الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

هيئة العمل الاشعاعي تقر الدراسات الخاصة بقلب المفاعل البحثي

تم نشره في الأحد 1 كانون الأول / ديسمبر 2013. 03:00 مـساءً

عمان - اقرت هيئة تنظيم العمل الإشعاعي والنووي مبدئيا الدراسات(النيوترونية) المتعلقة بقلب المفاعل الأردني للبحوث والتدريب، والذي سيقام في جامعة العلوم والتكنولوجيا باستطاعة 5 ميغا واط بالتعاون مع أئتلاف شركة دايو الكورية والمعهد الكوري للأبحاث الذرية.
وقال مدير عام الهيئة الدكتور مجد الهواري في تصريح صحافي ان الهيئة اقرت الدراسات التي اعدها الائتلاف الكوري المنفذ للمشروع بعد مطابقتها بدراسات مقارنة اعدتها هيئة الطاقة الذرية الأردنية بالتعاون مع شركة استشارية فرنسية تم التعاقد معها لهذه الغاية مشيرا الى ان عملية اعداد الدراسات ومقارنتها واقرارها استغرقت نحو عامين.
وعرض الهواري تفاصيل المشروع وقال ان الإئتلاف الكوري كان قد اعد الدراسات المتعلقة بقلب المفاعل(الدراسات النيوترونية) وسلمها لهيئة الطاقة الذرية الأردنية بصفتها صاحبة المشروع والتي قامت بدورها بتعيين الشركة الاستشارية الفرنسية المتخصصة بدراسات الأمان النووي (نوك ادفايزر) من اجل اعداد دراسات مقارنة ومطابقتها مع المعايير الدولية ذات العلاقة.
واضاف الدكتور الهواري ان الشركة الاستشارية الفرنسية استعانت بتجمع المختبرات التكنولوجية الفرنسية (وهي مختبرات حكومية) لاعداد دراسات المقارنة والتي تم مطابقتها مع دراسات الائتلاف الكوري.
واشار الى ان هيئة الطاقة الذرية تسلمت من الشركة الفرنسية النتائج وقدمتها لهيئة تنظيم العمل الاشعاعي والنووي لاقرار هذه الدراسات بصفتها هيئة رقابية وطنية تشرف وتتابع مختلف مراحل تنفيذ البرنامج النووي الأردني.
وعن راي هيئة تنظيم العمل الاشعاعي والنووي قال الدكتور الهواري ان الهيئة وبعد تحليل دراسات الائتلاف الكوري والشركة الاستشارية الفرنسية ومطابقتها مع التشريعات الوطنية والمعايير الدولية وجدت ان دراسات الطرفين متطابقة وتتواءم مع المعايير الدولية.
واشار الدكتور الهواري الى ان الهيئة اعتمدت المعايير العالمية في اجازة واقرار الدراسات بعد ان عقدت عدة اجتماعات مع هيئة الطاقة الذرية والجهات ذات العلاقة انطلاقا من دور الهيئة الوطني الهادف الى اقامة  المفاعل وفق أفضل المواصفات التقنية وضمان كفاءة التشغيل على مدى العمر الافتراضي للمفاعل.
واكد الدكتور الهواري التزام هيئة تنظيم العمل الاشعاعي والنووي بتطبيق المعايير العالمية خاصة المتبعة في الوكالة الدولية للطاقة الذرية التي تتابع مع الهيئة عملية الاشراف على مختلف مراحل البرنامج النووي وتساعد الهيئة في هذا المجال من خلال اعداد التشريعات اللازمة وتدريب الكفاءات الاردنية وتحضيرها لمرحلة استخدام التكنولوجيا النووية للاغراض السلمية.
وقال ان الهيئة وانطلاقا من هذا الدور تشرف على مشروع المركز الاردني للبحوث النووية والذي يضم مفاعلا نوويا بحثيا بقدرة 5 ميغاواط في حرم جامعة العلوم والتكنولوجيا الاردنية مؤكدا اهمية المشروع في اطار توجهات المملكة نحو استقطاب التكنولوجيا النووية للاستخدامات السلمية ودوره في بناء وتاهيل وتدريب اجيال جديدة من الباحثين والعلماء والمهندسين النوويين.
وبين انه يمكن الاستفادة من المفاعل المرتقب تشغيله في عام 2015 لاستخدامه في انتاج نظائر مشعة تحتاجها مختلف القطاعات الطبية والزراعية والصناعية في المملكة مشيرا الى ان الهيئة اصدرت وبعد دراسات واجراءات استمرت عامين رخصة بناء المشروع.
يذكر ان قلب المفاعل يشتمل على الوقود النووي وقضبان التحكم والمبرد والانظمة الداعمة.(بترا).
 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش