعة والتجارة عمر نعيرات ان الوزارة تمكنت الاسبوع الماضي من شراء 150 الف طن قمح بسعر 257 دولار للطن الواحد وبكلفة اجمالية بلغت 38,5 مليون دولار ، مشيرا الى ان الوزارة قد اشترت خلال الفترة السابقة طن القمح بسعر 575 دولار ، مؤكدا ان الانخفاض سيمكن الحكومة من الاستمرار في دعم الخبز والابقاء على سعر كليو الخبز العربي بحدود 16 قرشا .

واضاف نعيرات لـ "الدستور" ان المخزون الاستراتيجي من القمح يبلغ 670 الف طن وهي تكفي حاجة المملكة تسعة شهور ، مشيرا الى ان الوزارة تصدر وبشكل شهري نشرة مفصلة عن اسعار الطحين بكافة انواعه وفق اسعار القمح والتي يتم شراؤها من عدة مناشئ. من جهة اخرى طالب نقيب اصحاب المخابز عبدالاله الحموي وزارة الصناعة والتجارة تخفيض اسعار الطحين بكافة انواعه الزيرو الحر والمدعوم والموحد وطحين الزهرة خصوصا بعد ان شهدت اسعار القمح عالميا انخفاضا في اسعارها بنسب عالية.

واضاف الحموي لـ "الدستور" : رغم الانخفاض الذي طرأ على اسعار القمح وقيام وزارة الصناعة بشراء قرابة 150 الف طن حسب الاسعار المخفظة الا ان سعر الزيرو المدعوم يباع الان بـ 300 دينار والحر بـ 380 ، ومنذ تحديد سعر الزيرو المدعوم بـ 300 دينار بقرار من مجلس الوزراء في شباط الماضي ورغم التغيرات المتفاوتة على اسعار المحروقات الا ان لم يطرأ اي تعديل على سعره وهم مخصص لانتاج خبز الحمام والمحدد سعره بـ 55 قرشا والمخابز التزمت بهذه الاسعار.

واكد الحموي ان تخفيض اسعار الطحين سينعكس ايجابيا على اسعار منتجات المخابز وتكون في متناول الجميع خصوصا بعد الارتفاعات المتتالية في الاسعار والتي شهدتها الاسواق خلال الفترة الماضية ، مشيرا الى انه لابد من تخفيض كذلك اسعار السميد خصوصا ونحن على ابواب عيد الاضحى والذي يحتاج فيه المواطنون الى كميات اضافية من الحلويات باسعار معقولة.

واشار الحموي ان كافة المخابز المنتشرة في انحاء المملكة تعمل بشكل طبيعي وبكامل طاقتها وذلك لتأمين احتياجات المواطنين ، وان النقابة تتابع باستمرار كافة اوضاع المخابز من خلال الاتصالات المستمرة لمتابعة عملها .

وقال ان هناك وفرة في المخزون الاستراتيجي من مادة الطحين في كافة المخابز ، والنقابة على استعداد لتأمين اي مخبز يحتاج لكميات اضافية من مادة الطحين.

من جهه اخرى شكا عدد من المخابز من وجود مشكلة في الطحين والمتمثلة في طراوة العجين حيث بين الحموي ان عددا من المخابز تشكو من طراوة العجين والذي يؤثر على نوعية الخبز المنتج مؤكدا الى ان السبب يعود الى عدم التزام المطاحن بالمواصفات القياسية لانتاج الطحين والتي تحدد نسبة النخالة في الطحين.وطالب عدد من اصحاب المخابز التقتهم"الدستور" وزارة الصناعة والتجارة ضرورة تكثيف رقابتها على المطاحن لمنع تكرار انتاج مثل هذا الطحين والذي سبب لهم خسائر ومشاكل مع الزبائن.

وتقدر الاحتياجات السنوية من الطحين الموحد لـ 2000 مخبز منتشرة في المملكة بـ 600 الف طن.

ويذكر ان حاجة الأردن من القمح سنويا تقدر بـ 750 الف طن يستورد الاردن جزءا منها من سورية والباقي يتم استيراده من دول مختلفة حسب الاسعار وجودة المنتج ومن هذه الدول امريكا واوكرانيا وروسيا ، بالاضافة لدول الاتحاد الاوروبي.

Date : 16-10-2008

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش