الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

منطقة المقاطع الاثرية في عجلون.. تتحول الى مكان للنفايات والمخلفات

تم نشره في الأربعاء 16 نيسان / أبريل 2014. 03:00 مـساءً

عجلون الدستور علي القضاة
تعاني منطقة المقاطع الاثرية في عجلون 44 دونما مليئة بالاثار والغابات الحرجية والتي يوجد فيها اقدم فسيفساء مؤرخة في الاردن عام 482 ميلادي من وجود مخلفات للنفايات مطروحة فيها اضافة الى الحيوانات النافقة حيث تنتشر الروائح الكريهة وتعج المنطقة بالحشرات والذباب.

ومنطقة المقاطع الاثرية التي تضم اسماء عربية ممن قاموا بانشاء هذه القرية تعاني الى جانب الاهمال وكثرة المخلفات المطروحة فيها انها ما زالت غير مسجلة باسم دائرة الاثار العامة ومسجلة فعليا باسم الخزينة من اراضي حوض الصوان قطعة رقم 72 وقد سبق ان تقدمت مديرية الاثار من اجل تفويضها وتسجيلها ولكن الامر ما زال على حاله.
 وتشير الدراسات الموجودة عن المنطقة ان هذا الموقع الاثري هو موقع روماني بيزنطي كانت تستخدم الكهوف الموجودة فيه لتخزين الورود وتجفيفها لعمل العطور الرومانية اضافة الى المستحضرات الطبية حيث كانت ترسل الى جرش احدى مدن الديكابولس والى منطقة طبقة فحل حيث كانت تستخدم هذه المستحضرات الطبية في الجراحة وغيرها الى جانب ان هذه الكهوف كانت تستخدم للسكن.
 وطالب مواطنون في المحافظة دائرة الاثار العامة بالعمل على حماية هذا الموقع الاثري الهام من خلال الاسراع في تسجيله باسم الدائرة وتشييكه للحفاظ عليه وتعيين حارس لمراقبة الموقع خوفا من اعمال الحفريات واتلاف الفسيفساء الموجودة حيث ينص قانون دائرة الاثار العامة لسنة 1988 بمسؤولية الدائرة في الحفاظ على المواقع الاثرية وحمايتها، لافتين الى ان هناك مواقع موازية لهذا الموقع من حيث الاهمية وتحتاج ايضا الى العناية كما هو الحال في خربة ستات وعابدا ودير اليوس حيث تتميز جميع هذه المواقع بنفس الطراز المعماري الى جانب وجود معاصر الزيتون والعنب ما يدل على انها كانت تشهد نشاطا اقتصاديا.
 وقد سبق لوزير السياحة والاثار الاسبق نايف الفايز ان قام بزيارة الموقع الذي يعتبر من المواقع الجميلة على مستوى المحافظة ويحتاج الى الاهتمام والعناية.
 الى ذلك اشار مدير اثار المحافظة زياد غنيمات في اتصال مع الدستور الى ان الموقع المذكور يعتبر موقعا مهما غير انه ما زال غير مسجل باسم دائرة الاثار العامة ولا يمكن حمايته الا اذا كان مسجلا وهناك عشرات المواقع الاثرية في المحافظة بحاجة الى الاهتمام والعناية وتعيين حراس للحفاظ عليها غير ان الامكانات قد لا تسمح لدى الدائرة بفتح كافة المواقع خاصة ذات المساحات الكبيرة الا ضمن شروط ومواصفات واعتبارات عديدة اهمها ان تكون مسجلة رسميا.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش