الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

موسم الشتاء .. فشل موسمي في التعامل مع اختباراته

تم نشره في الثلاثاء 5 تشرين الثاني / نوفمبر 2013. 03:00 مـساءً

كتب: فارس الحباشنة
فصل الخريف لهذا العام اطلق انذارا مبكرا، اسهم في التعجيل بتكرار المشهد السنوي الذي اعتاده الاردنيون.. طرقات تغرق بمياه الامطار.. فشل موسمي في التعامل مع اختبارات الشتاء، واضرار كبيرة تلاحق مساكن المواطنين.
كل «شتوة» تعيدنا لطرح اكثر من سؤال معتاد: لماذا لم تجر صيانة للبنى التحتية من طرقات ومصارف لمياه الامطار في مواعيدها؟ والى متى ستبقى مسامع امانة عمان الكبرى صماء، ولا تتفاعل وتتعامل بجدية مع المعلومات الارشادية التي تقدمها دائرة الارصاد عن الاحوال والاوضاع الجوية المتوقعة؟.
الامطار التي تساقطت خلال الايام الماضية، كشفت عن فشل للاجهزة المعنية في اول اختبار شتوي لموسم الشتاء الذي لم يبدأ فعليا بعد، كالعادة، غرقت شوارع عمان في «شبر ماء»، وتحولت الى برك ومستنقعات نتيجة انعدام الصيانة والتاهيل الملائم لاستقبال امطار الخير.
كل ذلك، ادى الى وقوع حالة من الارباك والفوضى المرورية والهلع بين المواطنين، وخاصة في مناطق مصنفة لدى كوادر الطوارىء بامانة عمان بانها «نقاط حمراء»، عرضتها للتأثر بأي منخفض جوي يرافقه عدم استقرار بالاحوال الجوية اعمق من بقية مناطق العاصمة.
حدة شكوى المواطنين من تداعيات الامطار ازدادت مبكرا هذا العام مع الاضرار التي باتت تلاحقهم مع كل «شتوة»، الامطار التي انهمرت خلال الاسابيع الماضية اثلجت قلوب الاردنيين بالخير، ولكن ما يرافقها من اغلاق للطرقات لغرقها بمياه الامطار يبقي المواطنين مسكونين بالخوف والقلق، ويدفعهم الى ابتكارات جديدة للتعامل مع الشتاء بخيره وشره.
فصل الشتاء لهذا العام، ربما مختلف ايضا بتفاصيل اخرى، حيث استبق المواطنون حلوله بتحضير «المؤونة»، لاشتداد قسوة البرد المنتظر على ظروفهم الاقتصادية والمعيشية، وبحثهم عن سبل لتقليص فاتورة الاستهلاك بالعودة الى موروث غذائي منزلي اعتاد الاردنيون على استهلاكه في فصل الشتاء.
تنشغل النساء اليوم بتحضير «مؤونة الشتاء»، ففي هذا الفصل تختفي بعض انواع المأكولات، لتحل مكانها اخرى تأتي في الصدارة على موائد الطعام، وفي مقدمتها انواع من الشوربات «العدس والقمح والبرغل» واكلات تقليدية قوامها القمح كـ»البكيلة» المكونة من دقيق القمح والزيت البلدي واحيانا يضاف اليها سائل البندورة.
ولعل اطيب ما في قائمة «مؤونة الشتاء» مربى الفواكه «مشمش وبرقوق ودراق وتين ودبس العنب» والمقدوس المخزن نظرا لسهولة تحضيرها، اذ ان كل «مكوناتها بيتية»، ويضاف الى ذلك حرص النساء خلال فصل الشتاء على تأمين البقوليات التي يكثر تناولها ايضا مثل الفاصولياء واللوبيا والحمص والفول.
ولعلّ الميزة الاساس لهذه الاطعمة انها تحوي الكثير من الفوائد، فمكوّنها يشمل كميّات من البروتينات النباتيّة والحديد، كالعدس، والاملاح المعدنية والفوسفور كالحمّص.. إضافةً إلى ما يمنحه من دفء في الطقس البارد.

 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش