الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مشاريع حيوية على سلم اولويات وزارة النقل

تم نشره في الخميس 3 أيار / مايو 2012. 03:00 مـساءً
مشاريع حيوية على سلم اولويات وزارة النقل

 

عمان - الدستور - رشدي القرالة

عدة مشاريع حيوية في قطاع النقل بحاجة الى المزيد من الاصرار على تنفيذها لما لتلك المشاريع من مردود يعم كافة مصالح الوطن والمواطن على كافة الاصعدة تلك المشاريع والتي قد لا تغيب عن اي مواطن نتيجة كثرة الحديث عنها وما ستلقيه تلك المشاريع من خطوات اقتصادية ايجابية تجعل من الاردن الذي يتمتع بجغرافيته وموقعه المميز مصدر اهتمام خاصة لدول الجوار.

ومن اهم تلك المشاريع الحيوية التي سعت ولازالت الحكومة على اعدادها تمهيدا لتنفيذها منذ اكثر من 6 سنوات، الا ان تلك المشاريع لم تر النور حتى الان، نتيجة عدة عوامل قد يكون اهم تلك العوامل المالية، ومن اهمها واكثرها مردودا على اقتصادنا رغم كلفتها المالية «مشروع سكة الحديد الوطنية» والتي تربط المملكة مع دول عربية منها العراق والسعودية وسوريا وصولا الى لبنان ، هذا المشروع لا يخفى على احدا انه يساهم بشكل رئيسي على زيادة الايرادات من خلال نقل البضائع وجعل الاردن ممرا للنقل بكافة انواعه خاصة وان الاردن وبموقعه الجغرافي يربط عدة دول مجاورة تعاني اصلا من عمليات النقل بكافة انواعه، اضافة الى تشغيل الايدي العاملة الاردنية.

اما المشروع الاخر والذي يعد الثاني ترتيبا بالاهمية فهو مشروع القطار الخفيف الذي يربط عمان بمحافظة الزرقاء وهو ما ينعكس على حال المواطنين، حيث اثبت هذا المشروع نتائجه الايجابية على المواطنين من خلال عدة دراسات قامت بها الحكومة وشركات اجنبية وما سيوفره المشروع من عدة امور حياتية تعني المواطنين والازدحامات وغيرها من الامور التي قد تخلق ايضا فرص العمل الجديدة.

لا تتوقف مشاريع النقل على تلك التي تم ذكرها فهنالك مشاريع اخرى تعنى بالقطاع نفسه من تشريعات وبنية تحتية للنهوض بالقطاع وخدماته التي اصبحت تعاني الكثير من الانخفاض وتشجيع الاستثمار في هذا القطاع وبكافة فئاته.

هذه المشاريع تعد من اهم المشاريع الوطنية ذات الاولوية، تعاني عددا من المعوقات منها دولية واقليمية واخرى مالية ربما تكون هنالك معوقات من نوع خاص يوصف بالتراخي وعدم منحها الاولوية التي تستحقها.

وفي نفس السياق فان مشروع القطار الخفيف يواجه معيقات متكررة تتصل بطريقة استقطاب المستثمرين دونما تدقيق كاف، علما بان تشغيل القطار يخدم عددا كبيرا من سكان اكبر محافظتين في المملكة ، فالمشروع فشل مرات قبل ان يبدأ، ومن الاسباب التي عطلت السير في المشروع عدم المواءمة بين اسعار نقل الركاب بالقطار واسعار نقل الركاب بالوسائط الاخرى بين عمان والزرقاء، حيث قدر سعر التذكرة للقطار في المراحل الاولى 150 قرشا بينما يدفع المواطن حاليا اقل من دينار.

ما يعطل السير في هذا المشروع ليس التمويل فالمستثمر الذي كان من المفروض ان ينفذ المشروع على جاهزية كبيرة وفق مواصفات عالمية، بالاضافة الى تعهده ان تقل التذكرة عن الدينار، بالاضافة الى تفرع القطار ووصوله الى محطات جديدة غير التي كان من المفروض تنفيذها من خلال الشركات التي فشلت في تنفيذه، ومع ذلك فان المشروع لم ير النور ولا وجود نية لذلك.

هناك حاجة ماسة للشروع بعزيمة عالية لتنفيذ مشاريع حيوية تؤثر بقوة في قدرة الاردن تنافسيا من المشروع الوطني للسكك والقطار الخفيف ومشروع دعم نقل طلبة الجامعات، فخدمات النقل بمثابة المحور الرئيسي لحداثة اي اقتصاد وتنافسيته.

التاريخ : 03-05-2012

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش