الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الدائرة السابعة في تلاع العلي وخلدا: إقبال جـيـد وحـضور للعـنـصر النسائي

تم نشره في الأربعاء 28 آب / أغسطس 2013. 03:00 مـساءً

عمان ـ الدستور ـ كوثر صوالحة
شهدت الدائرة السابعة عشرة في منطقة تلاع العلي وخلدا اقبالا جيدا، حيث كان المحرك الاساسي تصدر العشيرة للموقف.
ورصدت «الدستور» قدوم العديد من العائلات بشكل منظم للادلاء باصواتهم مناصرة لمرشحي العشائر، فيما رفض المواطنون الاقرار بأن الهدف من وراء هذه التجمعات يعود الى العشائرية ولكن الى معرفتهم التامة لهذا الشخص ومعرفتهم بقدرته على خدمتهم بشكل جيد.
كما رصت «الدستور» عددا من المشاحنات الكلامية بين مواطنين مختلفين على تسمية مرشح او سير العملية الانتخابية.
واشتكى عدد من المواطنين عدم وجود تسهيلات لذوي الاحتياجات الخاصة في المنطقة وعدم التحقق من الاسم بشكل دقيق فيما اكد عدد من المواطنين ان هناك اسماء غير موجودة.
وانتقد المواطن حسين السعد استمرار وجود الدعايات المختلفة، مشيرا الى أن هذه الانتخابات ستحسمها الفزعة العشائرية، مؤكدا ان هناك اسماء قد تستطيع ممارسة دورها وتقديم خدمة للمواطنين في هذه المنطقة.
الشباب كان لهم نصيب في العملية الانتخابية في الدائرة السابعة عشرة، وكان المحرك الاساسي كما اكد احد المواطنين هو القرابة التي تجمعه مع احد المرشحين وان الفزعة في هذه المواقف ضرورية، وفق تعبيره.
ظهور العنصر النسائي بدا جيدا وفي بعض الاحيان كان يفوق عدد الرجال والملاحظ ان كافة الاناث يدخلن بشكل جماعي الى المركز وليس فرديا ويقمن ايضا بالترويج لعدد من المرشحين بين السيدات الموجودات في المركز.
اما الاطفال فاقتصر دورهم فقط على التذكير بمرشح ما والحث على انتخابه لكل من يحاول دخول المركز.
لجان الاشراف في المراكز التابعة للدائرة السابعة عشرة أكدت ان الاقبال لم يكن بالمستوى المطلوب وان كافة الاجراءات تسير بيسر كبير، وأنه لا تجاوزات إطلاقا في العملية الانتخابية.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش