الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

317 مليون دينار عجز الموازنة في 7 أشهر

تم نشره في الجمعة 9 أيلول / سبتمبر 2016. 08:00 صباحاً

 عمان - الدستور - لما جمال العبسه

سجلت الموازنة العامة للدولة خلال السبعة شهور الاولى من العام الحالي عجزا ماليا مقداره 317 مليون دينار، مقابل عجز مالي بلغ 374 مليون دينار خلال نفس الفترة من العام 2015، وإذا ما تم استثناء المنح الخارجية فان العجز المالي يبلغ 565.7 مليون دينار مقابل عجز مالي بلغ 681.6 مليون دينار خلال نفس الفترة من العام الماضي.

وبلغ العجز الأولي في نهاية الشهور السبعة الأولى 84.3 مليون دينار، مقابل عجز مالي بلغ 174.1 مليون دينار خلال نفس الفترة من العام الماضي .

تفصيلا، بلغ إجمالي الإيرادات المحلية والمنح الخارجية خلال الشهور السبعة الأولى من العام الحالي 4110.7 مليون دينار، مقابل 3841.5 مليون دينار خلال نفس الفترة من العام الماضي، بارتفاع مقداره 269.2 مليون دينار أو ما نسبته 7%، حيث بلغت المنح الخارجية خلال الشهور السبعة الأولى من العام 248.7 مليون دينار مقابل 307.6 مليون دينار خلال نفس الفترة من العام 2015.

وبحسب نشرة وزارة المالية الاخيرة الصادرة امس فقد بلغت الإيرادات المحلية منذ بداية العام وحتى نهاية تموز 3862 مليون دينار، مقابل 3533.9 مليون دينار خلال نفس الفترة من العام الماضي، بزيادة مقدارها 328.1 مليون دينار أو ما نسبته 9.3%، بالمقارنة مع السبعة شهور الاولى من العام الماضي، وجاء الارتفاع في الإيرادات المحلية نتيجة لارتفاع حصيلة الإيرادات الضريبية بنحو 132.6 مليون دينار، وارتفاع الإيرادات الأخرى بـ 196.2 مليون دينار.

وبحسب «المالية» فان الارتفاع في الإيرادات الضريبية جاء بشكل رئيسي محصلة لارتفاع حصيلة الضرائب على «الدخل والأرباح» بمقدار 75.9 مليون دينار أو ما نسبته 10.6%، وارتفاع الضرائب على «السلع والخدمات» بـ 61.4 مليون دينار أو ما نسبته 3.9%، وارتفاع حصيلة كل من الضرائب على «المعاملات المالية (ضريبة بيع العقار)» بحوالي 5.9 مليون دينار أو ما نسبته 9.4%، فيما انخفضت حصيلة الضرائب على «التجارة والمعاملات الدولية» بحوالي 10.5 مليون دينار أو ما نسبته 5.5%.

أما الارتفاع في حصيلة الإيرادات الأخرى فقد جاء محصلة لارتفاع الإيرادات المختلفة بمقدار 262.6 مليون دينار، وانخفاض حصيلة إيرادات بيع السلع والخدمات بحوالي 13.4 مليون دينار، وانخفاض حصيلة إيرادات دخل الملكية المختلفة بحوالي 15.7 مليون دينار. وفي جانب الانفاق العام فقد ارتفع خلال الشهور السبعة الأولى من العام الحالي الى 4427.7 مليون دينار، من 4215.5 مليون دينار خلال نفس الفترة من عام الماضي، بارتفاع مقداره 212.2 مليون دينار أو ما نسبته 5%، وجاء هذا الارتفاع في إجمالي الإنفاق نتيجة لارتفاع النفقات الجارية بمقدار 197.7 مليون دينار أو ما نسبته 5.3%، وارتفاع النفقات الرأسمالية بحوالي 14.6 مليون دينار أو ما نسبته 3.1%.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش