الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الملك يزور مركز البحث والتطوير في شركة هواوي العالمية

تم نشره في الاثنين 16 أيلول / سبتمبر 2013. 03:00 مـساءً

شنغهاي - فايق حجازين- زار جلالة الملك عبدالله الثاني في شنغهاي اليوم الاثنين مركز البحث والتطوير التابع لشركة هواوي، إحدى كبريات الشركات العالمية العاملة في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات والبرمجيات، واطلع على البرامج التي تقدمها الشركة في تطوير هذا القطاع وإسهاماتها في تقديم الحلول التقنية في دول عديدة من بينها الاردن.
وأشار جلالته خلال لقائه عددا من المدراء التنفيذيين، إلى دور الشركة في توفير منتجات وحلول لقطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات على المستوى العالمي، وكذلك اسهاماتها في تطوير هذا القطاع في المملكة، الذي يشكل أحد أهم الأولويات التنموية في الاردن لجهة آثاره الاقتصادية والاجتماعية، ودوره في توفير فرص عمل وزيادة القيمة المضافة للاقتصاد الوطني.
ولفت جلالة الملك إلى "أن قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، من القطاعات الواعدة في المملكة، حيث بلغت اسهاماته نحو 15 بالمئة من الناتج المحلي الاجمالي، بعد أن نما في السنوات العشر الاخيرة بنسبة كبيرة، وزاد عدد الشركات العاملة فيه الى 500 شركة".
وقال جلالته "الأردن من أكثر الدول في مجال التمكين التكنولوجي على مستوى المنطقة، ويعد من أكثر دول المنطقة استقرارا في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات".
وأضاف جلالة الملك "ان التزام شركة هواوي بتأسيس مركز بحث وتطوير في المملكة، هو تأكيد لدور الاردن كشريك قوي لهواوي في دول الاقليم، وهو ما يفتح مجالات جديدة للتعاون على مختلف المستويات، بما فيها بناء الشبكة الوطنية للألياف الضوئية واتخاذ الاردن مركز دعم فنيا لأعمال الشركة في المنطقة".
وأعرب جلالته عن ثقته بأن شركة هواوي ستوسع مجال أعمالها في المملكة، بما يمكن من إطلاق الطاقات واستثمار الميزات التنافسية التي يتمتع بها الأردن في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، مشيرا جلالته إلى أن الاردن يعمل على استخدام تكنولوجيا المعلومات كأداة من أدوات التنمية وتطوير المجتمع نحو الافضل.
وأكد جلالة الملك اهتمام الاردن بتعزيز الابتكار والابداع بين الشباب، بالاستفادة من خبرات وقدرات شركة هواوي، التي تملك 28 مركز ابداع وابتكار حول العالم، بما يمكنهم من التعامل بيسر مع وسائل تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، اللتين تشكلان أساسا في تنمية الموارد البشرية وإتاحة فرصة عمل جديدة.
ودعا جلالته شركة هواوي إلى المساهمة في تعزيز مراكز الابداع والتطوير في المملكة، وإقامة شراكات مع مختلف المؤسسات الأردنية، في مجال صناعة الشرائح الالكترونية واستخدام الخامات الاردنية في الصناعات الإلكترونية المتطورة.
وشكر جلالة الملك القائمين على شركة هواوي على المنحة التي قدمتها الشركة لتزويد الاردن بإثني عشر نظاما متكاملا للفيديو المرئي، لتسهم في تحسين بيئة التدريب والتعليم عن بعد بين محافظات المملكة.
وقال ممثل الرئيس التنفيذي للشركة زو دزي إن هواوي، ان الشركة ستعزز تعاونها مع المملكة من خلال تزويدها بحلول الاتصال عبر الفيديو المرئي لدعم نظام التعليم والتدريب عن بعد.
وأكد استمرار الشركة في التعاون بمجال تدريب المهندسين الاردنيين في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، إضافة الى تدريب الموظفين في وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات الاردنية.
وتجول جلالة الملك في معرض منتجات وخدمات شركة هواوي، التي تقدمها لنحو ثلث سكان العالم، واجرى اتصالا عبر الفيديو المرئي مع عدد من موظفي الشركة الاردنيين في مكاتبها بعمان.
حضر اللقاء رئيس الديوان الملكي الهاشمي الدكتور فايز الطراونة ووزير الخارجية وشؤون المغتربين ناصر جودة، ومدير مكتب جلالة الملك عماد فاخوري، ووزير الصناعة والتجارة والتموين الدكتور حاتم الحلواني، والسفير الاردني في بكين يحيى القرالة، والسفير الصيني في عمان يوي شياو يونغ، وعدد من كبار المسؤولين في شركة هواوي، إلى جانب شركائها في المملكة الرئيس التنفيذي لشركة زين احمد الهناندة والرئيس التنفيذي لشركة امنية ايهاب حناوي.
وقال الرئيس التنفيذي لشركة زين أحمد هناندة إن زيارة جلالة الملك إلى شركة هواوي تعد نقطة تحول في العلاقة مع الشركة، حيث أنها ستمكن الشركات من التخطيط لمستقبل مشروعاتها في المملكة، لا سيما بعد الاطلاع على تجربة هواوي في مجال البحث والتطوير لقطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.
وأكد أن الاستثمار في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، والبنية التحتية الداعمة له، وإقامة شراكات مع شركات عالمية مثل هواوي، يمكن من الوصول إلى أفضل الحلول في هذا المجال الحيوي للقطاعات كافة.
من جانبه، قال الرئيس التنفيذي لشركة أمنية إيهاب حناوي إن الشركة تعمل على الاستفادة من خبرات شركة هواوي في مجال البنية التحتية لقطاع الاتصالات، مشيرا إلى أن شبكة أمنية هي أول مشروع تنفذه الشركة في منطقة الشرق الاوسط.
ولفت الى ان هواوي تستثمر مبالغ كبيرة في مجال البحث والتطوير "وأي جزء من هذا الاستثمار اذا ما تم توجيهه للمملكة، فإنه سيسهم في تطوير خدمات الاتصالات في الأردن ويزيد من اسهام هذا القطاع في خدمة الاقتصاد الوطني".
وقال نائب المدير العام لشركة هواوي في الاردن حازم حداد "ان الزيارة الملكية لمركز البحث والتطوير في شركة هواوي تعد حجر الاساس للتعاون بين الشركة من جهة والقطاعين العام والخاص في المملكة من جهة أخرى، في مجالات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، والاستفادة من خبرات هواوي وانجازاتها العلمية في مجال البحث والتطوير والحلول التقنية لشبكات الاتصالات".
وأكد أن شركة هواوي تنظر إلى الأردن كمركز للكفاءات "وهم معنيون بتأسيس نواة للتدريب ونقل الخبرات الى نظرائهم الاردنيين، اضافة الى إنشاء مركز للشركة في الاردن يقدم الدعم الفني لعمليات الشركة في منطقة الشرق الاوسط وشمال أفريقيا".
وشركة هواوي، التي تعمل في المملكة منذ عام 2004 وتوظف 100 مهندس، 80 بالمئة منهم اردنيون، اسهمت في تعزيز موقع الاردن كمركز اقليمي في صناعة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، لا سيما من خلال تطوير خدمات الجيل الثالث في الاتصالات الخلوية لشركتي زين وامنية.
وتعد هواوي التي تأسست عام 1987 واحدة من اكبر الشركات التي تقدم خدمات وحلولا في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، إذ يبلغ رأسمالها حوالي 10 مليارات دولار، ولها مكاتب في 140 دولة حول العالم من بينها الاردن، ويعمل فيها 150 الف موظف، ويتبع لها أكبر معهد للبحث والتطوير في مجال خدمات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.
وعلى هامش زيارة جلالة الملك الى شنغهاي، تم توقيع مذكرة تفاهم بين الحكومة الاردنية ممثلة بوزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وشركة هواوي للاستثمارات التكنولوجية/ الاردن، لتوثيق التعاون بين الجانبين، وتوسيع الاستفادة من تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في الاردن في مجالات التعليم والتدريب وتأهيل المهندسين حديثي التخرج في هذه التخصصات.
وبموجب المذكرة التي وقعها عن الحكومة الاردنية وزير الصناعة والتجارة والتموين الدكتور حاتم الحلواني، وعن الشركة ممثل الرئيس التنفيذي للشركة زو دزي، ستزود هواوي المملكة بحلول (المؤتمرات عبر الفيديو) ليتم توزيعها على محافظات المملكة كافة لاستخدامها للغايات التعليمية.
ونصت المذكرة على قيام شركة هواوي الاردن بتدريب خريجين في مجالات هندسة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، وتأسيس مركز اقليمي للموارد البشرية في عمان يعتمد على المهندسين الاردنيين في إدارة عملياته في دول الاقليم، الى جانب الاستفادة من خدمات هواوي في مجال الشبكات الوطنية عريضة النطاق.
وفي مقابلة مع وكالة الانباء الاردنية (بترا)، قال وزير الصناعة والتجارة والتموين الدكتور حاتم الحلواني "إن مذكرة التفاهم مهمة جدا، وجلالة الملك يولي قطاع الاتصالات أهمية كبيرة كونه من أهم القطاعات الاقتصادية في المملكة ويساهم في 14 بالمئة من الناتج المحلي الاجمالي"، لافتا الى ان المذكرة مع هواوي تجعل من الاردن مركزا للتميز لقطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.
وأضاف ان مذكرة التفاهم وفرت الارضية لتبادل القدرات التدريبية بحيث يتاح للخريجين من الجامعات الاردنية التدريب في شركة هواوي بالصين، وكذلك إقامة منشآت تدريبية متقدمة لهم في المملكة.
وبين أن شركة هواوي من الشركات التي تملك تكنولوجيا متقدمة في القطاع "ونأمل حاليا من خلال المشروعات الجديدة التي تنفذها المملكة في قطاع الاتصالات وأهمها الشبكة الوطنية للألياف الضوئية، والتي تؤسس إلى تطبيقات مهمة جدا في المجالات الصحية والتعليم وغيرها، أن نتمكن من استخدام تكنولوجيات حديثة من شركات عالمية ومنها شركة هواوي".
وأكد الدكتور الحلواني أن الاردن والصين يتمتعان بعلاقات وشراكات ناجحة في مجال الاستثمار والتبادل التجاري الذي يناهز ملياري دولار، وهو ما يجعل الصين الشريك التجاري الثاني للمملكة لجهة المستوردات.
وقال ممثل الرئيس التنفيذي للشركة زو دزي في مقابلة مماثلة مع (بترا) إن الاردن يتمتع ببيئة سياسية مستقرة وسط منطقة مضطربة، وهذا الاستقرار مهم للاستثمار والاعمال، ويصب الى جانب المستوى التعليمي المتطور والقوة العاملة المؤهلة، في مصلحة الاستثمار في المملكة.
وأضاف ان لدى شركة هواوي اهتماما كبيرا في السوق الاردنية، "فنحن نعمل هناك منذ اكثر من 10 سنوات ونتطلع بفضل الكفاءات الاردنية إلى أن يكون الاردن مركزا اقليميا لأعمال الشركة في منطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا".
وبين أن الشركة تأمل في أن يتطور عملها في المنطقة بالانتقال من مجالات الاجهزة والبنية التحتية للاتصالات، الى صناعة البرمجيات "وهو ما يجعل مستقبل التعاون بين الاردن والشركة مثمرا أكثر، لا سيما مع وجود مهندسين اردنيين مؤهلين، وتراكم خبرتنا في المملكة عبر السنوات الماضية". "بترا"

 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش