الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

ازمة الثقة بـ "مياه الحنفيات" تزيد الطلب على "المفلترة"

تم نشره في الثلاثاء 24 آب / أغسطس 2010. 03:00 مـساءً
ازمة الثقة بـ "مياه الحنفيات" تزيد الطلب على "المفلترة"

 

عمان - الدستور - صقر الطويقات

ارتفع الطلب على عبوات المياه الصحية "المفلترة"خلال الشهر الحالي بنسبة 200 في المائة مقارنة بالاشهر الماضية ، لعدة اسباب اهمها ارتفاع درجات الحرارة وزيادة كميات الاستهلاك وانقطاع المياه المتكرر عن بعض المناطق والامر الاكثر اهمية حسب مواطنين فقدان ثقة المواطن بمياه "الحنفيات" من الناحية الصحية وسط شكاوى من رداءة المياه الصحية .

الى ذلك اكد علي الصمادي - صاحب محل بيع مياه صحية ان الطلب في الفترة الحالية ارتفع بنسبة %200 على المياه الصحية المفلترة حيث تجازوت مبيعاته حدود التوقعات ، مضيفاً ان ارتفاع المبيعات يعود الى ارتفاع درجات الحرارة ونقص المياه في بعض المناطق وثقة المواطن بالمياه الصحية .

فيما يرى صالح ابو حسن صاحب محل لبيع المياه الصحية ان الارتفاع في الطلب مؤقت لارتفاع درجات الحرارة بالاضافة الى انقطاعات المياه المتكرر خلال فترة الصيف لتعاود المبيعات تراجعها خلال فترة الصيف وعكس مايشاع من ان ثقة المواطن بمياه "الحنفيات" هي التي دفعت المواطنين لشراء المياه الصحية كون معظم المنازل يوجد بها مايعرف "الكولر" وهو مقارب لعمل محلات تنقية المياه.

من جانبة قال رب الاسرة علي المغاريز ان انفاقه على شراء المياه الصحية تجاوز 5 في المائة خلال الشهر الحالي لانعدام ثقة بالمياه العادية "الحنفية" والامر الاخر الانقطاع المتكرر للمياه بالاضافة الى ارتفاع درجات الحرارة التي رفعت كميات الاستهلاك .

وطالب المغاريز الجهات الرسمية زيادة الرقابة على محلات بيع المياه الصحية لرداءة العبوات والنظافة العامة وجودة المياه ومدى تطبيقها للشروط الصحية المتبعة.

ودعا المواطن الجهات الرسمية الحكومية ايلاء مياه الشرب التي تعرف "بالحنفيات" اهمية قصوى لتكون ذراعا للتخفيف عن كاهل المواطن للحد من تـآكل الرواتب من خلال المعالجة الصحية لمياه الشرب من خلال الشبكات الرئيسية للمنازل بالاضافة الى محلات بيع المياه الصحية .

من جانبها دعت الجمعية الوطنية لحماية المستهلك الجهات الرقابية إلى تكثيف عمليات التفتيش على محلات فلترة المياه خاصة تلك الموجودة في المناطق الشعبية.

وقال رئيس الجمعية محمد عبيدات إن بعض تلك المحال لا تقوم بشكل كاف بتعقيم العبوات المستخدمة في تعبئة المياه ، لافتا إلى أن أصحاب المحال يتذرعون بأن عملية التعقيم تزيد من التكلفة وبالتالي من الصعوبة إجراء عملية التعقيم لكل عبوة بعد الاستخدام ، الأمر الذي قد يحدث بعض الأضرار على المستخدمين أو المستهلكين للمياه المباعة من قبل بعض المحلات.

وأشار الى ان الجمعية تلقت شكاوى من المواطنين حول رداءة المياه التي تباع في عدد من هذه المحلات ، مؤكدا أهمية التعقيم خاصة في فصل الصيف ، حيث يزداد الطلب على المياه الأمر الذي يتطلب مزيدا من الاهتمام في عملية النظافة خوفا من انتشار الأمراض نتيجة الإهمال أوالتقصير بعملية التعقيم من قبل بعض المحلات.

ودعا مؤسسة المواصفات والمقاييس إلى ضرورة أخذ عينات من المياه التي تباع في محلات الفلترة والتأكد من مطابقتها للمواصفات والمقاييس ، مشيرا إلى أن بعض محلات بيع المياه تلتزم بتوفير العناصر الصحية المطلوبة في المياه المطروحة للبيع ، بينما لا تلتزم بعضها حسب شكاوي المواطنين.

التاريخ : 24-08-2010

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش