الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

عجلون الحراك والانتخابات الداخلية لم تسفر بعد عن تحالفات

تم نشره في الأحد 24 تموز / يوليو 2016. 08:00 صباحاً



عجلون- الدستور- علي القضاة

رغم الحماسة والحراك الانتخابي في محافظة عجلون والذي اصبح مظهرا عاما لأحاديث الناس إلا ان الاجماعات العشائرية حتى الان لم تسفر عن تشكيل اي قوائم  انتخابية من المرشحين المدعومين من عشائرهم التي تعد القاعدة الانتخابية الأساسية لخوض الانتخابات النيابية المقبلة على مستوى المحافظة.

فقد حصل مرشحون على أجماع عشائرهم إما بالانتخابات الداخلية اوالتزكية اوالتوافق وهناك اخرون يصرون على خوض الانتخابات دون هذه الاجماعات .

وللحد احيانا من كثرة عدد المرشحين للانتخابات الداخلية ولإظهار الجدية الحقيقة في الترشح فقد حددت اللجان المشرفة على إجراء هذه الانتخابات داخل العشائر مبالغ مالية تتجاوز أضعاف رسوم الترشح الرسمية حتى يتم تأمين النفقات المتنوعة يوم الاقتراع الذي تحدده اللجان المشرفة على انتخابات العشائر والمناطق.

وأشار مراقبون ومن لهم خبرة في الشأن الانتخابي الى انه ما زال من المبكر جدا تشكيل القوائم أو الإشارة إلى أيها سيكون الأقوى والأكثر حظا في الفوز بمقعد أو أكثر مؤكدين ان طبيعة ووضع الاشخاص المرشحين والعشائر وسجلها الانتخابي أو المناطق التي يمثلونها كل هذه ستأخذ بالحسبان والاهم من ذلك إخلاص القوائم لبعضها يوم التصويت وتجاوز ظاهرة الحجب بين المرشحين من قبل مناصريهم إذ إن هذه الظاهرة ستنكشف فور الانتهاء من عملية الفرز وظهور النتائج ما قد يتسبب مشاكل واحتجاجات ومشاكل لا تحمد عقباها بين العشائر المتحالفة.

ويتوقع المواطنون في المحافظة أن تتجاوز نسبة التصويت في الانتخابات القادمة 75%، بسبب زيادة التنافس بين المناطق التي أصبحت دائرة انتخابية واحدة لافتين إلى أن عدد الذين يحق لهم الانتخاب في المحافظة حوالي 101  ألف ناخب وناخبة بعد السماح لمن هم في سن 17 عاما المشاركة في الانتخابات القادمة وعددهم حوالي 1000 ناخب وناخبة من الشباب، موزعين على 5 مناطق ذات ثقل انتخابي مناطقي وعشائري تشمل لواء كفرنجة وقضاء عرجان وصخره ولواء القصبة وخيط اللبن .

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش