الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

دبي قادرة على قيادة العالم في الاقتصاد الإسلامي في السنوات المقبلة

تم نشره في الثلاثاء 3 كانون الأول / ديسمبر 2013. 03:00 مـساءً

دبي - الدستور
أكد مستثمرون ورجال اعمال ماليزيون مشاركون في فعاليات القمة العالمية للاقتصاد الإسلامي أن دبي تملك كل المقومات الاقتصادية والاستراتيجية التي تخولها لعب دور القيادة في ما يخص الاقتصاد الإسلامي على الصعيد العالمي، مشيرين إلى أن مبادرة الاقتصاد الإسلامي التي أطلقتها الإمارة مطلع العام الحالي شكلت نقلة جديدة لمفهوم  تنويع مصادر الدخل  بالنسبة للدول، خصوصاً بعد الأزمة المالية العالمية.
وأضافوا بأن ماليزيا تعتبر اليوم واحدة من الدول الرائدة والأسواق المهمة في القطاعات المصدرة لمفهوم الاقتصاد الإسلامي، خصوصاً في ما يتعلق بالتنظيمات التشريعية وآليات التطبيق والمنتجات المتوافقة مع الشريعة الإسلامية، لكنها اقتصرت فقط على المستوى المحلي فقط وبعض دول الجوار.

كما أنها سعت إلى بناء منظومتها التشريعية الخاصة التي تختلف في الكثير من الأمور عن المنظومات المطبقة في باقي الدول الإسلامية، أما مبادرة دبي فلا تسعى للمحلية ولا للإقليمية، بل هي تهدف إلى إصدار مفاهيم اقتصادية جديدة يتم تصديرها للعالم أجمع، سواءً الدول الإسلامية أو غير الإسلامية.
كما أبدوا إعجابهم بشمولية الطرح الذي قدمته الإمارة من خلال المبادرة، حيث انها أطلقت تعريفات جديدة كلياً على المنظومة الاقتصادية الإسلامية التي لطالما اعتمدت على قطاعين فقط، وهما التمويل والحلال، بينما نجد في دبي فقرات عن الفن الإسلامي والبحث العلمي الإسلامي والتجارة الإلكترونية الإسلامية، والتأمين الإسلامي وغيرها من القطاعات التي لم يسبق لدولة أن وضعتها ضمن خططها الاستراتيجية، مرجعين الفضل إلى حكمة قيادة هذه الإمارة.
وقال الدكتور دارهم هاشم، الرئيس التنفيذي لشركة إنترناشيونال حلال إنتيغريتي أليانس، ان دبي تتفوق على باقي مراكز الثقل في الاقتصاد الإسلامي عالمياً بعاملين رئيسيين، انفتاحها على جميع الاقتصادات العالمية بحيث تجمعها علاقات استثمارية وتجارية مع مختلف الدول، سواءً مع الخليج والشرق الأوسط وافريقيا وآسيا وأوروبا وأميركا، أما العامل الثاني فيتثمل في موقعها الجغرافي في قلب العالم الإسلامي بشكل خاص والعالم عموماً، وهو ما يعطيها قيمة مضافة في مسعاها لكي تكون عاصمة الاقتصاد الإسلامي عالمياً.
وأضاف ان استضافة دبي للقمة جاء في وقت مناسب ليصعد بأسهم الإمارة على خارطة الاقتصاد الإسلامي العالمية، وهي تسير بخطى ثابتة نحو اعتلاء القمة، وعبرت بشكل كبير عن طموحات الإمارة في لعب دور محوري ورئيسي في المنظومة الاقتصادية العالمية، خصوصاً وأن هذا القطاع يتحرك حالياً بسرعة كبيرة، كما أن استضافة القمة بهذا الشكل ودعوة خبراء ومفكرين وعاملين في القطاع على مستوى العالم، يبرهن على ما تستطيع هذه الإمارة العربية المسلمة القيام به، وهي بذلك تمثل مصدر فخر لكل الأمة الإسلامية .
من جانبه قال ماركو تايمان، الرئيس والرئيس التنفيذي لشركة بيلدينغ لوجستيكس بلوكس، إن الإمارات عموماً ودبي بشكل خاص استطاعت خلال فترة زمنية قصيرة فرض مكانتها بقوة ضمن خارطة الاقتصاد العالمي، عن طريق انفتاحها الاستثماري واستثماراتها الضخمة في مجال البنية التحتية واللوجستية، فضلاً عما قدمته وتقدمه للمستثمرين الأجانب من تسهيلات جمة.
واضاف أن هذه العوامل ساهمت بشكل رئيسي في سرعة التعافي من تداعيات الأزمة المالية، مقارنة بباقي الاقتصادات التي تتميز بانفتاحها على العالم، وأضاف  قياساً على هذه الأمور، نستطيع القول ان ما قامت به دبي في ما يخص الاقتصاد التقليدي، تستطيع القيام بأفضل منه في ما يخص الاقتصاد الإسلامي، لأنها تملك خاصية الخبرة والموقع الجغرافي في قلب خريطة العالم الإسلامي، بالإضافة إلى مقوماتها العديدة .
وأضاف أن المبادرة عبرت بشكل كبير على طموحات الإمارة في لعب دور محوري ورئيسي في المنظومة الاقتصادية العالمية، خصوصاً وأن هذا القطاع يتحرك حالياً بسرعة كبيرة، مشيراً إلى أن الاقتصاد التقليدي لا قائد له، بينما سيصبح للاقتصاد الإسلامي دولة قائدة تتمثل في الإمارات عموماً ودبي خاصةً وهي الأفضل لهذا الدور.
وقال حمد الله أوتسوبو، المدير العام لشركة تويوتا بماليزيا، ان الإمارات ودبي على وجه الخصوص تمكنت من تغيير الصورة النمطية التي كانت تصورها كاقتصاد مبني بشكل أساسي على العوائد النفطية، بحيث استطاعت تنويع اقتصادها ليشمل مصادر دخل جديدة، في السياحة والعقار والطيران والموانئ وإعادة التصدير، مشيراً إلى أن التوجه الجديد لدبي بإضافة قطاع موازي يتمثل في الاقتصاد الإسلامي سيساهم في استمرارية خططها الرامية إلى تنويع الاقتصاد، وهي خطوة حكيمة، خصوصاً إذا ما وضعنا في عين الاعتبار عناصر النمو الذي يتمتع بها هذا القطاع.

 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش