الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الحديدي: سنتدخل بحال اختلال المواد المعروضة في الأسواق

تم نشره في الأربعاء 4 آب / أغسطس 2010. 03:00 مـساءً
الحديدي: سنتدخل بحال اختلال المواد المعروضة في الأسواق

 

عمان - (بترا) - أكد وزير الصناعة والتجارة عامر الحديدي استعداد الوزارة للتدخل في حال حدوث أي اختلالات للمواد والسلع المعروضة في الأسواق خلال شهر رمضان المبارك وانها اتخذت العديد من الإجراءات لضبطها حال حدوثها .

وأضاف في ندوة حوارية مع أسرة وكالة الأنباء الأردنية (بترا) أدارها المدير العام الزميل رمضان الرواشده ان الوزارة تعمل من خلال نظام الانذار المبكر على رصد مدى توفر المواد والسلع الغذائية بشكل مسبق.

وقال الحديدي ان استعدادات الوزارة بدات مبكرا قبل ستة اشهر من حلول شهر رمضان الفضيل من خلال زيادة الاستيراد للسلع لدى المؤسستين الاستهلاكيتين ( العسكرية والمدنية )، مشيرا إلى وجود نحو 59 سوقا للاستهلاكية المدنية و سبعين للعسكرية .

وأكد أن الحكومة ليست بصدد التراجع عن سياسة السوق المفتوحة وان الصلاحيات الممنوحة للوزارة بموجب قانون الصناعة تتعلق بمراقبة إعلان السعر والبيع بموجبه،لافتا الى إمكانية لجوء الوزارة الى التنسيب لمجلس الوزراء بموجب المادة السابعة باعتبار أي من السلع سلعة أساسية وبالتالي تحديد سعرها .

وقال الحديدي ان الارتفاع في الأسعار يكون عاده في العشرة أيام الأولى من الشهر الفضيل نتيجة للسلوك الاستهلاكي الخاطئ والاختلال في العرض والطلب وبعد ذلك تستقر الاسعار وهي الحالة التي تشترك فيها المملكة مع مختلف الدول العربية في هذا الظرف، مشددا على أهمية ترشيد وتعديل السلوك الاستهلاكي للمواطنين خلال الشهر الفضيل .

وقال ان الوزارة أعدت خطة متكاملة استعدادا لشهر رمضان المبارك لتوفير جميع المواد التموينية لاسيما الأساسية والسلع الرمضانية باسعار مناسبة وحماية المستهلكين من عمليات الاستغلال التي يمارسها بعض التجار .



ويركز القسم الثاني الذي يبدأ العمل بها من منتصف شهر رمضان حتى نهايته على عمل جولات مسائية على المطاعم التي تعمل ليلاً ومحلات النوفوتية والمعارض الرمضانية التي تبدأ عملها عادة في الثلث الاخير من الشهر الفضيل حيث ستتم الرقابة على تقيد التجار باعلان الاسعار والبيع وفقا لها والتركيز في الثلاثة الايام الاخيرة على محلات بيع الحلويات والتدقيق على جوده وصلاحية الحلويات ومتابعة عمل المخابز من حيث وفرتها والتقيد بالبيع حسب الاسعار المعلنة .

وقال الوزير ان فرق الرقابة والتفتيش ستقوم بعملها خلال شهر رمضان وفق برنامج مراقبة يغطي الفترتين الصباحية والمسائية، داعيا المواطنين الى التبليغ عن اي مخالفات ترتكب على الهواتف التي ستعلنها الوزارة ومديريات الصناعة في المحافظات .

واعترف الحديدي بتأثر المملكة بشكل كبير في أي ارتفاع عالمي في الاسعار، مشيرا الى ان الأردن يستورد نحو 82 بالمئة مما يستهلك من المواد الغذائية باستثناء حالة الاكتفاء الذاتي في الخضار والفواكه.

واكد ان الوزارة بالتعاون مع وزارة الزراعة عملت على فتح أسواق جديدة للحوم من عدة مناشىء سودانية ورومانية وجورجيه وإثيوبية واسترالية مما يوفر البدائل أمام المواطنين ويخلق حالة من استقرار الاسعار لهذا العام .

وارجع الحديدي الارتفاع الكبير في اسعار اللحوم البلدية الى حالة الجفاف التي عاشتها المملكة خلال العشر سنوات الماضية ورفع الدعم عن الأعلاف .

وأشار الى ان الوزارة بدأت باصدار نشرة إرشادية منذ عشرة أيام لاسعار حوالي خمسين سلعة،لافتا الى ان هذه النشرة ستكون يومية خلال شهر رمضان المبارك اضافة الى اجراء مقارنة اسعار للمواد الغذائية لتكشف للمواطن حالة الارتفاع والانخفاض والاستقرار في السعر.

وحول إمكانية تراجع الحكومة عن مبدأ السوق الحرة وتحديد الاسعار اعتبر الحديدي ان هذه الخطوة تعد رجوعا نحو الخلف لما لها من مخاطر على الاقتصاد الوطني والتي قد ينتج عنها امتناع تجار الجملة عن استيراد السلع وبالتالي حصول نقص فيها، مؤكدا ان الحكومة غير مستعدة للدخول في مبدأ الشراء بالإضافة الى إمكانية ان يلجا التجار لشراء سلع اقل جودة.

التاريخ : 04-08-2010

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش