الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

معان مطالب بابراز مرشحين قادرين على تمثيل قواعدهم الانتخابية

تم نشره في الأحد 7 آب / أغسطس 2016. 08:00 صباحاً



 معان-الدستور-قاسم الخطيب

بدأ المترشحون لخوض الانتخابات النيابية للمجلس النيابي الثامن عشر جولاتهم المكوكية للخروج الى توافقات ينبثق عنها تشكيل كتل وقوائم انتخابية.

وقال الشيخ عبدالله محسن الخوالدة اننا في هذه المرحلة الحرجة والصعبة جدا التي تمر بها المنطقة في ظل تغيرات في المواقف الدولية وعدم استقرار في السياسات العربية ونظرا لهذه العوامل يجب علينا ان نكون كمواطنين وقواعد انتخابية حريصين على انتخاب من تتوافر فيه مقومات النزاهة والنظافة والجرأة والعقلية السياسة والاقتصادية لكي نمنحه صوتنا لان الصوت امانة.

مشددا على ان عدم اقبال المواطنين واهتمامهم بالحراك الانتخابي دليل صدق وبرهان على انه لم تتوافر لديهم شخصيات قادرة على تمثيلهم تحت قبة البرلمان الثامن عشر حسب المعطيات التي يريدونها ونريدها جميعاً.

وأكد عدد كبير من المتابعين والمهتمين بالحراك الانتخابي ان عجز المترشحين لخوض الانتخابات على تشكيل كتل وقوائم انتخابي يرسخ مفهوم الشارع في معان بان مخرجاتهم الانتخابية كانت تشكل عبئاً عليهم في ظل عدم فهم حقيقي لدور النائب الرقابي والتشريعي والذي غيرته المخرجات الانتخابية الى مسميات خارجة عن الدور الرقابي والتشريعي الذي يدافع عن الوطن وحقوقه. واشاروا الى ان من الاسباب التي ادت الى ضعف الحراك الانتخابي في معان خاصة عند المتعطلين عن العمل الذين ربطوا مشاركتهم في الانتخابات النيابية بحصولهم على فرص عمل حقيقية.

وفي لواء الشوبك فان الصورة لا تختلف تماما عن الحراك الانتخابي في مواقع الدائرة الاولى فالفتور واضح على الحراك الانتخابي في هذا اللواء الذي عانى كثيراً من سياسات التهميش .

مؤكدين على ان هذه السياسات كانت سببا حقيقيا في ارتفاع نسبة الهجرة في هذا اللواء الذي سجل اعلى نسبة في المملكة في الهجرة العكسية لابناءه الى  مختلف مناطق الوطن .

وركز  المحللون للحراك الانتخابي ان القادم من الايام ستشهد تغيرا واضحا في السياسات الانتخابية من خلال تشكيل الكتل الانتخابية التي تحدد مصير المترشحين في ظل عدد كبير من المترشحين في الدائرة الذين وصل عددهم الى 18 مترشحا بالإضافة الى الكوتا النسائية 8 مترشحات.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش