الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

13,65 مليار دينار رصيد التسهيلات الائتمانية المقدمة من البنوك

تم نشره في الأربعاء 7 تموز / يوليو 2010. 03:00 مـساءً
13,65 مليار دينار رصيد التسهيلات الائتمانية المقدمة من البنوك

 

 
عمان - الدستور - عمر القضاه

انخفضت اسعار الفائدة على الودائع فسجلت الفائدة على الودائع لأجل نهاية شهر ايار من العام الحالي انخفاضا بمقدار 23 نقطة اساس منخفضا بذلك بما مقداره 90 نقطة اساس عن مستواه المسجل في نهاية العام 2009 ، وانخفضت اسعار الفائدة على ودائع التوفير نهاية ايار بمقدار 10 نقاط اساس عن مستواه المسجل نهاية العام الماضي ، واما ودائع تحت الطلب فسجلت انخفاضا بمقدار 22 نقطة اساس عن مستواه المسجل نهاية العام الماضي.

وقال البنك المركزي في احدث تقرير له تناول التطورات النقدية والاقتصادية في الاردن ان اسعار الفائدة على التسهيلات ارتفع الوسط المرجح لأسعارها على الجاري المدين في نهاية شهر ايار بمقدار 31 نقاط عن مستواه المسجل في نهاية العام 2009 ، وسجل الوسط المرجح لأسعار الفائدة على الكمبيالات والاسناد المخصومة نهاية آيار ارتفاعا عن بحوالي 26 نقطة اساس مقارنة مع نهاية العام الماضي ، وبلغ ادنى سعر فائدة اقتراض لأفضل العملاء نهاية ايار لعام 2010 ما نسبته 8,20% منخفضا بمقدار 14 نقطة اساس عن مستواه المسجل في نهاية العام ,2009

وبلغ الرصيد القائم لاجمالي التسهيلات الائتمانية الممنوحة من البنوك المرحصة في نهاية الشهور الخمسة الاولى من العام الحالي ما مقداره 3,056,31 مليون دينار ، بارتفاع مقداره 333,1 مليون دينار (2,5%) عن مستواه نهاية العام الماضي ، بالمقارنة مع انخفاض بلغ 2,1 مليون دينار خلال الفترة المماثلة من العام ,2009

وعلى صعيد توزيع التسهيلات الائتمانية خلال الخمسة شهور الاولى من العام الحالي اكد البنك المركزي ان الارتفاع في التسهيلات الائتمانية جاء بشكل رئيس محصلة لارتفاع التسهيلات الممنوحة لقطاع الانشاءات بمقدار 501,1 مليون دينار (19,4%) ، وارتفاع التسهيلات الممنوحة لقطاع الصناعة بمقدار 67,1 مليون دينار (4,1%) من جهة انخفاض التسهيلات المصنفة تحت "اخرى" والذي يمثل في غالبيته تسهيلات ممنوحة للافراد بمقدار 277,9 مليون دينار (8,2%) من جهة اخرى ، وذلك بالمقارنة مع مستوياتها السائدة في نهاية عام ,2009وبلغ رصيد اجمالي الودائع لدى البنوك المرخصة في نهاية الخمسة شهور الاولى من العام الحالي ما مقداره 9,619,02 مليون دينار بارتفاع بلغ 618,5 مليون دينار (3,0%) عن مستواه المسجل نهاية العام.

وبحسب البنك المركزي فان سبب الارتفاع في رصيد اجمالي الودائع خلال الخمسة شهور الاولى من عام 2010 نتيجة لارتفاع ودائع كافة القطاعات ، حيث ارتفع كل من ودائع القطاع الخاص (مقيم) بمقدار 388,1 مليون دينار (2,4%) ، وارتفعت ودائع القطاع الخاص (غير مقيم) بمقدار 122,8 مليون دينار (5,4%) ، وارتفعت ودائع القطاع الخاص (الحكومة المركزية والمؤسسات العامة) بمقدار 95,1 مليون دينار (5,8%) ، وودائع المؤسسات المالية غير المصرفية بمقدار 12,7 مليون دينار (8,5%) وذلك بالمقارنة بمستوياتها السائدة نهاية عام ,2009وبالنظر الى تطورات الودائع خلال الثلث الاول من العام الحالي وفقا لنوع العملة يلاحظ ارتفاع بند الودائع بالدينار بمقدار 310,3 مليون دينار (2,0%) كما ارتفع بند الودائع بالعملات الاجنبية بمقدار 308,2 مليون دينار (7,0%) وذلك عن مستواه نهاية العام السابق.





Date : 07-07-2010

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش