الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

جـودة والابـراهـيـمـي: الأزمـة السورية تؤثر على المنطقة بأسـرها

تم نشره في الخميس 24 تشرين الأول / أكتوبر 2013. 03:00 مـساءً

عمان - الدستور - نيفين عبدالهادي
جدد الأردن تأكيداته الداعية الى اهمية التوصل الى حل سياسي للازمة السورية يضمن امن وامان سوريا ووحدتها الترابية بمشاركة كافة مكونات الشعب السوري، مؤكدا على لسان وزير الخارجية وشؤون المغتربين ناصر جودة اننا في الاردن من منطلق قربنا الجغرافي وجوارنا لسوريا نتأثر بشكل كبير من حالة عدم الاستقرار.

جاء ذلك، خلال لقاء وزير الخارجية وشؤون المغتربين ناصر جوده امس المبعوث المشترك للامم المتحدة وجامعة الدول العربية الى سوريا الاخضر الابراهيمي في مكتبه بالوزارة، حيث جرى بحث اخر التطورات والمستجدات على الساحة السورية والتحضيرات والتجهيزات لعقد مؤتمر جنيف 2.
واطلع جودة المبعوث العربي الاممي على نتائج ومخرجات وحيثيات اجتماع اصدقاء سوريا الذي عقد في لندن امس الاول الثلاثاء.
بدوره، ثمن المبعوث المشترك الجهود الهامة التي يقوم بها جلالة الملك عبدالله الثاني لمنع استمرار العنف وتحقيق الاستقرار على مستوى المنطقة.
الى  ذلك، شدد جودة والابراهيمي في تصريحات صحافية عقب اللقاء على اهمية الحل السياسي للازمة السورية، مؤكدين ان هذه الازمة تؤثر سلبا على المنطقة بأسرها.
وقال جودة ان زيارة المبعوث المشترك الى الاردن والمباحثات التي يجريها في عمان تأتي في اطار جولته على عدد من دول المنطقة وذلك استعدادا لعقد مؤتمر جنيف 2 بدعوة من الامم المتحدة، مشيرا الى ان هناك الكثير من العمل امامنا.
واضاف جودة اننا في الاردن بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني لطالما اكدنا على ضرورة الحل السياسي الذي يضمن عودة الامن والامان لسوريا وشعبها العريق وانهاء مسلسل العنف والدمار والقتل ولا شك اننا في الاردن من منطلق قربنا الجغرافي وجوارنا لسوريا نتأثر بشكل كبير من حالة عدم الاستقرار الذي تتأثر منه المنطقة باشملها وكذلك التداعيات الانسانية للازمة السورية حيث ان الاردن يستضيف اكثر من 600 الف لاجئ، فموقفنا منذ البداية كان ضرورة تطبيق الحل السياسي وان لا حل الا الحل السياسي لهذه الازمة.
وثمن جودة جهود الاخضر الابراهيمي وخبرته الواسعة للوصول الى حل للازمة السورية معربا عن امله في ان يلتئم مؤتمر جنيف 2 ويكون بداية الطريق لحل هذه الازمة.
من جهته اكد المبعوث المشترك الاخضر الابراهيمي انه اجرى مباحثات هامة وضرورية مع جودة حول الازمة السورية الخانقة والخطيرة التي تهدد ليس فقط سوريا ومستقبلها وانما تهدد المنطقة بل انها في الوقت الحاضر اخطر ازمة تهدد السلم والاستقرار.
واضاف الابراهيمي ان هذه الجولة التي يقوم بها تأتي بطلب من الامين العام للامم المتحدة وايضا وزراء خارجية الدول الخمس دائمة العضوية الذين ادركوا كما تدرك دول المنطقة وفي مقدمتها المملكة الاردنية الهاشمية خطورة هذا الوضع مشيرا الى انه يوجد الان شبه اجماع على انه ليس لهذه الازمة حل عسكري بل لا يمكن انهاء الكابوس الذي يشغل الشعب السوري الا عن طريق حل سياسي.
وقال الابراهيمي اننا نسعى باتجاه الحل السياسي ونتطلع الى تعاون اوثق واكبر مع دول المنطقة وفي مقدمتها الاردن، مشيرا الى انه يريد الاستماع من جلالة الملك عبدالله الثاني الى نصيحته وتوجيهاته بهذا الخصوص.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش