الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مستوطنون يقتحمون الأقصى ويستمعون لرواية تلمودية حول الهيكل المزعوم

تم نشره في الاثنين 18 تشرين الثاني / نوفمبر 2013. 03:00 مـساءً

 القدس المحتلة -  اقتحمت مجموعات من المستوطنين اليهود المتطرفين امس ساحات المسجد الأقصى المبارك من جهة باب المغاربة، بحراسة مشددة  من شرطة الاحتلال. وذكرت مصادر فلسطينية ان الحاخام المتطرف يهودا غليك قاد اقتحامات المستوطنين وتولى تقديم شرح حول المكان حسب الرواية التلمودية وأسطورة الهيكل المزعوم. وكان قائد شرطة الاحتلال في القدس استدعى الجمعة الماضية الحاخام غليك وأبلغه بإلغاء قرار منعه من اقتحام الأقصى، الذي اتخذته شرطة الاحتلال في وقت سابق لمدة ستة أشهر.
ويحظى غليك وجماعته بتأييد من كبار السياسيين في إسرائيل، وعلى رأسهم رئيسة لجنة الداخلية التابعة للكنيست، عضو الكنيست ميريت ريجف، التي نظمت الأسبوع الماضي جلسة خاصة لمناقشة ما أسمته «بحق اليهود في الصلاة في المسجد الأقصى»، في محاولة لتشريع عملية تقاسم الأزمان للصلاة في الحرم القدسي على غرار ما حدث في الحرم الإبراهيمي الشريف.
وقال مدير الإعلام في مؤسسة الأقصى للوقف والتراث محمود أبو العطا إن المسجد الأقصى يشهد حالة من التوتر الشديد في ظل إجراءات احتلالية مشددة على طلاب مصاطب العلم ومدارس القدس الذي يتواجدون بالمئات داخل باحات المسجد، حيث تتعالى أصوات تكبيراتهم رفضًا لتلك الاقتحامات. ويتواجد في رحاب الأقصى عدد من المصلين وطلبة مدارس القدس وحلقات العلم، وسط اجراءات شرطية مشددة على دخولهم بوابات الأقصى الرئيسة.
في القدس المحتلة ايضا، اصيب عشرات الفلسطينيين الرصاص المطاطي خلال مواجهات عنيفة مع قوات الاحتلال في بلدة أبو ديس.
واندلعت المواجهات اثر اقتحام قوات الاحتلال بلدة ابو ديس محاولة وضع أسلاك شائكة الكترونية على مقطع من الجدار العنصري، بالتزامن مع خروج الطلبة من مدارسهم. وعمدت قوات الاحتلال الى القاء القنابل الغازية والاعيرة المطاطية باتجاه حرم جامعة القدس، كما حاولت اقتحامها، الا ان الشبان تصدوا لهم، لافتا ان قوة من الجيش استطاعت اقتحام مسجد الجامعة تحت وابل من القنابل الغازية. ورد الطلاب باشعال اطارات السيارات والقاء الحجارة باتجاه قوات الاحتلال، التي استخدمت الاعيرة المطاطية والزجاجية والقنابل باتجاه الشبان والمواطنين والطلبة. واصيب 40 فلسطينيا بينهم عدد من طلبة من جامعة القدس الرصاص المطاطي، اضافة الى اصابة العشرات بحالات اختناق بالقنابل الغازية.
وفي اجواء مماثلة،  اندلعت مواجهات امس بين طلاب المدارس وقوات الاحتلال في مدينة الخليل بالضفة الغربية .وذكرت مصادر فلسطينية ان مواجهات اندلعت بين طلبة المدارس وقوات الاحتلالعلى مفترق طارق بن زياد شرق مدينة الخليل أطلق خلالها جنود الاحتلال القنابل الغازية والصوتية باتجاه الطلبة ما أدى لإصابة عدد منهم بالاختناق .
في غضون ذلك، تلقى سكان منطقة عرب الكعابنة في الخليل إعلان وضع اليد على أراضيهم من قبل ما يسمى قائد قوات جيش الاحتلال  حيث تم إبلاغهم بمصادرة مساحات شاسعة من أراضيهم من أجل إقامة منشأة عسكرية. وأكد حسن البسايطة رئيس المجلس القروي بأن سياسة الإحتلال في تلك المناطق هي مصادرة الأراضي واغلاق المراعي من اجل التضييق على سكان المنطقة بهدف تهجيرهم. أضاف، حاولت قوات الإحتلال مراراً وتكراراً القيام بمثل هذه الأعمال وذلك بهدم البيوت والبركسات الزراعية، وآبار المياه لإجبار السكان على النزوح من المناطق الشرقية، وإختيار مواقع أخرى للسكن. وأكد على أن سكان المنطقة واهلها متمسكون بوجودهم في أراضيهم «ولن يغادروا تلك المناطق ولو أدى ذلك لتعرضهم يومياً لمثل هذه الإجراءات الإحتلالية البغيظة».
من جهة ثانية،  تهدد اخطارات الاحتلال  ما يقارب 30 منزلا في منطقة إصيَّر غرب بلدة بيت امر شمالي محافظة الخليل والواقعة ضمن تصنيف «ج» الخاضع للسيطرة الاسرائيلية. ويطالب سكانها الحكومة الفلسطينية والمؤسسات الرسمية بالالتفات الى واقعهم وتعزيز صمودهم حيث تفتقر المنطقة الى الخدمات الملائمة.
الى، اعتقلت قوات الاحتلال امس 4 فلسطينيين من بلدة العبيدية ومدينة بيت لحم في الضفة الغربية. وقالت مصادر فلسطينية ان قوات الاحتلال دهمت البلدة والمدينة وسط اطلاق نار كثيف واعتقلتهم. وتشن قوات الاحتلال يوميا حملات دهم واعتقال تطال عشرات الفلسطينيين في مدن وبلدات الضفة الغربية بحجج وذرائع مختلفة.(وكالات).

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش