الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الجمهور ينصف فنانه المحلي . ليلة اردنية من ألف ليلة وليلة على المسرح الجنوبي

تم نشره في الثلاثاء 26 تموز / يوليو 2016. 08:00 صباحاً

 جرش - الدستور- حسام عطية

رسم ثلاثة فنانين أردنيين الفرح والبسمة واكثر من ذلك «الفخر بوطن جميل» على وجوه رواد المسرح الجنوبي في ليلة أردنية « سهروها « احياها يحيى صويص وطوني قطان وحسين السلمان.

الفنان السلمان حرك المسرح بأغنياته الجميلة وذات الصيت ومنها «هذا الاردن اردنا» وردد الجمهور البقية، وتابع بسلسلة من اغنياته المحبوبة والتي يحفظها الناس عن ظهر قلب ليشعل جمهور المدرج الجنوبي حماسا بـــ «دق ألماني» و «يا ابو الشويره الحمرا»  و»عالعين منيتي».

ابداع بلا تكريم

وفي الليلة الاردنية غنى الفنان يحيى صويص اغنيتة «الاردن عالي»، و «شو بدك بالقيل والقال»، و»عيني على الاردني عيني عشماغه الاحمر» ، وختم بتراث يحبه ويردده جيل سابق وآخر حالي «صندوق العروس» رائعة حبيب الزيود.

الفنان صويص استطيع ان يكسب حلقة الليلة وتجاوب معه الجمهور بكل الحب والفرح.

وعلى المسرح الجنوبي غنى «قطان اغنية هلا صرتي حلالي»، و»بس بس ما أرضى بغيرك يلي تحس»، و»القصه مو قصة ليلى»، واثبت قطان الذي يجيد الموشحات الاندلسية، والاغاني الكلاسيكية،وكل انواع الطرب ان الفنان الاردني قادر وبقوة على نيل حب جمهوره المحلي والعربي.

قطان بمخزونه من المعرفة والثقافة الموسيقية والغنائية خطف الانظار وشد القلوب.

فيما لم  يتم تكريم الفنانين الاردنيين من قبل ادارة المهرجان او نقابة الفنانيين الأردنيين، الامر الذي يترك له ساحة للاجابة من قبل المعنيين.

الفلكلور الشركسي والحضور الانيق

وعلى المسرح الجنوبي سيكون جمهور جرش مع اصالة الشركس الذين سوف ينثرون أريجهم  ويحكون قصة الجذور ليلة اليوم الثلاثاء. حضور الفن الشركسي في اروقة جرش تقليد يتناوب ما بين «نادي الجيل»، و»النادي الاهلي»، وهذه الدورة سيكون للنادي الاهلي امسية فلكلورية، حيث التنظيم والابتكار، وتقديم ماهو جديد، باعتبار الثقافة الشركسية واحدة من مكونات فسيفساء الثقافة الاردنية، وتساهم باثراء هذا التنوع الثقافي.

حفلات الفرق الشركسية، عادة ما تمتاز بالتنظيم والترتيب واناقة الحضور.

الساحة الرئيسة ومواهب جميلة

الى ذلك خصصت ادارة مهرجان جرش بالساحة الرئيسية حفلات لزوارها فكانت اولى ليالي الساحة الرئيسية مع ثلاثة مطربين ترافقهم فرقة الاوتار الذهبية، التي تضم الات الجيتار والاورغ والدرامز والايقاعات والكولة، ويرأسها الفنان محمد خليل،وقد شارك الفنان عماد ارشيد، الذي يشارك للمرة الثانية في المهرجان، ويعتبر المهرجان فرصة لكل فنان يقف على مسارحه،والفنان «عماد» يغني كل الالوان الغنائية، ويميل الى اللون الطربي، وسبق له ان شارك في مهرجانات شعبية خارج الاردن، وله 6 اغاني خاصة ، وتعاون مع الملحن الاردني عنان محمد، والملحن العراقي عبد الحسين السماوي، وغنى على مسرح الساحة اغنية كل العمر على حسابك، ووصلة وطنية، تفاعل معها الجمهور.

 والفنان علاء المعايطة الذي درس في المعهد الوطني للموسيقى عزفا وغناءا، وهو عازف على العود، وشارك في مهرجان جرش اكثر من مره، كما شارك في مهرجانات وزارة السياحة، والعديد من الفعاليات والاحتفالات الوطنية، ويتميز باللون الشعبي، والتراثي، حيث ان امكانيات صوته تساعده على اداء هذه الالوان الغنائية، وقدم في الامسية التي رافقه بها العود، اغنية سيدنا، و ويلي ما احلاها، والورد فتح، وياشوقي، وقد التف الجمهور حوله يسمع اغانيه ويرددها معه.

والموهبة الثالثة كان الفنان «امير صلاح» الذي ينحاز الى تراث بلاد الشام، ويقدمه باحتراف، وهو مشارك في فعاليات اقيمت في قطر، وفي مهرجان جرش، ويقول عن مشاركته، ان مهرجان هذه المدينة العريقة هو حلم كل فنان اردني وعربي، وهو صانع نجوم،ووسام على صدر كل من يشارك به،والفنان «امير» له اغنية حديثة بعنولن» شو فيه مافيه» وقد تم تصويرها بالفيدو كليب،وقدم على مسرح الساحة الرئيسية الوانا من الغناء الاردني، مثل يالاردنية، والدحية، اضافة لاغنيته الحديثة شو فيه مافيه.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش