الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«سنقرط الاستثمارية» تطلق « القدس القابضة» برأسمال قدره 20 مليون دولار

تم نشره في الأربعاء 1 أيلول / سبتمبر 2010. 03:00 مـساءً
«سنقرط الاستثمارية» تطلق « القدس القابضة» برأسمال قدره 20 مليون دولار

 

القدس - الدستور - خليل العسلي

اعلن المهندس مازن سنقرط رئيس مجموعة سنقرط الاستثمارية عن تاسيس شركة قابضة في القدس تحمل اسم"القدس القابضة"براسمال 20 مليون دولار بهدف الاستثمار في عدد من القطاعات الاقتصادية والتعليمية في القدس

قال المهندس سنقرط في الحفل اقيم في القدس بحضور عدد من رجال المال والاعمال "نحن نتكلم عن مفاهيم اقتصادية بعيدا عن العواطف ، ونؤكد ان نسبة الارباح عالية في القدس وعلينا ان نعمل على ضخ مزيد من السيولة وان نعود بقوة الى القدس التي تفتح ذراعيها لجميع ابنائها من المستثمرين" مضيفا "نحن سعداء بتأسيس شركة القدس القابضة التي آمل ان تكون شركة رائدة بعد ان غاب الاستثمار عن مدينة القدس لفترة طويلة ".

واشار المهندس سنقرط الذي شغل منصب وزيرالاقتصاد سابقا"الى ان شركة القدس اقيمت بارادة مقدسية مستذكرا تأسيس شركات الكهرباء وسجائر القدس التي اقيمت قبل الاحتلال الاسرائيلي حيث دخل الاستثمار في القدس حالة من الغياب والجمود الى ان نهضت شركة باديكو واطلقت عدة مشاريع استثمارية المهمة.

واوضح ان "القدس القابضة" تملك توجهات جديدة وهي نواة استثمار كبير وتجمعا لرجال اعمال ومستثمرين من الداخل والخارج عنوانه حي الشيخ جراح وتملك حسابات قانونية وهي مسجلة وفقا للنظام القانوني والاداري والضرائبي المعمول به في القدس الخاضعة للسيطرة الاسرائيلية ورأسمالها الحالي 7 مليون دولار من اصل 20 مليون دولار وتهدف الى الاستثمار في اربعة مجالات وقطاعات رئيسية تعتبر مربحة ومجزية وهي السياحة حيث ان عدد الغرف الفندقية في القدس الشرقية 1400 غرفة مقابل 8000 غرفة في القدس الغربية ، اضافة الى الاستثمار في قطاع الاسكان الذي تشير الدراسات الى انه مطلوب فورا 40 الف وحدة سكنية خلال السنوات العشر القادمة ، فهناك طلب كبير بسبب النمو السكاني المتزايد في المدينة.

وتوقع ان تلبي الشركة الجديدة ولو جزء من هذه الحاجة وتثبيت اهل القدس على ارضهم بكرامة وصورة تتلاءم وخصوصية ظروفهم الحياتية ، اما القطاع الثالث الاستثمار في التعليم حيث ان هناك حاجة ماسة الى 120 مدرسة في غضون السنوات العشر المقبلة وصولا الى القطاع الرابع وهو الصناعات الصغيرة وما يوفره الاستثمار من وظائف وتلبية احتياجات المواطنين وخصوصا في مجال تكنولوجيا المعلومات.

وجاء الاعلان عن هذه الشركة في الوقت الذي تشهد فيه المدينة المقدسة نشاطا مكثفا من قبل مجموعة من رجال الاعمال لتنظيم صفوفهم بعض ان وصول المقدسين الى درجة الاحباط الكامل من عدم وصول المساعدات والاستثمارات العربية كما قال عزام ابوالسعود مدير الغرفة التجارية في القدس لـ "الدستور" مضيفا ان زمام الامور تقع على عاتق اهل المدينة ، لذلك جاءت هذه المبادردة ضمن المبادرات الاخرى في القدس لان على القطاع الخاص ان يلعب دوره الاساس في التنمية الاقتصادية بخاصة وان المدينة تشهد ركودا اقتصاديا كبيرا بدأ منذ توقيع اتفاقية اوسلو وامتد بعد الانتقاضة الثانية ، وتفاقم بعد اقامة الجدار الفصل حيث اصبح وصول المواطنين من المدن والقرى للتسويق في القدس يحتاج الى تصاريح مما خفض من دخل المدينة القدس.

واضاف ابو السعود ان هذه الخطوة مباركة ولكن المطلوب ايضا تاسيس شركة للمشاريع الصغيرة عدة شركات تجمع مدخرات المواطنين وتستثمرها في اعادة بناء اقتصاد للمدينة كي لا تتسرب مدخراتهم للخارج واستشهد مدير الغرفة التجارية بالنموذج الذي قام به المرحوم روحي الخطيب رئيس بلدية القدس لعام 58 حيث انشأ اربع شركات من صغار المساهمين والمدخرين وهي شركة كهرباء محافظة القدس والشركة الفنادق العربية وشركة سينما القدس وشركة التوفير والتسليف .



التاريخ : 01-09-2010

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش