الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

أصحاب الشاحنات يهددون باجراءات تصعيدية في حال استمرار اضـراب الجمارك

تم نشره في الأحد 21 تموز / يوليو 2013. 03:00 مـساءً


عمان - العقبة - الدستور - رشدي القرالة وابراهيم الفراية
ناشدت نقابة أصحاب الشاحنات الاردنية الحكومة والجهات ذات الاختصاص العمل على انهاء اضراب موظفي الجمارك بأسرع وقت ممكن تجنبا لاتخاذ اي اجراءات تصعيدية قد تفاجيء الجميع وقد تصل الى اكثر مما هو عليه الان من اضراب لموظفي الجمارك.
واعطى نقيب اصحاب الشاحنات الاردنية محمد خير الداوود الجهات المعنية مهلة 24 ساعة لانهاء المشكلة العالقة بين الحكومة وموظفي الجمارك، مشيرا الى ان هذه المهلة تم الاتفاق عليها في اجتماع عقد لاصحاب الشاحنات للوقوف عند هذه المشكلة، وتم الاتفاق على اعطاء كافة الاطراف مهلة 24 ساعة وبعد ذلك ان لم يتم اتخاذ اي اجراءات بادخال الشاحنات المحملة بالبضائع والعالقة منذ اسبوع الى الاسواق سيتم ادخال تلك الشاحنات دون اللجوء الى اي جهة كانت ودون اي اوراق رسمية تخولها الدخول.
وبين الداوود ان الخطوة الاخرى التي سيقدم عليها اصحاب الشاحنات الاردنية هي اغلاق الطرق واجراءات أخرى غير متوقعة وذلك نتيجة ما قد يلحق بهم من اضرار وخسائر كبيرة تقع على عاتقهم نتيجة تباطؤ الحكومة في التعاطي مع اكبر مشكلة قد تمر بها المملكة والتي تلقي بظلالها على كافة الجهات وخاصة المواطنين. يشار الى ان نحو 3 الاف شاحنة متخصصة لنقل الحاويات متوقفة تماما عن العمل ومحملة باللحوم والدواجن المجمدة بالاضافة الى البان ايضا، ونحو 1000 شاحنة ايضا متوقفة على حدود العمري ومحملة بالخضار والفواكه.
واكد الداوود ان المواد والبضائع المحملة على متن تلك الشاحنات بدأت بالتلف مما يترتب عليه خسائر كبيرة، مشيرا ان تلف تلك البضائع مع استمرار اعتصام موظفي الجمارك يضر بالدرجة الاولى بالمواطنين الذين يستهلكون تلك البضائع خاصة واننا في شهر رمضان الفضيل مما قد يتسبب في نقص بالمواد ايضا لعدم قدرة الشاحنات ادخالها الى السوق المحلية مما قد يرفع الاساعار ايضا على تلك البضائع.
ويطالب المعتصمون بزيادات ثابتة على الرواتب والغاء نظام العقوبات، وإعفاءات جمركية لسياراتهم، بالاضافة الى تثبيت العلاوات الشهرية، مؤكدين انهم لن يتنازلوا عن تنفيذ مطالبهم، لافتين الى ان الضغوط التي تعرضوا لها لانهاء اضرابهم لن تزيدهم الا صلابة على الموقف، وتسود حالة من الاضطراب في مختلف منافذ المملكة البحرية والبرية والجوية، وتتكدس الشاحنات والحاويات، لتوقف الموظفين عن العمل.
من جهة ثانية خيمت اجواء اضراب الجمارك على المشهد العام في الموانىء الاردنية بسبب توقف الجمركيين تماما عن المشاركة في العمليات المينائية بكافة اشكالها لاسيما وان الجمارك عنصر اساسي في عملية النقل من والى الموانىء
واصطفت مئات السيارات الشاحنة في ساحة رقم 1 وساحات الراشدية بانتظار حلول سريعة لاضراب الجمارك كي تتمكن من عملية التحميل من العقبة.
وبين مدير جمارك العقبة عميد جمارك محمد بني عيسى، أن حركة التخليص الجمركي في كافة المعابر الجمركية تعمل بأقل طاقاتها بعد دخول اعتصام موظفي الجمارك يومه السابع، الذين يطالبون بامتيازات وظيفية يصفونها بالعادلة
من جهة أخرى، أصدر موظفو الجمارك المضربون عن العمل منذ الاثنين الماضي بياناً استنكروا فيه تعرض زملائهم في مركز حدود العمري للاعتداء والضرب والإهانة.
الى ذلك واصل سائقو الشاحنات في منطقة الراشدية نداءاتهم للجهات المعنية في الحكومة للاسراع في ايجاد حل لاضراب الجمارك بعدما تفاقمت عملية تاخيرهم وتاخر تحميل سياراتهم بالحاويات والبضائع مؤكدين ان تواصل الاضراب يعني مزيدا من الحرمان لهم في التحميل من العقبة الى عمان اضافة الى معاناتهم اليوميه في ظل اجواء رمضانية حاره ناهيك عن بعدهم عن اهلهم وذويهم في الساحات والمواقف العامة.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش