الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الأمير علي: الاتحاد الآسيوي قطع خطوات مهمة لإحداث التغيير المنشود

تم نشره في الثلاثاء 26 تشرين الثاني / نوفمبر 2013. 03:00 مـساءً

عمان-الدستور
ترأس الأمير علي بن الحسين نائب رئيس الاتحاد الدولي، رئيس الاتحاد الأردني لكرة القدم اجتماع لجنة المسؤولية الاجتماعية في الاتحاد الآسيوي على هامش اجتماع اللجان التي تعقد في العاصمة الماليزية كوالمبور، إذْ تقدمت اللجنة بمقترح لتنظيم مؤتمر سنوي للتغيير من خلال كرة القدم اعتباراً من العام المقبل، إلى جانب تفعيل استخدام كرة القدم كوسيلة للتوعية بهدف تطوير المجتمعات وإحداث التغيير فيها.

 وأكد المجتمعون بأن المقترح سيمنح اللجنة الفرصة من أجل تحديد المؤسسات والأفراد ومنظمات المجتمع المدني القادرة على المشاركة في برامج المسؤولية الاجتماعية الخاصة بالاتحاد.
 ومن المرجح أن يتم تنظيم هذا المؤتمر خلال نهائيات كأس آسيا للسيدات المقررة في فيتنام العام المقبل، إذْ سيتم خلاله تقديم مجموعة من مبادرات المسؤولية الاجتماعية.
 وكشف الأمير علي أن الاتحاد الآسيوي لكرة القدم قطع خطوات كبيرة على الصعيد العملي خلال الأشهر الـ18 الماضية، موضحاً أنه تم إحداث تحرك من أجل التغيير في العديد من الجوانب المهمة.
 وقال الأمير علي:»حملة الاتحاد الآسيوي لكرة القدم الجديدة هدف واحد تعتبر شراكة مع وورلد فيجن إلى جانب مؤسسات أخرى، وهي تهدف إلى توحيد عشاق كرة القدم من أجل تحقيق هدف أساس للتطوير في آسيا، وتغذية الأطفال».
 وأضاف:» التغذية ليست ضرورية فقط لتحقيق التطوير في آسيا، بل إنها جوهر كرة القدم الآسيوية، وذلك لأنها تلعب دوراً مهماً في الحياة وفي تطوير اللاعبين».
 وأوضح:» تم إعداد حملة هدف واحد استراتيجياً على أساس تحقيق الفائدة المشتركة للمجتمعات الآسيوية وأسرة كرة القدم مباشرة، من خلال ضمان حصول كل طفل على التغذية المناسبة».
 الارتقاء بالمعايير الفنية
من جهة ثانية شدد الشيخ سلمان بن إبراهيم رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم على أهمية الارتقاء بالمعايير الفنية للفرق الآسيوية من أجل مقارعة أفضل الأسماء في العالم.
وقال الشيخ سلمان، إن المعايير بحاجة للتطور في كافة أرجاء آسيا، وذلك كي تلبي طموحات الجماهير.
 وأضاف رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم أن التميز الفني في كرة القدم يعتبر ضرورة للفرق الآسيوية من أجل تحقيق النجاح في المستويات الأعلى، وأعرب عن سعادته بعمل اللجنة من أجل تحقيق هذا الهدف.
 وتحدث الشيخ سلمان أيضاً عن تباين المستوى من دولة لأخرى في قارة آسيا، مشيراً إلى أن اللجنة مطالبة في البحث عن سبل تقليل الفارق من خلال دعم الاتحادات الوطنية، مؤكداً ثقته في إمكانية تحقيق هذا الأمر من خلال المحاضرين الآسيويين والبرامج التي يطبقها الاتحاد.
وكشف أيضاً أن الاتحاد يعمل على إطلاق حملة من أجل زيادة وقت اللعب الفعلي في مسابقات الاتحاد، مشيراً إلى أن معدل الوقت الفعلي في بطولات الاتحاد الآسيوي أقل مقارنة ببقية الاتحادات القارية وكأس العالم، وأن هذه الحملة تعدّ ضمن الجهود لتثقيف اللاعبين وتشجيعهم على عدم إهدار الوقت؛  ما سيحسن من نوعية مستوى اللعبة ويزيد من الإثارة والقيمة التجارية.
وتزامناً مع الاحتفال بالذكرى الـ60 على تأسيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم العام المقبل، فإن الحملة سترفع شعار (60 دقيقة) من أجل ضمان أن يزيد معدل الوقت الفعلي للعب إلى 60 دقيقة مع نهاية هذه الحملة، وهو ما يتساوى مع بقية الاتحادات القارية.
 وقررت اللجنة خلال الاجتماع إعادة العمل بنظام مهرجان الواعدين الآسيوي تحت 14 عاماً، علماً بأن بطولة آسيا تحت 14 عاماً سوف تقام العام المقبل في إيران، حيث ستكون هذه النسخة الأخيرة من البطولة.
 وقرر أعضاء اللجنة الموافقة على إطلاق نظام الاعتراف بالكفاءة والخبرة، وبرنامج الدورات في الاتحادات الوطنية لعام 2014
من جهة ثانية اجتمعت لجنة التطوير برئاسة الأمير عبدالله بن السلطان أحمد شاه، إذْ اقترحت قبول السعودية وهونغ كونغ وبروناي ضمن برنامج ركلة البداية.
وأعرب الأمير عبدالله عن رضاه من مستوى استجابة الاتحادات الوطنية لبرنامج ركلة البداية، كما طلب الأمير عبدالله دراسة إمكانية استحداث قيمة تجارية للمستفيدين من برنامج ركلة البداية.
 واطلعت اللجنة أيضاً على التطور في 13 مشروعاً في أستراليا وبنغلادش والصين تايبيه وإيران والأردن وماليزيا وميانمار وعمان وباكستان والفلبين وسريلانكا والإمارات واليمن.
 كما اطلع أعضاء اللجنة على النظام الأساس لترخيص الأندية، وندوات اللاعبين ومبادرات دراسة السوق.
 وترأس يوسف السركال اجتماع  لجنة المسابقات إذْ اقترحت الاعتماد على نظام المناطق في دوري أبطال آسيا حتى الدور قبل النهائي، من أجل ضمان إقامة المباراة النهائية بين الشرق والغرب خلال السنوات الثلاث المقبلة.
 واقترحت اللجنة على المكتب التنفيذي المحافظة على نظام مباراتي الذهاب والإياب في الدور النهائي من البطولة القارية الأولى على مستوى الأندية، بعد النجاح الكبير الذي حققه الدور النهائي العام 2013.
 وأبقت اللجنة على نظام المباراة النهائية من جولة واحدة في كأس الإتحاد الآسيوي، وأوصت كذلك بمشاركة الأندية الستة التي تتأهل إلى الدور النهائي من بطولة كأس رئيس الاتحاد الآسيوي في تصفيات كأس الاتحاد الآسيوي اعتباراً من العام 2015.
 وصادقت اللجنة على نظام توزيع المقاعد في دوري أبطال آسيا 2014، إذْ قدمت توصياتها بهذا الشأن إلى المكتب التنفيذي.
 واقترحت اللجنة نقل نهائيات كأس التحدي الآسيوي 2014 إلى الفلبين من المالديف، وذلك إذا لم تقم المالديف ببدء أعمال إعادة الصيانة المطلوبة بحلول 15 ديسمبر 2013.
ويشار إلى أن جميع قرارات اللجنة بحاجة لمصادقة المكتب التنفيذي في الاتحاد قبل أن تصبح سارية المفعول.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش