الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

السلفية الجهادية وضلالة المصطلح

عمر كلاب

الأربعاء 14 آب / أغسطس 2013.
عدد المقالات: 1583

لا ينفكُّ كتاب التيار الاسلاموي سواء الملتزمون او من يرشقونه سرّا ويحضنونه علنا بترديد مصطلح السلفية الجهادية , ولأن فعل الجهاد فعل له قيمته عند المتلقي وهو سنام الاسلام بل ذروة سنامه لا بد من التدقيق في المصطلح ودلالته من خلال سلوك التيارات السلفية وتحديدا من يَمنحه الكتاب صفة الجهادية .
خلال ندوة عقدها مركز الدراسات الاستراتيجية في الجامعة الاردنية قبيل رمضان الفضيل وشرفت بالمشاركة فيها , تسنّى لي الالتقاء والاستماع الى تيارات السلفية بمن فيها تيار السلفية المتشدد او المسلح كما احب تسميته رغم اصرار الضيف التونسي في الندوة على صفة الجهادية , وحينها تكشّف ان كل ثلاثة سلفيين يمكن ان يقوموا بتشكيل تيار سلفي ثم ينشقون على انفسهم حسب توصيف الباحث في التيارات السلفية حسن هنية وهو احد رجالات السلفية المسلحة سابقا واحد الناقدين لها حاليا , بمعنى ان فكرة التيار السلفي الواحد او الموحد فكرة مثل العنقاء والخل الوفي وغير متوفرة في الواقع الحياتي لا في المغرب العربي ولا مشرقه .
منح التيار السلفي المسلح صفة الجهادية اذن فيها تسرّع او اذعان للتسمية السلفية نفسها ولا يوجد فيها تحقيق او تدقيق حسب علم الكلام وعلم التفسير , الذي يرفض قبول المصطلح على علّاته , فالجهاد لغة مأخوذ من جهد - يجهد - جهدا، فالمصدر: (الجهد بالضم أو الفتح وهو الوسع أو الطاقة، وقيل: (الجهد – بالضم - هو الوسع والطاقة، والجهد – بالفتح - هو المشقة .
ويستعمل الجهد – بالفتح – بمعنى الغاية، {وأقسموا بالله جهد أيمانهم}، أي غاية ونهاية قسمهم، فالجهد والجهاد في اللغة: (بذل أقصى ما يستطيعه الإنسان من طاقة لنيل محبوب أو لدفع مكروه .
اما الجهاد شرعا واصطلاحا فقد اتفق الفقهاء الأربعة أن الجهاد “هو القتال والعون فيه “ , وتاليا تعريفات الفقهاء الأربعة : الحنفية : جاء في “فتح القدير” لابن الهمام ,” الجهاد: دعوة الكفار إلى الدين الحق وقتالهم إن لم يقبلوا “, وقال الكاساني في “البدائع” { بذل الوسع والطاقة بالقتال في سبيل الله عزوجل بالنفس والمال واللسان وغير ذلك } .
 المالكية : “ قتال المسلم كافرا غير ذي عهد لإعلاء كلمة الله أو حضوره له أو دخوله أرض له “
الشافعية : قال الباجوري : الجهاد أي القتال في سبيل الله , وقال ابن حجر : وشرعا بذل الجهد في قتال الكفار .
الحنبلية : الجهاد: القتال وبذل الوسع منه لإعلاء كلمة الله تعالى .
في ضوء التعريفات السابقة اين تعريف الجهاد في فكر السلفية المسلحة , التي اباحت دم المسلمين واستسهلت قتل الآمن وتكفير المخالف , بل ان تيارات سلفية معتدلة ترى في السلفية المسلحة خروجا عن صحيح الدين , فأي مذهب من المذاهب الاربعة اباح هذا الشكل الذي نراه في المغرب العربي والعراق والجزيرة والشام والفنادق الاردنية .
ولن اتعرض للسؤال المسكوت عنه كثيرا والذي هو اصل الجهاد إثر احتلال الارض , واقصد الجهاد في فلسطين التي تتعرض لابشع احتلال شهدته الدنيا ومن ضمن الاحتلال ايضا احتلال وتدنيس اولى القبلتين وثالث الحرمين , عن جهاد السلفية المسلحة التي تأخذ الشباب العربي المسلم الى غياهب الارض للجهاد السلفي .
مصطلح السلفية الجهادية فيه ضلالة مقصودة واذعان برغبة من مُستعملي المصطلح ربما خوفا وربما طمعا , لكنه مصطلح بحاجة الى قراءة وتدقيق لأن الكثير من الشباب قد فتنهم المصطلح وإنساقوا خلفه وأظن بلا اثم الظن ان الاعلام  المُذعن شريك في دمهم , ولا بد من إبراء الذمة .
السلفية المسلحة نتيجة لغباء امريكا ولتورط الانظمة العربية في حلفها مع الامريكان ضد الاتحاد السوفييتي لحسابات امريكية بحتة وليست نتيجة لواقع جهادي او رد موضوعي على احتلال فلسطين , وجرى استثمار شباب صادق في وجدانه ومخلص لعقيدته في حروب طائفية ووهمية دون عائد فائدة على اوطانهم .
[email protected]

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش