الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

سفراء جنوب شـرق آسيا يطّلعون على الفرص الاستثمارية في مدينة الحسن الصناعية

تم نشره في الاثنين 21 نيسان / أبريل 2014. 03:00 مـساءً


اربد  - الدستور
نظمت غرفة صناعة اربد زيارة لعدد من سفراء دول جنوب شرق آسيا الى مدينة الحسن الصناعية، بهدف الإطلاع على تجربة المدن الصناعية والفرص الإستثمارية المتاحة فيها، ولإيجاد آليات للتعاون بين الشركات الصناعية والبعثات الدبلوماسية في الأردن، وتعزيزا للتعاون الإقتصادي والاستثماري.
وقال الدكتور لؤي منير سحويل الرئيس التنفيذي لشركة المدن الصناعية الأردنية خلال اللقاء الذي ضم سفراء كل من: ماليزيا، وأندونيسيا، وبروناي وتايلند، والفلبين، بحضور رئيس غرفة صناعة إربد رائد سمارة ورئيس جمعية مستثمري مدينة الحسن الصناعيةعماد النداف وعدد من مستثمري المدينة بأن المدن الصناعية بذلت جهودا مضنية لتتبوأ دورا متقدما ومتميزا على المستويات المحلية والإقليمية والعالمية، إستطاعت من خلاله استقطاب العديد من الاستثمارات الصناعية ذات السمعة العالمية من خلال توفيرها بنية تحتية متطورة ومجموعة من الحوافز والاعفاءات والخدمات الأساسية والمساندة والتي ساهمت بتعزيز المناخ الإستثماري في المملكة وتحديدا في المدن الصناعية.
وثمن سحويل العلاقات المتينة بين شركة المدن الصناعية وغرفة صناعة إربد المتجذرة منذ سنوات عديدة، والتي ساهمت في الإرتقاء بالصناعة الوطنية ضمن مدينة الحسن الصناعية الى جانب التعاون المستمر بين الطرفين بهدف التنسيق والتعاون لتذليل العقبات أمام الإستثمارات الصناعية في المدينة.
ومن جانبه قال السيد رائد سمارة رئيس غرفة صناعة إربد أن هذه الزيارة تأتي تتويجا للعلاقات المتينة التي تربط الأردن مع باقي دول العالم، خاصة دول شرق آسيا.
وأكد سمارة على أهمية الشراكة بين القطاعين العام والخاص والمتمثلة بين شركة المدن الصناعية وغرفة صناعة إربد  لحل العقبات التي تواجه مستثمري مدينة الحسن، بهدف الارتقاء بالصناعة الوطنية.
وأعرب أعضاء الوفد الضيف عن اعتزازهم بالعلاقات التي تربط الأردن بدولهم خاصة العلاقات الاقتصادية والتي كان آخرها زيارة جلالة الملك الآسيوية والتي تمخضت عنها نتائج محققة للطموحات مبدين استعدادهم التام لتقوية وتمتين العلاقات من خلال إقامة الاستثمارات الصناعية في المدن الصناعية، مشيرين الى أن العام المقبل سيشهد إقامة اتحاد آسيوي يضم كلا من: ماليزيا، وأندونيسيا، والفلبين، وتايلند، وستغافورة، وفيتنام، وكمبوديا، وبروناي، وميانمار، ولاوس، وبذلك يبلغ عدد مواطني هذا الاتحاد 600 مليون، ما سيعمل على تعزيز السوق التصديري الأردني.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش