الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«المدن الصناعية» توقع مذكرة تفاهم لاستغلال مخلفات المصانع

تم نشره في الاثنين 19 كانون الأول / ديسمبر 2016. 11:44 مـساءً
عمان - الدستور
وقعت شركة المدن الصناعية الأردنية و شركة الدانة للتنمية المستدامة مذكرة تفاهم امس للتعاون الفني في مجال استغلال وتدوير النفايات الصلبة الناتجة عن مخلفات المصانع  العاملة في انتاج الوقود.
وبموجب مذكرة التفاهم التي وقعها عن شركة المدن الصناعية مديرها التنفيذي الدكتور جلال الدبعي وعن وشركة الدانة مديرها المهندس زيد الفاعوري سيتم الاستثمار في مجال استغلال النفايات البلدية بهدف الحصول منها على مشتقات الوقود المعالجة.

وتتضمن مذكرة التفاهم الذي حضر توقيعها المستشار الاقتصادي في السفارة الفرنسية بالمملكة فانسان توسان العمل على  تبادل الخبرات بين الطرفين في مجال إدارة النفايات البلدية الصلبة وتسهيل نقلها بين الجانبين؛ وإجراء الدراسات المشتركة بالخصوص وكذلك دراسة التنبؤات المستقبلية لكميات النفايات المتوقعة، إضافة الى التنسيق واعداد مشاريع تنفيذية مشتركة مع الشركات والمؤسسات ذات العلاقة والتي يمكن ان تستفيد من حرق مشتقات الوقود المعالجة.
بدوره قال المدير التنفيذي لشركة المدن الصناعية الأردنية الدكتور جلال الدبعي إن مذكرة التفاهم من شأنها  تعزيز البيئة الاستثمارية التي تسعى الشركة الى خلقها للمستثمرين وتجعل من المدن الصناعية أكثر جاذبية للاستثمارات حيث إن موضوع النفايات الصلبة يشكل أحد العوائق التي تواجه المستثمرين الصناعيين.
وبين الدبعي ان مذكرة التفاهم تسهم في التخفيف على المستثمرين أعباء التخلص من النفايات الصلبة والاستفادة منها لاحقا من خلال تحويل هذه المخلفات الى مواد يستفاد منها وخصوصا في مجال الطاقة المتجددة.
واكد الدبعي حرص الشركة على تقديم كافة التسهيلات لجميع الاطراف والشركات والمؤسسات العاملة في جميع المدن الصناعية.
واضاف الدكتور الدبعي أن هذه الاتفاقية ستشكل بداية تعاون بين الطرفين في خدمة المدن الصناعية ونأمل أن تصل فوائدها الى كافة مناطق المملكة والحد من طرح النفايات الصلبة في مكبات النفايات خصوصا مكب الإكيدر الذي أصبح مشكلة كبيرة ولا بد من إيجاد الحلول المناسبة من زيادة المخلفات فيه، داعيا الشركات الصناعية الخاصة الى الاستفادة من خدمات استغلال وتدوير النفايات التي ستعمل على دعم أنشطتها والاستفادة من هذه المخلفات في عمليات التصنيع بعد معالجتها الى جانب المساهم في تطوير الصناعة الوطنية.
وأعرب عن اعتزازه بالدور الفرنسي الكبير في جعل هذا المشروع واقعا مشيدا بمتانة العلاقات الثنائية التي تربط البلدين الصديقين ومدى التزام الحكومة الفرنسية في دعم الأردن على كافة الأصعدة.
ومن جانبه أكد المهندس زيـد الفاعوري أن هذه الاتفاقية بحد ذاتها تعتبر تتويجا للعمل المشترك بين القطاعين العام والخاص وتبادل الخبرات والمنفعة العامة التي تحقق المصالح المشتركة وتنعكس آثارها على جذب الاستثمارات وخلق بيئة نظيفة تساهم في جعل الوطن منطقة خالية من الملوثات والتي تسير على مرحلتين تبدأ بدراسة تدوير النفايات ومن ثم إيجاد أفضل الوسائل المتاحة لمعلجة النفايات او تحويلها الى طاقة.
وأبدى المستشار الاقتصادي الفرنسي فانسان توسان اعتزازه بهذه الاتفاقية التي تدعمها الحكومة الفرنسية والتي تأخذ طابعا جديا ومهما بصفتها داعمة للصناعة الوطنية وذات تأثير إيجابي على المناخ الاستثماري في المدن الصناعية وتخدم الصناعات القائمة في المدن الصناعية في ظل ارتفاع التعرفة الكهربائية والتي ستعمل على توفير الطاقة الكهربائية بأقل التكاليف للصناعات الموجودة في المدن الصناعية.
ومن الجدير بالذكر أن هذه الاتفاقية ستعمل على تعظيم المزايا البيئية والاقتصادية والمالية ورفع الوعي والتدريب للعاملين من الجانبين جراء تطبيق برامج التخلص الآمن من النفايات.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش