الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

المكتبة الوطنية تحتفي بـ"عتبات المستقبل" لفيصل غرايبة

تم نشره في الثلاثاء 24 كانون الأول / ديسمبر 2013. 02:00 مـساءً

عمان - الدستور - عمر أبو الهيجاء
استضافت دائرة المكتبة الوطنية، مساء يوم أمس الأول، الدكتور فيصل غرايبة للحديث عن كتابه «عتبات المستقبل»، في أمسية نقدية تحدث فيها: د.عدنان بدران ود. الصادق الفقيه ود. صلاح جرار، وأدارتها الدكتورة أدب السعود، وسط حضور من المثقفين والمهتمين.

وقد استهل د. بدران الأمسية بقوله: في الكتاب ثلاث عشرة عتبة، بداية من عتبة «عروس الشمال»، ومرورا بعتبات تاريخية مر بها الكاتب فيصل غرايبة، وهو يواجه التحديات والمطبات يصارع بيئة الزمان والمكان، للوصول الى آفاق جديدة في تحقيق الذات من قاسيون الى عمان وتونس الخضراء والبحرين الى امريكا وبريطانيا وبلدان اخرى للدراسة والبحث والتدريس والتدريب حقق فيها نتيجة المثابرة والارادة القوية، ويحكي الكاتب، من خلال تدرجه لهذه العتبات، قصة الاردن وبلدان عربية عمل فيها يسرد حالتها الاجتماعية والاقتصادية والسياسية والثقافية وما تعانيه من امراض اجتماعية وسياسية وخاصة في تكريس القطرية، وما جاءت به سايكس بيكو في تجزئة الامة العربية بعد الحرب العالمية الثانية على حساب المد القومي، كما يستعرض الكاتب حياة كاتب ولد في اربد عام 1944 ولم يكن سكانها حينذاك يتجاوزون الستة الاف والسبعماية فقد كانت الحياة في الاردن ومع بدايايات تاسيس الامارة بعد عام 1921 بسيطة ولكنها شاقة تميزت بارتفاع نسبة الخصوبة وكبر حجم العائلة.
من جهته قال د. صلاح جرار: يتحدث الكتاب عن نفسه والمقدمة التي كتبتها فيه تفصح تماما عن رأيي فيه لكن هنالك ملحوظتين الأولى اهمية كتابة المذكرات والسير الذاتية التي يندرج الكتاب بها والثانية اهمية اقامة التوازن بين العام والذاتي في كتب المذكرات، وأكد أن كتاب المذكرات والسير الذاتية هي سمة للشعوب والامم المتحضرة التي تدرك اهمية التوثيق ولا سيما من شهود العيان من اهل الراي والفكر والرؤية والثقافة. وأضاف: وانا اغتنم فرصة هذا اللقاء لاطلق الدعوة الى كل ذي فكر ورؤية ومكانة ثقافية وعلمية ان يدون سيرته ويحفظ وثائقه ويسجل مشاهداته ففي ذلك خدمة لا حدود لها للماضي والحاضر والمستقبل.
اما الدكتور صادق الفقيه امين عام منتدى الفكر العربي فقال: الدكتور غرايبة في كتابه حضر سيرة حياة وسيرورة امة فالكتاب ليس سيرة ذاتية بشكل محض ولا تاريخا بشكل محض وانما هو جماع لاشياء قيمة وكثيرة فقد مارس الكاتب الارتقاء من خلال تاريخ حوله بالاضافة الى اردنيته فهو عروبي شديد الاجابية بالحديث عن ما فيها من خير فهو لم يترك مجتمعا ولا بلد زاره الا وتحدث عن ايجابياته. كتاب د. غرايبة يملا الفراغ فهو سسيولوجيا لحاضر نعيشه ومستقبل نتطلع له فمثل هذه السير التي هي عبارة عن سيرورة اتي عاشها الكاتب وكتبها عبارة عن تفاعلات من اشكال التاريخ وهذا هو ما نحتاجه الحقيقة لسد الثغرات. 
الى ذلك الشاعر سعيد يعقوب قصيدة اهداها للدكتور فيصل غرايبة بمناسبة اشهار كتابه عتبات المستقبل.

 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش