الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

20 مليون يورو منحة أوروبية للأردن لمـواجـهـة أعـبـاء اللـجــوء السـوري

تم نشره في الجمعة 17 كانون الثاني / يناير 2014. 02:00 مـساءً

عمان - الدستور - ليلى خالد الكركي
وقعت بعثة الاتحاد الأوروبي في عمان، امس، اتفاقيتي منح مع المنظمة الدولية للهجرة (IOM) والمفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين بمبلغ (20) مليون يورو، لغايات دعم الحكومة الأردنية في ضمان نقل آمن وانساني للاجئين السوريين القادمين إلى الأردن وتحسين الأمن في مخيمات اللجوء على اراضي المملكة.
حضر توقيع الاتفاقية ممثل المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في الأردن « اندرو هاربر» وقائد قوات حرس الحدود في القوات المسلحة الاردنية العميد حسين راشد الزيود وممثل عن منظمة الهجرة الدولية.
وقالت سفيرة الاتحاد الأوروبي في الأردن د. يؤانا فرونيتسكا، على هامش توقيع الاتفاقية في مقر الاتحاد الاوروبي ان الاتحاد الأوروبي، بصفته المانح الأكبر في العالم، يدرك الدور الحيوي للأردن في تقديم الدعم للاجئين السوريين، ويقدر الجهود المتواصلة المبذولة لاستضافة جميع اللاجئين السوريين على أراضيه، مبينة ان هذا الدعم الجديد هو جزء من مساعدة مالية مقدارها (262) مليون يورو للأردن على مدى السنتين الماضيتين بهدف التخفيف من تأثير الأزمة على المملكة.
واشارت الى ان نمو مخيمات اللاجئين في الأردن» كان سريعا جدا بحيث أصبحت هناك حاجة ملحة لتمكين وجود السلطات الأردنية بصورة أكثر انتظاما لتتمكن من المساعدة في منع الحوادث الأمنية داخل وحول مخيمات اللاجئين، مبينة ان الحكومة اعتمدت إدارة مخيمات اللاجئين السوريين بوصفها الهيئة المسؤولة عن إدارة وأمن المخيمات وأبرمت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين اتفاق شراكة مع إدارة مخيمات اللاجئين السوريين وستوفر الدعم لأفراد الشرطة والدرك والدفاع المدني العاملة في مخيمات اللاجئين كما ستوفر البنية التحتية الملائمة لهذا الغرض كما أن هذا المبلغ (12 مليون يورو) هو استمرار لمشروع قائم مقداره( 2.9) مليون يورو.
وأضافت «قبل وصولهم إلى المخيمات أو الوجهة النهائية في المجتمع الأردني، يواجه العديد من اللاجئين محنة طويلة، حيث يصلون متعبين ومرضى أو مصدومين حيث تقوم قوات حرس الحدود الاردنية باستخدام موارد كبيرة خاصة لضمان تلقي اللاجئين مساعدات أولية وتأمين ممر آمن لهم ليصلوا إلى الجهات التي يقصدونها، ومن خلال هذا الدعم البالغ 8 ملايين يورو ستعمل المنظمة الدولية للهجرة والسلطات الأردنية معا على ضمان استمرار خدمات الاستقبال والنقل الحيوية لإفادة اللاجئين السوريين المستضعفين الفارين من النزاع المسلح في بلدهم إلى الأردن من خلال توفير المساعدة المادية المباشرة لهم على الحدود».
وستوفر المنظمة الدولية للهجرة أيضا بناء القدرات لتلبية احتياجات المسؤولين المختصين في الحكومة الأردنية في مهامهم الإنسانية على الحدود.
وفي رده على استفسار حول حجم المنح التي قدمتها الدول لدعم الشعب السوري في مؤتمر الكويت المنعقد حاليا اوضح « اندرو هاربر» ان التعهدات والمساعدات للاستجابة لنداء اغاثة الشعب السوري والتي وصلت الى( 2.4 ) مليار دولار « تعتبر جيدة ولكنها ليست كافية بالنظر الى ان احتياجات نداء الاغاثة الذي تم اطلاقه هو ( 6.5 ) مليار دولار لتكفي حاجات السوريين الذين يعانون داخل سوريا وخارجها».
واثنى هاربر على دور قوات حرس الحدود في الاردن، مؤكدا انها «مدعاة فخر للاردن» حيث ان مهام حرس الحدود في دول العالم هي حماية حدود الدول وفي بعضها منع دخول اللاجئين ايضا، ولكن في الاردن فإن دور حرس الحدود يتجلى بأسمى درجات الانسانية حيث يتم مساعدة اللاجئين واستقبالهم وفي الوقت ذاته يسعون للحفاظ وحماية الحدود الاردنية».

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش