الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

اغتيال مسؤول في حزب علوي شمال لبنان

تم نشره في الجمعة 21 شباط / فبراير 2014. 02:00 مـساءً

طرابلس -   قتل مسؤول عسكري في حزب علوي امس في شمال لبنان، ما اثار موجة توتر بين سنة وعلويين في المدينة، وذلك بعد ايام من تشكيل حكومة جديدة تسعى الى تنفيس الاحتقان القائم في البلاد على خلفية النزاع السوري. وافاد مصدر امني ان مسلحين اغتالا مسؤولا عسكريا في الحزب العربي الديموقراطي، ابرز حزب علوي في لبنان، باطلاق النار عليه اثناء مروره بسيارته في مدينة طرابلس، مسرح جولات متكررة من المعارك بين الحزب ومجموعات سنية مسلحة. واوضح المصدر ان المسلحين كانا ملثمين وعلى دراجة نارية، وقد تمكنا من الفرار. واوضح مسؤول في الحزب العربي الديموقراطي ان القتيل عبد الرحمن دياب، كان يتولى «مسؤوليات عسكرية». وقد اصيب برصاصتين، احداهما في رأسه والاخرى في صدره.
وعبد الرحمن دياب في الخمسينات، وهو والد يوسف دياب، الموقوف لدى السلطات اللبنانية للاشتباه بتورطه في تفجيرين وقعا في طرابلس في آب واسفرا عن مقتل 45 شخصا. وافادت تقارير غير رسمية ان يوسف دياب هو من اوقف احدى السيارتين المفخختين اللتين انفجرتا امام احد المسجدين اللذين استهدفا في حينه. واثار توقيفه في تشرين الاول توترا عاليا في المدينة ذات الغالبية السنية التي تشهد منذ بدء النزاع السوري في منتصف آذار 2011، جولات عنف متتالية بين منطقتي باب التبانة المتعاطفة اجمالا مع المعارضة السورية، وجبل محسن ذات الغالبية العلوية والمؤيد لنظام الرئيس بشار الاسد. واتهم الحزب العربي الديموقراطي ضمنا اشخاصا من انصار وزير العدل الجديد اللواء اشرف ريفي المتحدر من طرابلس بارتكاب الجريمة. وحمل الحكومة الجديدة مسؤولية الجريمة، مطالبا اياها بوقف الاعتداءات على العلويين، والا «فلتتحمل مسؤولية انفجار المجتمع العلوي».(ا ف ب)

 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش