الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

البـرلمان السوداني يبدأ مناقشة تعديل قانون الانتخابات

تم نشره في الأربعاء 2 تموز / يوليو 2014. 03:00 مـساءً

الخرطوم - وجه ممثلو قوى سياسية اتهامات صريحة  إلى حزب المؤتمر الوطني الحاكم في السودان باستغلال أموال الدولة  وتسخيرها لصالح الحزب توطئة لكسب معركة الانتخابات القادمة وحذروا من  تكرار سيناريو انتخابات 2010 .
وخصص البرلمان السوداني جلسة أمس للتداول حول تعديل قانون الانتخابات ،  وقاطعت الجلسة القوى السياسية المعارضة متجاهلة دعوة وجهها رئيس  البرلمان الى قادة تلك الاحزاب لحضور الجلسة.
ووفقا لموقع صحيفة «سودان تريبيون» فقد وجه نواب برلمانيون انتقادات من  داخل الجلسة لابتدار مناقشة البرلمان تعديل قانون الانتخابات قبل انطلاق  الحوار الوطني وشددوا على أن الأفضلية كانت انتظار نتائج مبادرة الحوار  قبل التعديلات.
وشارك عدد من ممثلي القوى السياسية المتحالفة مع حزب المؤتمر الوطني في  الجلسة كان أبرزهم أحزاب الاتحادي الديمقراطي بفصائله المختلفة وممثلو  منظمات المجتمع المدني والطرق الصوفية .
ودافع نائب رئيس حزب المؤتمر الوطني ابراهيم غندور عن حزبه في وجه  الاتهامات باستغلال أموال الدولة ، وقال :»نحن لا ندفع لعضويتنا  ليشاركوا في المؤتمرات في أي مستوى ، عضويتنا تحضر بأرجلها وبسياراتها  وبالمواصلات العامة أينما دعيت بل عندما تأتي تدفع من مالها «.
واعتبر إجراء تعديل على قانون الانتخابات يهدف لإتاحة الفرصة للقوى  السياسية الصاعدة في أن تجد مكانا لها في الأجهزة التشريعية المنتخبة أو  التنفيذية بجانب وضع مزيد من الضوابط للتأكيد على نزاهة وشفافية  الانتخابات .
وقال إن من بين الضوابط للإجراء الانتخابي إكمال عمليات الفرز مباشرة  بعد التصويت ، وأن يعتمد الرقم الوطني في الانتخاب سدا للذرائع أمام  اتهامات التزوير .
الى ذلك أصيب النظام الصحي بالكامل في دولة جنوب  السودان بالشلل بسبب العنف المستمر منذ شهور. وجاء في تقرير لمنظمة «أطباء بلا حدود» الإغاثية الدولية في العاصمة جوبا أنه منذ اندلاع النزاع في كانون أول الماضي قتل 58 شخصا على الأقل داخل مستشفيات. وأضاف التقرير أن الكثير من هؤلاء قتلوا بدم بارد في فراشهم بالمستشفيات رميا بالرصاص. وجاء في التقرير الذي حمل عنوان «نزاع جنوب السودان: العنف ضد النظام  الصحي»:  «ستة مستشفيات على الأقل تم نهبها أو تدميرها بالكامل».(وكالات).

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش