الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

عيد ميلاد الملكة نور الحسين يصادف اليوم

تم نشره في الثلاثاء 23 آب / أغسطس 2016. 08:00 صباحاً

 عمان - حرصت جلالة الملكة نور الحسين منذ اقترانها بجلالة الملك الحسين، طيب الله ثراه، العام 1978، على ممارسة دورها في الخدمة العامة على المستوى الوطني.

والملكة نور الحسين من الاصوات المسموعة الداعية للتبادل والتفاهم بين الثقافات وحل النزاعات وما يترتب عليها من قضايا مثل اللاجئين والمفقودين والفقر والتغير المناخي ونزع السلاح، وقد تركزت جهودها في مجال بناء وتعزيز السلام في مناطق الشرق الاوسط والبلقان ووسط وجنوب شرق آسيا وأميركا اللاتينية وأفريقيا.

وتتركز الجهود التي تبذلها جلالة الملكة نور الحسين في الأردن والوطن العربي على قضايا الأمن الإنساني على المستويين الوطني والإقليمي في مجال التعليم والتنمية المستدامة وحقوق الإنسان وتعزيز التفاهم المشترك بين الثقافات.

ومنذ العام 1979، عملت مبادرات مؤسسة نور الحسين ومؤسسة الملك الحسين، التي اسستهما وترأسهما جلالة الملكة نور الحسين، على تعزيز التفكير التنموي في المملكة والشرق الأوسط من خلال اطلاق برامج رائدة تطبق أفضل الممارسات في مجالات القضاء على الفقر وتحقيق التنمية المستدامة وتمكين النساء وتوفير التمويل للمشاريع الصغرى وتعزيز الصحة ودعم الفنون، بوصفها بيئة ملائمة للتنمية الاجتماعية والتبادل الثقافي، بالإضافة الى عقد دورات تدريبية لبناء القدرات في هذه المجالات في الوطن العربي والمنطقة الآسيوية.

تضم مؤسسة الملك الحسين تحت مظلتها مؤسسة نور الحسين وثماني مؤسسات تنموية، هي:

 معهد اليوبيل ومركز المعلومات والبحوث والمعهد الوطني للموسيقى والمركز الوطني للثقافة والفنون، بالاضافة الى مشاريع مؤسسة نور الحسين التي تشمل برنامج تنمية المجتمعات المحلية، معهد العناية بصحة الأسرة، وتمويلكم الشركة الأردنية لتمويل المشاريع الصغيرة إلى جانب إثمار للتمويل الإسلامي التي تم أطلاقها مؤخراً.

أُسس معهد اليوبيل بهدف التشجيع على السعي نحو التميز والابتكار لدى الطلبة والمعلمين في المدارس الحكومية والخاصة.

ويضم المعهد تحت مظلته مدرسة اليوبيل، وهي مدرسة مستقلة رائدة للتعليم الثانوي تأسست عام 1984 بهدف تطوير المهارات القيادية والتعليمية لدى الطلبة الحاصلين على منح دراسية من مختلف الخلفيات الثقافية والاجتماعية والاقتصادية في المملكة والمنطقة على حد سواء، وذلك من خلال التركيز على التفكير النقدي، والعلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات STEM، والقيادة، والخدمة المجتمعية.

وعملت المدرسة، التي تدرس مناهج البرنامج الوطني وبرنامج IGCSE والبكالوريا الدولية، على ادخال مبادرات تعلم إلكترونية وبرنامج تدريبي للمعلمين.

وتعمل المدرسة على إعداد الطلبة ليتمتعوا بمهارات التفكير النقدي وليكونوا مواطنين مشاركين، وذلك من خلال توفير أكثر من 40 مساقاً متقدماً اختيارياً، ومشاريع تخرج وحصص مخصصة للبحث والابتكار وتنمية المهارات الشخصية.

وبدا الأثر الذي تركه مركز اليوبيل للتميز التربوي واضحاً هذا العام، وذلك بفضل تحطيم الفرق الأردنية الشابة للعديد من الحواجز وحصولهم على إشادة دولية بعد تبوئهم المراكز الأولى في المسابقات الوطنية والعالمية.

ومن بين تلك الفرق كان فريق الروبوت الأردني الذي حل في المركز الثاني في المسابقة الأوروبية المفتوحة لعام 2016، والتي عُقدت في إسبانيا بمشاركة فرق من 80 دولة.

كما أكدت الطالبة الجامعية الأردنية آيات عامر أول طالبة عربية تظفر بجائزة ناسا وتحظى بفرصة المشاركة في برنامج تدريبي مدته ستة أشهر، أن شغفها تجاه العلوم والتكنولوجيا وصل إلى آفاق جديدة كلياً من خلال البرنامج التدريبي الخاص بالروبوت والذي نظمه مركز اليوبيل للتميز التربوي خلال دراستها الثانوية.

أما «بصائر»، أول فريق روبوت من المكفوفين في الأردن، فقد حصل على التدريب في المركز وفاز بجائزة أفضل بحث علمي خلال النسخة الحادية عشرة من المسابقة الوطنية للروبوت، والتي عُقدت بمشاركة 49 فريقاً يمثلون 29 مؤسسة تعليمية من جميع أرجاء المملكة.

طورت سندس النجار «جهاز حماية للطفل» عندما كانت طالبة في الصف الأول الثانوي، أما الآن، فهي طالبة جامعية متطوعة، وتعمل على تنظيم دورات تدريبية في الابتكار خاصة بالفتيات وذلك في مركز صغير للتدريب على تكنولوجيا المعلومات، يقع في إحدى ضواحي عمان الشرقية الفقيرة.

كما تهدف مؤسسة الملك الحسين إلى تعزيز العدالة الاجتماعية والتمكين الاقتصادي من خلال توفير فرص عمل وقروض وإنشاء وتطوير مشاريع مدرة للدخل.

فمنذ عام 1999 وحتى منتصف 2016، قدمت تمويلكم خدماتها المالية لما يقرب من 583,740 رائد أعمال حالي أو واعد من ذوي الدخل المحدود في الأردن.

وخلال زيارة جلالة الملكة نور الحسين الأخيرة إلى فرع الشركة في الطفيلة، والذي يعد أحد الفروع الـ32 المنتشرة في المملكة، بما في ذلك الفرع المتنقل الرائد من نوعه، أكدت الملكة نور الحسين على أهمية الدور الذي تضطلع به الشركة في توفير الخدمات غير المالية التي تساعد على الارتقاء بالمستوى المعيشي لكافة أفراد الأسرة.

كما أكدت جلالتها على أهمية القروض التي تُتيح للمقترضين إنشاء مشاريعهم الخاصة وتوفر فرصاً اقتصاديةً للسكان غير القادرين على الاقتراض من البنوك.

كما وسعت شركة تمويلكم من نطاق مبادرتيها لتمكين الشباب وهما «فكرتي» و»أمل الشباب»، وذلك من خلال إطلاق برنامج «أعمال شباب الأردن» بالتعاون مع منظمة شباب الأعمال الدولية التي أسسها الأمير تشارلز.

ويهدف برنامج «أعمال شباب الأردن» إلى توفير رأس المال الأولي وتعزيز ثقافة الأعمال والتوجيه للرياديين الأردنيين الطموحين.

وتحت رعاية جلالة الملكة نور الحسين، تم تدشين شركة إثمار للتمويل الإسلامي في كانون الأول من العام 2015، لتكون بذلك أول مؤسسة تمويل متوافقة مع أحكام الشريعة في الأردن.

وخلال مراحل تطور الشركة المختلفة، أكدت جلالتها على الدور المهم الذي تقوم به شركة إثمار لتعزيز الشمول المالي، بوصفها نموذجاً رائداً ومبتكراً للتمكين الاقتصادي، كالبرامج الرائدة الأخرى التي أطلقتها المؤسسة على مدار العقود الثلاثة الأخيرة.

وخلال أقل من عام واحد، استخدمت الشركة التكنولوجيا ومواقع المزودين لتطوير نموذج متطور وفعال للتمويل الأصغر، للوصول الى أكبر عدد ممكن من الأفراد الذين يحصلون على خدمات مالية لأول مرة في حياتهم بحيث وصلت النسبة الى 90 بالمائة من اجمالي المستفيدين من خدمات الشركة.

ودشنت جلالة الملكة نور الحسين صيف العام 2016 الحالي، حاضنة تطوير الأعمال في الطفيلة، تحت مظلة برنامج تنمية المجتمعات المحلية، والتي تهدف إلى دعم الجهود الرامية إلى إنشاء مشاريع صغيرة تقوم على احتياجات الأسواق في مجالات السياحة وصناعة الأغذية.

ويستمر برنامج تنمية المجتمعات المحلية بالعمل كشريكاً رئيساً في البرامج الوطنية الرامية للقضاء على الفقر لدى الأسر الأقل حظاً وبناء قدرات مؤسسات المجتمع المحلي، وذلك من خلال عمله في 7 من مناطق جيوب الفقر في مختلف أنحاء المملكة، ومن خلال حاضنات تطوير الأعمال الثلاثة في كل من إربد والعقبة وعجلون.

وتؤكد جلالة الملكة نور الحسين مسؤولية مؤسسة الملك الحسين للالتزام بالدور التقليدي الكبير الذي تقوم به المملكة في مجال تقديم الدعم الإنساني لللاجئين في المنطقة وفي تعزيز صمود المجتمعات المستضيفة للاجئين في المملكة.

وفي هذا الصدد، يعمل برنامج تنمية المجتمعات المحلية على توسيع نطاق جهوده ووصوله من خلال إطلاق برنامج لتوفير سبل العيش للأسر السورية التي ترأسها سيدات وتضم رياديين حاليين أو محتملين في مخيم الأزرق بالاضافة الى الرياديين الأردنيين في المنطقة.

يُضاف إلى ذلك تركيز معهد العناية بصحة الأسرة على تلبية الاحتياجات الصحية الشاملة للأسرة في الأردن والمنطقة.

ويوفر المعهد حالياً خدمات الرعاية الطبية والصحة النفسية المتكاملة لآلاف الأسر والأطفال من ذوي الاحتياجات الخاصة، مع التركيز على حماية الأطفال والنساء.

كما يوفر المعهد خدمات طبية وإرشادية وتدخلات نفسية متخصصة والعلاج السريري للناجين من جرائم العنف والنزاعات.

ويقدم المعهد هذه الخدمات من خلال 19 عيادة في الأردن، منها 8 عيادات في مخيمات للاجئين السوريين، وذلك بالشراكة مع منظمات الأمم المتحدة وغيرها من المنظمات الوطنية والدولية غير الحكومية.

ويعمل المعهد حالياً على توسيع نطاق خدماته لتصل إلى محافظة الكرك ومخيم الأزرق للاجئين السوريين.

كما يتعاون المعهد مع الجامعة الألمانية الأردنية لتطوير برامج تدريبية في مجال العمل الاجتماعي المتصل بحالات الطوارئ والاحتياجات الإنسانية.

وابتداءً من عام 2017، سيمنح المعهد دورات بدرجة الدبلوم المهني المتخصص، صادرة عن الجامعة الألمانية الأردنية والتي ستجمع بين الجانبين النظري والعملي.

وستغطي هذه الدورات مواضيع تهدف إلى الارتقاء بمستوى معيشة المجموعات المعرضة للخطر، بما في ذلك ضحايا العنف والنزاعات.

وبات معهد العناية بصحة الأسرة مركزاً تدريبياً إقليمياً متخصصا في التدخلات النفسية والاجتماعية وتوفير الرعاية السريرية للناجين من ضحايا العنف القائم على الجنس وحماية الأطفال.

ويقدم المعهد خدماته التدريبية منذ عام 2014 لفرق من سوريا والعراق وأبوظبي وغزة والضفة الغربية وقطاع غزة ولبنان وليبيا ومصر وتونس.

ويمضي مركز المعلومات والبحوث قدماً بتوفير البحوث والمعلومات الهامة لصناع السياسات والناشطين في مجال التنمية منذ عام 1996 والتي تتمحور حول حقوق الأطفال والشباب وتطلعاتهم، والتمييز بين الجنسين وحقوق المرأة.

وعقد المركز دورة تدريبية لموظفي مركز الدراسات والبحوث التشريعية وذلك بهدف حصول أعضاء مجلس النواب على بيانات منفصلة حول الجنسين.

ومن الأمثلة الأخرى، الجهود التي يبذلها مركز المعلومات والبحوث للتعامل مع الأطفال غير معروفي الوالدين، والذي بدوره أدى الى تغيير الطريقة التي تتناول بها وسائل الاعلام التعامل مع المواضيع المتعلقة بهذه الفئة والعمل على ادماجهم في المجتمع .

وينعكس تقدير جلالة الملكة نور الحسين للدور المهم الذي تضطلع به الثقافة والفنون في تشكيل الهوية الفردية والوطنية من خلال إطلاقها للعديد من المبادرات الوطنية والدولية، بما في ذلك تأسيسها للمعهد الوطني للموسيقى والمركز الوطني للثقافة وللفنون عامي 1986 و1987 على التوالي.

وتهدف المؤسستان إلى تعزيز التنمية الاجتماعية والتسامح وتعزيز التفاهم المشترك بين الثقافات من خلال الفنون الادائية.

ونظم المركز الوطني للثقافة والفنون دورات تدريبية لآلاف الطلبة والنشطاء في مجال الفن حول أساليب المسرح التفاعلي، وذلك بهدف تمكين الشباب في مختلف أرجاء المملكة حول القضايا ذات الصلة بالمشاركة السياسية والمسؤولية المدنية والمرأة في سوق العمل والتماسك الاجتماعي.

وإلى جانب ذلك، يوفر المركز هذه المنهجية المبتكرة لمتدربين آخرين من الوطن العربي وأوروبا الشرقية وآسيا الوسطى، وذلك من خلال المركز الدولي للتدريب على الفنون المسرحية لشبكة مثقفي الأقران التابع لصندوق الأمم المتحدة للسكان.

وبموازاة ذلك، نجح المعهد الوطني للموسيقى، أول مؤسسة أكاديمية موسيقية في المملكة، في تعزيز الذائقة الموسيقية لاكثر من 3000 من طلبة المدارس وذلك من خلال النوادي والدورات التدريبية الموسيقية.

وشمل ذلك إعطاء دروس في الموسيقى لأكثر من 300 طالب وطالبة من المدارس الحكومية، نتج عنها تأسيس فرق موسيقية مدرسية في المدارس الأقل حظاً.

ومثل طلبة أردنيون موهوبون من المعهد الوطني للموسيقى المملكة في مهرجان الغناء للناشئين في مدينة سان ريمو الإيطالية وفي جوقة الشباب العالمية في ألمانيا.

كما شارك أفراد من القوات المسلحة البحرينية واللبنانية في برنامج تعليم الموسيقى لدى المعهد.

وفي هذا العام، سلط مؤتمر الشباب العربي الدولي، الذي أسسته جلالة الملكة نور الحسين عام 1980،  الضوء على «الابتكار والقيادة».

واشتمل المؤتمر على جلسات حول القيادة ومهارات الاتصال والمسؤولية المدنية، إلى جانب عقد ورش عمل حول الفنون الأدائية على مدار أسبوع كامل، بمشاركة 130 شاب وشابه من 15 دولة.

وأنهى الشباب مؤتمرهم السنوي بإصدار مجموعة من التوصيات لصناع القرار في المملكة والعالم.

وتعالت أصوات الشباب المنادية بضرورة توفير الحماية للمرأة وحقوق الأطفال، والمحافظة على البيئة، إلى جانب التأكيد على أهمية إصلاح النظام التعليمي من خلال تبني التكنولوجيا وحصص المطالعة وتقديم نماذج من ثقافات وأديان مختلفة.

وأدخلت جلالة الملكة نور الحسين أولويات بيئية كعنصر أساسي في عملها لتعزيز الأمن الإنساني وحل النزاعات.

وبعد زواجها بوقت قصير، أصبحت جلالتها الرئيس الفخري لـ» الجمعية الملكية لحماية الطبيعة»، أول جمعية بيئية غير حكومية على مستوى الشرق الأوسط.

كما ترأست جلالتها اللجنة الوطنية الأردنية عام 1990، والتي وضعت الاستراتيجية البيئية الوطنية الأردنية، التي كانت الأولى على مستوى المنطقة، وقانون البيئة الأردني، الذي وضع معايير لجودة المياه واستخداماتها ومواصفات لقياس تلوث الهواء ومراقبته.

وترعى جلالتها أيضاً الاتحاد الدولي لحماية الطبيعة، أقدم منظمة دولية للحفاظ على البيئة، كما أنها الرئيس المؤسس والرئيس الفخري لمنظمة حياة الطيور الدولية، وعضو مجلس أمناء فخري في المنظمة الدولية للحفاظ على البيئة، وعضو في مجموعة «حكماء المحيط».

كما تُشرف جلالة الملكة نور الحسين على تأسيس محطة تابعة لمؤسسة الملك الحسين لتوليد الكهرباء من الطاقة الشمسية في عمان، والتي ستدخل حيز الخدمة في وقت لاحق من هذا العام.

وقالت جلالتها خلال حفل إطلاق المحطة «إننا نفخر في مؤسسة الملك الحسين بأن نكون مؤسسة غير ربحية رائدة من خلال تخفيض حجم الانبعاثات الكربونية، وبالتالي الإسهام في الجهود الرامية لتحقيق الأهداف الاستراتيجية الأردنية في مجال الطاقة وللالتزام الكبير الذي أبداه جلالة الملك الحسين طيب الله ثراه تجاه تحقيق التنمية المسؤولة والمستدامة».

وتترأس جلالة الملكة نور الحسين أيضاً، مؤسسة الملك الحسين الدولية والتي تمنح، منذ عام 2001، «جائزة الحسين للقيادة» للأفراد أو الجماعات أو المؤسسات التي تسهم جهودها وقيادتها الشجاعة في تعزيز التنمية المستدامة، وحقوق الإنسان، والتسامح والعدالة الاجتماعية والسلام.

وجلالتها مناصرة قوية ومنذ وقت طويل للجهود الرامية لإيجاد حل شامل ودائم للصراع العربي الإسرائيلي ولقضايا اللاجئين الفلسطينيين، وهي عضو مجلس إدارة «المنظمة الدولية للاجئين».

كما أنها صوت مناصر لحماية المدنيين في أماكن الصراع والنازحين في مختلف أنحاء العالم.

وتولي جلالتها اهتماماً خاصاً بحشد التأييد للعراقيين المهجرين في كل من العراق والأردن وسوريا وبلدان أخرى بعد حرب العراق عام 2003، ولملايين النازحين السوريين منذ اندلاع الأزمة السورية عام 2011.

وإلى جانب ذلك، تتبوأ جلالة الملكة نور الحسين منصب مفوض اللجنة الدولية المعنية بالأشخاص المفقودين، التي أُنشئت بهدف تعزيز جهود المصالحة وحل النزاعات بعد حرب البلقان.

ودشنت اللجنة مقرها الجديد في لاهاي في شهر تموز من هذا العام.

وخلال عمل اللجنة في البلقان، فقد حققت أكبر عدد من حالات التعرف على الأشخاص المفقودين ناتج عن صراع مسلح في التاريخ.

وباتت اللجنة اليوم الجهة الرائدة عالمياً في توفير نظام التعرف الضحايا عن طريق الحمض النووي للدول التي تتعامل مع الكوارث الطبيعية وانتهاكات حقوق الإنسان والنزاعات في العراق وليبيا ولبنان وسوريا.

كما تترأس جلالتها منذ العام 1995 كليات العالم المتحد، وهي شبكة مكونة من 17 كلية مناصرة لتساوي الحقوق في جميع أنحاء العالم.

وتُنادي هذه الشبكة بتعزيز التفاهم بين مختلف الثقافات والسلام العالمي.

كما دشنت كليات في كل من النرويج والهند وكوستا ريكا والبوسنة والهرسك وهولندا والصين، وتخطط لافتتاح كلية جديدة في تايلند عما قريب.

وجلالة الملكة نور الحسين مستشارة وداعمة للحملة الدولية لحظر الألغام الأرضية منذ العام 1998، حيث دعمت جهود انضمام الأردن للاتفاقية، وعملت مع العديد من الحكومات في وسط وجنوب شرق آسيا والبلقان والشرق الأوسط وأفريقيا وأميركا اللاتينية.

كما قدمت جلالتها الدعم للمنظمات غير الحكومية والناجين من الألغام الأرضية الذين يناضلون من أجل استعادة حياتهم الطبيعية.

وجلالتها من مؤسسي شبكة «جلوبال زيرو»، وهي حركة دولية تعمل من أجل نزع الأسلحة النووية في جميع انحاء العالم.

وهي مستشارة أيضاً لمؤتمر «ترست وومان» السنوي الذي تنظمه مؤسسة ثومسون رويترز لمنح الأولوية لحقوق النساء على سيادة القانون.

وللملكة نور الحسين كتابان هما «الحسين عاهل الأردن» و»قفزة الإيمان:

 مذكرات حياة غير متوقعة»، الذي حقق أفضل مبيعات وفق صحيفة نيويورك تايمز وتمت ترجمته إلى 17 لغة.

ولجلالة الملكة نور الحسين أربعة أبناء هم، صاحبا السمو الملكي الأمير حمزة والأمير هاشم وصاحبتا السمو الملكي الأميرة إيمان والأميرة راية.

كما أن لها تسعة من الأحفاد.(بترا).

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش