الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مفكرون أردنيون وعراقيون يدعون للتصدي للانقسام المذهبي والطائفي الخطير

تم نشره في الثلاثاء 31 كانون الأول / ديسمبر 2013. 02:00 مـساءً

عمان- الدستور - نايف المعاني
استضافت الجمعية الأردنية للعلوم والثقافة مجموعة من المفكرين العراقيين لمناقشة التطورات على الساحة العربية والإقليمية وخاصة فيما يتعلق بالملف العراقي وتداعيات العنف والاقتتال الداخلي في البلد الشقيق وانعكاسات القضية على الأردن.
وأجمع الحضور في اللقاء الذي أداره رئيس الجمعية المهندس سمير حباشنة على ضرورة أن يأخذ الفكر القومي العربي دوره للتصدي لحالة الشرذمة والانقسام المذهبي والطائفي الذي بدأت تداعياته تأخذ منحا خطيرا في سورية بعد العراق.
وأيد الحضور مشروع مبادرة أطلقها مفكرون عراقيون حضروا اللقاء ومنهم الدكتور كمال القيسي الذي تمنى أن يأخذ الأردن دوره في الحث على الوصول إلى مشروع وطني عراقي  يصحح المسارات وصولا إلى نظام حكم يسع الجميع ضمن الدستور الموجود.
وتحدث في اللقاء، المفكر العراقي د. باسل البستاني، الوزير الأسبق د.عادل الشريدة، عضو الجمعية سامي شريم، د. فايز الحوراني، د.نواف شطناوي، د.منذر حوارات.
وفي ختام اللقاء قال م. الحباشنة أن «الأمة العربية تمر بظروف غير مسبوقة وبوصلة العقل العربي ضيعت اتجاهها وعلينا أن نتجاوز القضايا الثانوية والتركيز على الصراع الرئيسي حيث أصبحت إيران بالنسبة لنا اخطر من إسرائيل والموت في سوريا والعراق في حسينية أو كنيسة هو أولوية على النضال ضد إسرائيل في فلسطين. والمطلوب إعادة البوصلة للاتجاه الصحيح لتوجيه إمكانات وطاقات الأمة باتجاه قضاياها الصحيحة.
وحضر اللقاء من الجانب العراقي، د. باسل البستاني، د.كمال القيسي، بكر بكر، د.صباح الياسين، طه القيسي، فؤاد غالي، محمود باشي وهشام الياور.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش