الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الأردن يحتج على منع إسرائيل دخول المصلين للأقصى ويُدين نشر قواتها في ساحاته

تم نشره في الأربعاء 4 حزيران / يونيو 2014. 03:00 مـساءً

عمان الدستور -كوثر صوالحة وبترا
 دان وزير الدولة لشؤون الإعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة الدكتور محمد المومني نشر أعداد كبيرة من قوات الجيش والشرطة الإسرائيلية داخل ساحات المسجد الأقصى المبارك.
ورفض إقدام القوات الإسرائيلية على تفريغ المسجد وبشكل تام من المصلين المسلمين بهدف إدخال أعداد كبيرة من المتطرفين اليهود والسماح لهم بانتهاك قدسية المسجد.
واعتبر المومني أن الإجراءات الإسرائيلية تشكل انتهاكا صارخاً للشرائع الدينية والمواثيق الأخلاقية والقانون الدولي وقرارات الأمم المتحدة واليونسكو، وحذَّر من أن هذه التصرفات من شأنها جرّ المنطقة الى حالة صراع ديني لا تحمد عقباها.
وشدد على أن المملكة الأردنية الهاشمية بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين صاحب الوصاية على الأماكن المقدسة في القدس الشريف تقف صفا واحداً منيعاً في مواجهة الانتهاكات الإسرائيلية للمسجد الأقصى وستواصل استخدام جميع السبل السياسية والقانونية ومخاطبة كل محبي السلام في العالم لصد العدوان الإسرائيلي على الأماكن المقدسة.
ودعا المجتمع الدولي والقوى العظمى والمنظمات الدولية الى التحرك والضغط على سلطات الاحتلال الإسرائيلي لوقف انتهاكاتها تجاه الأماكن المقدسة في القدس، ومنع المستوطنين والمتطرفين من الدخول لساحات المسجد الأقصى والمساس بقدسيته.
من جانبها، قالت المتحدثة الرسمية باسم وزارة الخارجية وشؤون المغتربين صباح الرافعي، إن السفير الاردني في تل أبيب وليد عبيدات قدم لوزارة الخارجية الإسرائيلية ظهر امس احتجاج ورفض الحكومة الأردنية الشديدين على منع السلطات الإسرائيلية المصلين المسلمين صباح امس من الدخول الى الحرم القدسي الشريف وإغلاق بعض أبوابه وفرض قيود للوصول إليه وحجز هويات المصلين والتواجد الأمني الكثيف لقوى الأمن الإسرائيلية داخل وحول الحرم القدسي الشريف.
وأكدت الرافعي أن الحكومة الأردنية تحمِّل إسرائيل، كقوة قائمة بالاحتلال مسؤولية منع مثل هذه الأعمال الاستفزازية واتخاذ الإجراءات اللازمة لوقف تلك الانتهاكات، مذكرَة الجانب الإسرائيلي بمسؤولياته والتزاماته بموجب القانون الدولي والقانون الدولي الإنساني.
وأضافت أن الحكومة الأردنية ترفض اقتحام مئات المتطرفين اليهود ساحات الحرم القدسي الشريف وانتهاك حرمته لما لمثل هذه التصرفات من نتائج توتر الوضع في الحرم القدسي الشريف وحوله مؤكدة الدور الأردني في التصدي لمثل هذه الممارسات والانتهاكات ورفضها كليا.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش