الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

أطعمة عليك تجنبها.. للوقاية من هشاشة العظام

تم نشره في الاثنين 16 حزيران / يونيو 2014. 03:00 مـساءً

يعتبر مرض هشاشة العظام أحد أمراض العظام الخطيرة التي تصيب الإنسان فهو مرض عظمي إنحلالي يسبب نقصا في كثافة وكتلة وقوّة العظام ولينها تدريجياً لانخفاض مستويات الكالسيوم والفسفور أو المعادن الأخرى في العظم؛ فيترك المصاب عرضة للكسور لأقل الصدمات وخاصة في العمود الفقري والفخذ والرسغ التي قد تكون خطرة خاصة عند كبار السن، حيث يعتبر هذا المرض من الأمراض المنتشرة في هذه المرحلة السنية وخاصة عند النساء بعد انقطاع الطمث بسبب حدوث التغيرات الهرمونية حيث يتوقف إنتاج هرمون الإستروجين.
وهذا المرض يجعل العظام أكثر ليونة إلى درجة أنها تصبح هشة وبالتالي فإنها تصبح معرضة للكسر بسهولة.
إن هذا المرض يصيب امرأة من بين كل أربع نساء بعد سن الخمسين، وامرأة من كل اثنتين بعد سن السبعين، ورجلاً من كل خمسة رجال بعد سن الستين. كذلك من المتعارف عليه أن الدراسات تشير إلى أن نسبة 80% من الإصابات تظهر بين السيدات ذوات البشرة البيضاء اللاتي تجاوزن سن اليأس والسيدات أكثر حساسية من هذا المرض؛ لأن عظامهن أخف وأرق بسبب حدوث التغيرات الهرمونية بعد دخول المرأة سن اليأس، ويحدث المرض في حوالي 30% في هذه المرحلة.
ويعتبر حصولنا على القدر الكافي من الكالسيوم وفيتامين D أمرا في غاية الأهمية للوقاية من مرض هشاشة العظام، فهما أساسيان لبناء عظام قوية وللحد من أضرار تناولنا لبعض أنواع الأطعمة وهي:
1) الملح: يتسبب زيادة تناولنا للصوديوم المتواجد في ملح الطعام وفي العديد من الأطعمة المصنعة والوجبات الجاهزة وفي الشوربات سريعة التحضير في طرح وفقدان كميات كبيرة من الكالسيوم عن طريق البول والعرق مما يضعف من بنية العظام ويرتبط بظهور مرض هشاشة العظام.
** فاحتياجاتنا اليومية من الصوديوم = 2,300milligrams/day = معدل 1ملعقة طعام صغيرة المتواجدة في معظم الخضراوات المتناولة = فقدان 40 milligrams من الكالسيوم عن طريق البول لكننا قد يتجاوز استهلاكنا من الصوديوم بأضعاف تصل ل 4,000 milligrams/day.
لذا يتوجب علينا مراعاة كمية الملح المضافة للأطعمة وتناول الأطعمة الغنية بالبوتاسيوم مثل الموز، التمر، عصير البرتقال كونه يقلل من عملية فقدان الجسم للكالسيوم.
** فكمية الكالسيوم الموصى بها للأشخاص البالغين =1,000milligrams يوميا. أما الأشخاص فوق سن الخمسين =1,300milligrams يوميا.
الكمية المتناولة    المحتوى من الكالسيوم
1 كوب حليب     300 mg calcium
1/2 كوب لبن     100 mg calcium
2 شرحة من جبنة سلايس    240 mg calcium
1/2 كوب من جبنة التوفو     258 mg calcium
1/4 كوب لوز    95 mg calcium
1/2 كوب من بوظة الحليب المثلجة     85 mg calcium
كوب من البروكلي    178 mg calcium
10 حبات من التين المجفف      269 mg calcium
2) المشروبات الغازية: فهي تحتوي على مادة Phosphoric acid التي تستنزف مخزون الكالسيوم وبالتالي يصبح الشخص أكثر عرضة للإصابة بهشاشة العظام.
** بعض البدائل لهذه المشروبات
1) عصير البرتقال المدعم بالكالسيوم.
2) مزيج من اللبن مع الفراولة أو مع الدراق مع مكعبات من الثلج (تمزج جميعها بالخلاط).
3) كوكتيل الحليب مع الشوكولاتة أو مع الموز.
3) الكافيين: يعمل الكافيين على زيادة ترشيح الكالسيوم من العظام وبالتالي تضعف من قوة ومتانة العظم حيث أن 100 mg  الكافيين تفقدنا 6 mg من الكالسيوم.
علينا تقليل الكمية المتناولة من الكافيين بحيث لا تتعدى 330 mg في اليوم (معدل 4 فناجين من القهوة) خصوصا للسيدات اللواتي ينخفض استهلاكهم للأطعمة الغنية بالكالسيوم. واستبدال مشروب القهوة بالشاي كونه يحتوي على نصف كمية الكافيين الموجودة بالقهوة.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش