الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

قصف حي جوبـر بغازات سامة.. والهجوم على يبـرود خلال أيام

تم نشره في الجمعة 14 آذار / مارس 2014. 02:00 مـساءً

عواصم -  أصيب خمسة مدنيين أمس بحالات اختناق نتيجة استهداف قوات النظام لحي جوبر شرق العاصمة دمشق، بغازات سامة، حسب ما نقل ناشطون. وقال أحد الأطباء المتواجدين في النقطة الطبية أن المصابين فور وصولهم كانت تظهر عليهم أعراض تعرق وتضيق في حدقة العين وضيق في التنفس.
إلى ذلك، كشف مصدر قيادي في غرفة عمليات حزب الله والجيش السوري النظامي ان «أمر العمليات في القلمون قد عُدل وان توجه القوات الخاصة والجيش السوري قد انصب على مدينة يبرود من دون فك الحصار عن فليطا المحاصَرة». وأوضح ان «الافراج عن الراهبات اللواتي كنّ معتقلات عند جبهة النصرة اكد المعلومات السابقة ان اكثر المسلحين قد خرجوا من مدينة يبرود ليبقى فيها بضعة آلاف فقط»، مضيفاً ان «جبهة النصرة طلبت من النظام السوري السماح لنحو 1500 مقاتل من جبهة النصرة بالخروج من يبرود والتوجه نحو رنكوس، الا ان غرفة العمليات المشتركة رفضت هذا العرض جملة وتفصيلاً وعرضت ان تسلّم هذه المجموعة سلاحها مع ضمان عدم التعرض لها وخروجها من يبرود، الا ان جبهة النصرة رفضت ذلك».
وشرح المصدر ان «الهجوم سيبدأ أعنف من قبل على يبرود حيث جُهزت صواريخ بركان وصواريخ زلزال لتدكّ برؤوسها الحربية المعدّلة مدينة يبرود ابتداءً من هذا الاسبوع مع إعطاء الاوامر بتكثيف الغارات الجوية على المدينة وسيتبعها اقتحام الوحدات الخاصة الموجودة على تماس مع يبرود من جهة مزارع ريما المسيطَر عليها بالكامل ومن الجهات الشرقية والغربية المطلة على المدينة مما يجعلها ساقطة عسكرياً».
إلى ذلك، أعربت منظمة حقوقية عن قلقها الشديد على حياة معتقلات سوريات في سجون النظام السوري. وقالت «الرابطة السورية للدفاع عن حقوق الإنسان» في بيان لها أمس «نعرب عن بواعث قلقنا الشديد إزاء الغموض الذي يكتنف مصير السجينات السوريات اللواتي كان من المفترض الإفراج عنهن بموجب صفقة التبادل الأخيرة التي جرت بين النظام السوري وتنظيم جبهة النصرة والذي تضمن موافقة النظام السوري على الافراج عن 153 معتقلة مقابل الافراج عن الراهبات المسيحيات المحتجزات من قبل جبهة النصرة».
وأضافت الرابطة أنها «إذ تؤكد بأنه وحتى ساعة إصدار هذا البيان فإن عدد النساء اللواتي تم الافراج عنهن قد بلغ 28 معتقلة فقط إضافة إلى شابين وأربعة أطفال، فإنها تبدي استغرابها الشديد من التصريحات المتضاربة حيال عدد السجينات المفرج عنهن سواء من الطرف الحكومي الرسمي (تصريح وزير الإعلام السوري الذي أكد بأن عدد النساء المفرج عنهن هو 25 سجينة) أو المتحدث بإسم جبهة النصرة الذي أكد بأن النظام قام فعلا بالافراج عن 152 معتقلة وبأن الجبهة تمتلك قائمة بأسمائهن لكنها تتحفظ على نشرها، وهو الامر المستغرب».
في سياق آخر، اعتبر نائب وزير الخارجية السوري فيصل المقداد ان الرئيس بشار الاسد هو «ضمان حقيقي» لسوريا، مؤكدا حقه في الترشح الى ولاية جديدة، وذلك في تصريحات نقلتها أمس وكالة الانباء الرسمية السورية (سانا). وتأتي تصريحات المقداد في وقت يناقش مجلس الشعب السوري قانونا للانتخابات العامة بما فيها الرئاسية، يستبعد عمليا اي مرشح للمعارضة.
وقال المسؤول السوري ان «الرئيس الاسد مثله مثل اي مواطن سوري، اضافة الى انه الضمانة لقيادة المرحلة القادمة لاعادة البناء واعادة تموضع سوريا كقوة حقيقية في المنطقة وضمان حقيقي لمستقبل سوريا»، وذلك في حديث الى وكالة الانباء الصينية «شينخوا» نقلت سانا مقتطفات منه.
في السياق، دعت فرنسا النظام السوري إلى استئناف المفاوضات مع المعارضة والتخلي عن تنظيم الانتخابات الرئاسية المزمع إجراؤها في حزيران المقبل، خارج إطار أي مرحلة انتقالية. وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الفرنسية رومان نادال إن «فرنسا تدعو النظام السوري وكل من له تأثير عليه إلى إيجاد الشروط المناسبة من أجل استئناف المفاوضات بسرعة وبصدق». وأضاف أن «هذا يتطلب تخلي السلطات في دمشق عن تنظيم الانتخابات الرئاسية خارج إطار المرحلة الانتقالية وبيان مؤتمر جنيف (الاول)»، الذي يدعو إلى إنشاء حكومة انتقالية تملك كامل الصلاحيات التنفيذية.
وتنتهي ولاية الرئيس السوري بشار الأسد الثانية في حزيران 2014.(وكالات).

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش