الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

ازدياد ولائم الأيام الأخيرة من رمضان

تم نشره في الثلاثاء 30 تموز / يوليو 2013. 03:00 مـساءً

 الدستور _ اسراء خليفات
يعرف شهر رمضان الفضيل بكرمه وفضله حيث يزداد فيه إلتفاف الأسرة والعائلة والأصدقاء على مائدة واحدة، فتكثر فيه العزومات ودعوات الإفطار، ولكن هناك من يفضل تأجيل تلك الدعوة الى العشر الاواخر من رمضان وتلبيتها ايضا. 
تبين سميحة .م، اهمية العزائم في رمضان وخصوصا الاهل والاقارب المقربين قائلة: انه نظرا لضيق الوضع المادي وكون الشهر الفضيل جاء خلال منتصف الشهر وطبيعة اعتماد غالبية الناس على الرواتب في اداء المناسبة فانني قمت بتأجيل العزائم للايام القادمة على الرغم من اننا مقبلون على عيد وبعده مدارس مما يسبب لنا ضيق مادي كبير.
وتضيف كما ان العزائم في تلك الاوقات لا تقتصر على نوع واحد من الطعام وانما يجب ان يكون هناك عدة اصناف والا لتعرضنا لانتقاد المعازيم.
وتشير منار .ي، أنها تكثر من العزائم في العشر الاواخر من رمضان حيث يتذكر زوجها في ذلك الوقت ان عليه ان يقوم بدعوة اصدقائه او اقاربه متناسيا بأن هذه الايام تكون اصعب فترة والعائلات تكون تحت ضغط كبير، مبينة انها في تلك الايام تريد ان تستفيد من فضل تلك العشر في العبادة وتدبير حاجات بيتها استعدادا للعيد لكنه يفاجئها زوجها بزيادة الولائم وزيادة الضغط عليها. موضحة انها اختلفت مع زوجها بشأن تلك العادة المتكررة، حيث تقترح على كل زوج يريد ان يعزم اهله واصدقاءه في العشر الاواخر من رمضان ان يقوم بذلك في أحد المطاعم الكبيرة وبذلك يكون هناك نوع من التغيير ايضا.

فضل كبير

يرى عايد .ق ،ان العزائم في رمضان تكون في العشر الاواخر حسب رأيه هو للفضل الكبير الذي قد يناله في تلك الايام بالاضافة الى اعتقاده انه بذلك يخدم اصدقاءه واقاربه لانهم بعد 20 يوما من رمضان يحتاجون لتغيير الاجواء كما ان سيدة البيت تمل من تحضير الطعام فتكون دعوته في مكانها .
ومن وجهة نظر عارف.ك، انه ومنذ كان شابا لا يرغب في القيام بدعوات رمضان الا في العشر الاواخر وتلبيتها ايضا عند الاخرين لانه في بداية رمضان لم يعتد على ذلك. 
ويضيف عباس .غ، انه لا يحب ان تتم دعوته على الافطار او السحور في الايام الاخيرة من رمضان. الا انه يضطر الى ذلك نتيجة الدعوات المتراكمة منذ بداية رمضان وهو يقوم بتأديتها لاصرارأصحابها على حضوره. فهو لا يستطيع دعوة اخوته واهله واقاربه الا في هذه الايام نظرا لانشغاله منذ بداية الشهر الفضيل.

أجواء مميزة

وقالت ميادة .ظ، ان للعشر الاواخر من رمضان خصائص ليست لغيرها من الأيام حيث تكون هناك اجواء مميزة كما يكون لها اجر اضعاف الايام الاخرى. 
مشيرة الى الشهر الفضيل، فعندما يشعر الشخص بأنه سوف  يسعى لاستغلال اجوائه بزيارة ودعوة الاقارب، مؤكدا انه من الصعب وربما المحال أن يستطيع الاقارب والاصدقاء الجلوس مع بعضهم.
ومن جهة اخرى تتساءل فداء .ط، بأنه يتم اختزال رمضان بأكمله في عشرة ايام فقط ونحرم انفسنا متعة التلاقي والتزاور في باقي ايام الشهر الفضيل فان العشر الأواخر من رمضان ذات أهمية مبينا ان وظائف العشر الأواخر: هي التوبة والاستغفار وإصلاح الباطن والاعتكاف وإحياء الليل واعتزال النساء وإيقاظ الأهل لتصيبهم نفحات الله عز وجل والاجتهاد فيها ما لا يجتهد في غيرها، بالاضافة الى تزيين الظاهر والباطن لله سبحانه وتعالى والاجتهاد الزائد في نهاية هذه الأيام والاهتمام بأن تقع أعمالهم في محل قبول الله عز وجل بدلا من قضائها في العزائم والاسواق.
موضحة ان انشغال بعض المسلمين في العشر الأواخر من رمضان في شراء الملابس والحلوى وتضييع أوقات فاضلة فيها ليلة القدر تمنعهم عن القيام والتهجد من السهر في الأسواق الساعات الطويلة في التجول والشراء، وهذا أمر مؤسف يقع فيه الكثير من المسلمين، والواجب عليهم اتباع سنة نبيهم صلى الله عليه وسلم أنه إذا دخل العشر الأواخر شد المئزر وأيقظ أهله وأحيا ليله، هكذا كان دأب النبي صلى الله عليه وسلم وصحابته رضي الله عنهم أجمعين.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش