الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

التخلص من المفاهيم التقليدية في قياس اداء وانجاز الخدمات الحكومية

تم نشره في الاثنين 29 آب / أغسطس 2016. 08:00 صباحاً

 كتبت: دينا سليمان

شكّل حديث رئيس الوزراء الدكتور هاني الملقي بمضامينه خلال رعايته اللقاء الرابع عشر لمنتدى القيادات الحكومية الذي نظمته وزارة تطوير القطاع العام ضرورةً للتخلص من المفاهيم التقليدية  في قياس الأداء والإنجاز في الخدمات الحكومية المُقدَّمة لمتلقيها، وبما يضمن عدم  تعطيل الإنجاز أو تعقيد الاجراءات أمام المواطنين.

وجدد حديث الرئيس ضرورة وجود إصلاحات إدارية وإفساح المجال أمام القيادات الإدارية القادرة على التغيير والإنجاز واتخاذ الإجراءات الفاعلة والمباشرة لتحسين أداء الجهاز الحكومي، لاسيما في ظل عزم الحكومة متابعة الاداء والتقييم للقيادات والموظفين بشكل حثيث، ليصار إلى  مكافأة الإنجاز والإبداع، مقابل التعامل مع أي حالات من شأنها تعطيل الإنجاز.

ولابد من الإشارة في هذا الصدد، إلى أهمية إسراع الحكومة في مساعيها القاضية بربط برامج عمل الحكومة بخطط تنفيذية تفصيلية ترتبط بمؤشرات أداء واضحة وأطر زمنية محددة لغايات تعزيز الشفافية في العمل الحكومي، ليبقى العاملون في الجهاز الحكومي من قيادات وموظفين متيقظين بأنهم قائمون على رأس أعمالهم ليتشرفون بخدمة المواطنين التي لا يعلو عليها أي شرف.

ولا يمكن أن يلمس متلقو الخدمة التحسن في الأداء الحكومي إلا في حال قطعت الحكومة أشواطاً متقدمة في البرنامج التنفيذي الذي وضعته بأسلوب علمي للتعامل مع كافة القضايا وقياس الأداء بناء عليها، مع وضع توصيف للإجراءات التي تضمنها كتاب التكليف السامي.

كما تجد الاشارة الى سرعة إنجاز الوحدة المتخصصة في وزارة تطوير القطاع العام التي أشار إليها الرئيس لمراقبة الاداء في الجهاز الحكومي، لتكون معنية بتزويد رئيس الوزراء بتقارير حول الأداء والإنجاز، انطلاقاً من أهمية مدى رضا القيادات الحكومية عن العمل الذي يتم انجازه في دوائرهم، وصولاً إلى رضا متلقي الخدمة.

وتتجلى أهداف وضع مؤشرات أداء البرنامج التنفيذي الحكومي المتمثلة في تحديد المسؤوليات والأدوار لكافة الوزارات والمؤسسات والدوائر في تنفيذ برنامج الحكومة وفق الأولويات المحددة، وتحديد أولويات العمل والمستويات المستهدف تحقيقها، وضمان توظيف الموارد والإمكانيات في الاتجاه الذي يصب في تحقيق برنامج الحكومة.

يضاف لما سبق، إمكانية متابعة تطور التنفيذ في تحقيق برنامج الحكومة، وتوفير مرجعية لمراقبة الأداء بمختلف المستويات، وتحديد الانحرافات وإيجاد الحلول للعقبات والتحديات التي تواجه التنفيذ، فضلاً عن تعزيز الشفافية من خلال اطلاع الرأي العام على تطور العمل والإنجازات.

وفي هذا الصدد، لابد من الإشارة إلى الآلية التي اتبعتها وزارة تطوير القطاع العام لتحديد معايير قياس الأداء وذلك من خلال تصميم نموذج لحصر الإجراءات التفصيلية التي ستتخذها الوزارات ومؤشرات الأداء المرتبطة بها وتعميمه، وعقد ورشة توعوية لتدريب ضباط ارتباط الدوائر على كيفية وضع مؤشرات الأداء وتعبئة النموذج المُعتمد.



 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش