الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«ملعون».. رواية يتعانق فيها الخيال مع التاريخ بأبطاله لا بوقائعه

تم نشره في الثلاثاء 13 آب / أغسطس 2013. 03:00 مـساءً

 القاهرة ـ رويترز

في رواية «ملعون» يتعانق الخيال مع تاريخ يحضر بأبطاله لا بوقائعه فيتابع القارئ جانبا من النضال ضد الاحتلال البريطاني لمصر تشارك فيه الفنانة الراحلة تحية كاريوكا وأنور السادات الضابط الذي فصل من الجيش في الاربعينيات ثم صار رئيسا للبلاد.
كانت كاريوكا تمكنت من تهريب ما ظنت أنه صندوق من المنشورات في سيارتها من القاهرة الى الاسكندرية ولكن السادات يفاجئها بأنه صندوق متفجرات ثم تقود السيارة وتقوم بتهريب السادات أيضا وهو في المقعد الخلفي وتنصحه «لو حد سألك قل لهم انك ادريس السفرجي» نظرا لكونه أسمر ونحيفا.
ورواية الكاتب المصري ايهاب قاسم لا تمضي من نقطة لكي تنتهي الى أخرى وفقا لتسلسل زمني بل تعد رواية أفكار لا يلهث القارئ وراء عقدة أو حكاية واحدة وانما تعتمد على المرونة في تناول أزمنة مختلفة واستعادة أحداث ووقائع لم يشهدها أبطال الرواية ولكنها ظلت تحكى من جيل لاخر حتى حفرت في ذاكرتهم.
ففي بعض الفصول ترتد الاحداث الى صعود دولة محمد علي في مصر في بدايات القرن التاسع عشر وحروبه في الحجاز حين أرسل ابنه ابراهيم على رأس جيش واستولى على مدينة الدرعية عاصمة الحجاز انذاك.
وذكرى ما جرى للدرعية مصدر مرارة للشيخ البراك -أحد مريدي الكاتب المصري عباس العقاد- والذي يحدث ابنه غازي باستمرار عما «فعلوه بنا في الدرعية» حتى ان غازي الذي رأى أباه يبكي للمرة الاولى أحس بالدموع كأنها «وشم» عابر للاجيال.
الرواية أصدرتها دار الفارابي في بيروت بغلاف من تصميم فارس غصوب وتقع في 189 صفحة متوسطة القطع وهي الكتاب الثالث لقاسم.تبدأ السطور الاولى للرواية بخطاب الرئيس الراحل جمال عبد الناصر عقب حرب 1967 والذي أعلن فيه مسؤوليته عن «النكسة» وأبدى استعداده للتخلي عن أي منصب رسمي والانضمام الى صفوف الجماهير.. ولكن الشعب يرفض وتتحول الشوارع الى «فيضان» يصر على الصمود والحرب.
وتسجل الرواية أن تلك الحرب أسعدت بعض المصريين ومنهم الشيخ بيومي الذي صلى مع عدد من أصحابه «صلاة شكر لهزيمة الطاغوت الفرعون واله وجيشه» حتى ان بطل الرواية يتساءل.. كيف «يشكرون الله على انتصار اسرائيل..».
والرواية التي يهديها المؤلف «الى كل من طلب الحرية... الى شهداء مصر الابرار» يحمل غلافها الخلفي كلمة للناقد المصري مصطفى بيومي تقول ان «حرية الفكر والابداع تتعرض لخطورة حقيقية عندما يحكم المتطرفون وعلى الجميع أن يتكاتفوا في مواجهة محاكم التفتيش ومنابر التكفير التي قد نقع جميعا في ترسانتها الجهنمية.. «ملعون» ذلك الزمن الذي يسود فيه الجاهليون الذين يعيشون خارج العصر والتاريخ ولا بد أن نقاوم». ويضيف «المقاومة أو الطوفان».

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش