الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الجيش اليمني يستعيد من القاعدة مقرا عسكريا في محافظة حضرموت

تم نشره في الثلاثاء 1 تشرين الأول / أكتوبر 2013. 03:00 مـساءً

عدن - استعاد الجيش اليمني من عناصر القاعدة مقر قيادة المنطقة العسكرية الثانية في المكلا بمحافظة حضرموت في جنوب شرق اليمن، الذي كانوا سيطروا عليه في وقت سابق أمس، ما ادى الى مقتل اربعة عسكريين، حسب مصادر عسكرية وطبية.
وتمكن الجيش اليمني من استعادة السيطرة على المقر واعتقال عدد من عناصر القاعدة في حين اكد مصدر طبي في مستشفى ابن سينا ان اربعة جنود قتلوا واصيب سبعة اخرون بجروح. وافاد مصدر عسكري ان عناصر القاعدة كانوا نحو عشرين ولم يظهروا مقاومة شديدة خلال الهجوم عليهم.
وكان انتحاري فجر صباح الاثنين سيارة كان يقودها عند مدخل المقر قبل ان يقتحم عشرات المسلحين بثياب القوات اليمنية الخاصة المقر ويسيطرون عليه محتجزين عددا من الموظفين والضباط.
واشارت معلومات سابقة الى ان قائد المنطقة اللواء محسن ناصر قاسم حسن كان بين المحتجزين، الا ان ضابطا رفيعا نفى ذلك مؤكدا ان حسن يشرف على العمليات العسكرية لاستعادة السيطرة على المقر. واكدت مصادر امنية وسياسية متطابقة ان مسلحين من القاعدة اقتحموا المكان على متن اربع سيارات عسكرية وسيارتين مدنيتين. ويقع المقر في منطقة معزولة على منحدر يطل على البحر.
وقال مصدر عسكري «انها عملية سيكون ثمنها باهظا». وقد ارسل الجيش اليمني تعزيزات فورية الى المقر لاستعادته من يد المسلحين. وذكر مصدر عسكري ان قوات ارسلت من ثكنة قريبة للجيش «تقوم بمحاصرة المقر».
بدوره، اكد مصدر عسكري آخر ان الجيش «فرض طوقا امنيا مشددا حول المكان» مؤكدا ان المهاجمين ينتمون الى تنظيم انصار الشريعة، وهو الاسم الذي تتخذه القاعدة في جنوب اليمن. واستفاد تنظيم القاعدة من ضعف السلطة المركزية في اليمن في 2011 بسبب حركة الاحتجاج الشعبي ضد الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح لتعزيز نفوذه وخصوصا في جنوب وشرق البلاد. (ا ف ب)

 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش