الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

سوق البحارة.. ملاذ العائلات الرمثاوية لشـراء ملابس العيد

تم نشره في الثلاثاء 15 تشرين الأول / أكتوبر 2013. 03:00 مـساءً

الرمثا – الدستور – محمد ابو طبنجه
استعدت كافة المؤسسات الرسمية والاهلية في لواء الرمثا لإستقبال عيد الأضحى المبارك ورفع حالة الاستعداد فى جميع المؤسسات الخدمية، وطرح القصابون ومربو الماشية « الاضاحي « للمواطنين بالأسواق العامة وعلى اطراف الطرقات وذلك لتوفير إحتياجات المواطنين من الاضاحي.
واعلنت المؤسسات الرسمية جاهزيتها خلال العيد مثل التموين، والصحة، والمرور، وإلاسعاف والمستشفى، والكهرباء، والمياه والصرف الصحي علاوة على جاهزية بلديتي الرمثا وسهل حوران.
وقال رئيس بلدية الرمثا الجديدة ابراهيم السقار انه تم تنفيذ خطة شاملة للتنسيق بين كافة الأجهزة الرقابية لتكثيف الحملات على الملاحم وأماكن عرض وتداول المنتجات الغذائية بالمدينة فى إطار الإستعدادات لإستقبال عيد الأضحى المبارك، مشيرا الى ان هذه الحملات تاتي فى إطار تشديد الرقابة على الأسواق وضبط المخالفين وإتخاذ كافة الإجراءات القانونية ضد من يثبت تلاعبه أو مخالفته بما يضر بصحة أو سلامة المواطنين.

من جانبه اشار مصدر صحي في اللواء الى أنه سيتم خلال عطلة العيد تكثيف الحملات لمنع إقامة أسواق عشوائية لعرض الذبائح الامر الذي يشكل خطرا على صحة المستهلك. ‏ وقرر متصرف لواء الرمثا رضوان العتوم الايعاز للجهات الصحية بضرورة رفع درجة الإستعداد بمستشفى الرمثا الحكومي وكافة المراكز والوحدات الصحية والاسعاف وتوفير كميات من الأدوية لمواجهة الحالات المرضية خلال أيام عيد الأضحى المبارك وإستقبال حالات الطوارىء.
وشددت مديرية صناعة وتجارة الرمثا على الاسواق والمخابز للتأكد من إنضباط عملية الإنتاج وتعديل المواعيد بما يتناسب وإحتياجات المواطنين وتكثيف الحملات التفتيشية من قبل التموين والصحة على محلات بيع اللحوم والتأكد من سلامة السلع المعروضة ومعاقبة المخالفين من التجار. ‏
الى ذلك استعد اهالي الرمثا لاستقبال العيد من خلال حركة كثيفة في الأسواق لشراء ملابس العيد والاضاحي وتوفير مستلزماته فيما تنهمك النساء في تحضير مختلف أنواع الحلويات لاستقبال الضيوف والأقارب يوم العيد وقد شرعت الدواوين ابوابها لاستقبال المهنئين بالعيد. وتزدان الأسواق الرمثاوية بألوان وأنواع مختلفة من الملابس للكبار والصغار حيث تبقي محلات بيع الملابس أبوابها مفتوحة لساعات متأخرة من الليل.
ويستقطب سوق البحارة ذو الطابع السوري وسط الرمثا عددا كبيرا من العائلات لشراء ملابس العيد حيث تقول السيدة ام ناصر وهي موظفة في مؤسسة حكومية.. انها تعودت على شراء ملابس العيد من هذا السوق لأنها تجد فيه أنواعا مختلفة من الملابس وتكون لديها حرية الاختيار اضافة الى الأسعار المناسبة مقارنة مع المحلات.
ويقول عبد الله ابو طبنجه انه يخصص في هذه المناسبة ميزانية خاصة لشراء ملابس العيد لأطفاله موضحا أن أسعار الملابس هذه السنة معقولة مقارنة مع أسعارها في السنوات الماضية بسبب المنافسة.
كما تقوم عدة جمعيات خيرية بمناسبة عيد الاضحى المبارك بتوزيع الملابس على أطفال العائلات الفقيرة واليتامى وكذلك على اللاجئين بعد تحصيل مساعدات من رجال الأعمال والمؤسسات وأهل البر.
وقال جلال بشابشة أحد تجار «السوق السوري»، «بدأنا نلمس إقبالا متزايدا على سلعتنا، وبدت مؤشرات رواجه ترتفع عن السابق. واعتبر رجل الأعمال حاتم الزعبي أن الاعياد الدينية التي تحلّ في كل عام هي شاهدة على المزيد من التطور الاقتصادي في شتى المجالات التي تشهدها المملكة.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش