الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

جودة: الحل العادل للقضية الفلسطينية الضمانة الوحيدة لعدم تكرار العدوان الهمجي على غزة

تم نشره في السبت 19 تموز / يوليو 2014. 03:00 مـساءً

عمان-  التقى وزير الخارجية وشؤون المغتربين ناصر جودة أمس وزيرة الخارجية الايطالية فيديريكا موغيريني وبحث معها العلاقات الثنائية واخر التطورات والمستجدات في المنطقة خاصة تطورات الاوضاع الخطيرة في قطاع غزة. واتفق الطرفان خلال اللقاء على ضرورة الوقف الفوري لاطلاق النار حيث أعاد جودة التاكيد على موقف الاردن الرافض للعدوان الاسرائيلي المتكرر على غزة واستهداف المدنيين.
واطلعت موغيرني وزير الخارجية وشؤون المغتربين ناصر جودة على نتائج جولتها الى الاراضي الفلسطينية واسرائيل قبيل زيارتها للاردن والمحادثات التي أجرتها مع المسؤولين من كلا الجانبين.

 وقال جودة ان التصعيد الاخر الذي شهدناه والمتمثل ببدء عمليات برية في قطاع غزة واستهداف المزيد من المدنيين والمزيد من الشهداء امر ندينه ونستهجنه ويتطلب ابقاء قنوات الاتصال مستمرة مع كل القوى المؤثرة  لوقف ذلك.
واكد جودة ان جلالة الملك يعمل بشكل متواصل من خلال اتصالات مكثفة مع زعماء وقادة المنطقة والعالم للوصول الى وقف اطلاق النار وندعم ونساند في هذا الاطار الجهود التي تبذلها جمهورية مصر العربية نظرا لارتباطهم المباشر وعبر سنوات في هذا الملف.
وقال جودة ان الحل الوحيد الذي يضمن عدم تكرار هذا العدوان الاسرائيلي مع وحشيته وهمجيته هو حل سياسي ومفاوضات سياسية شاملة وجاده تضمن اقامة الدولة الفلسطينية المستقلة على التراب الوطني الفلسطيني على خطوط الرابع من حزيران عام 1967  وعاصمتها القدس الشرقية والكرامة والاستقلال والسيادة للشعب الفلسطيني على ارضه.
وبحث الجانبان تطورات الاوضاع على الساحة السورية والعبء الكبير الذي يتحمله الاردن في هذا الجانب نتيجة استقباله اعدادا كبيرة من اللاجئين وتقديمه الخدمات لهم، مؤكدين اهمية التوصل الى حل سياسي يضمن امن  سوريا ووحدتها بمشاركة كافة مكونات الشعب السوري.
كما بحث الجانبان تطورات الوضع في العراق حيث اكد جودة دعم الأردن لكل ما يحفظ سلامة العراق ووحدة أراضيه وشعبه، داعياً إلى ضرورة حل الأزمة هناك من خلال عملية سياسية يشارك بها جميع مكونات الشعب العراقي.
وفي تصريحات صحافية عقب اللقاء اكد جودة اهمية الزيارة التي تقوم بها وزيرة الخارجية الايطالية الى الاردن والتي هي الزيارة الثانية خلال اسبوعين مشيرا الى ان ايطاليا تراس دورة الاتحاد الاوروبي الحالية وتاتي الزيارة في ظل التصاعد الخطير للاوضاع في غزة.
ولفت الى اتصالات جلالة الملك المستمرة مع قادة دول العالم في المنطقة وخارجها واتصالاته كوزير لخارجية المملكة الاردنية الهاشمية مع عدد من وزراء الخارجية بتكليف من جلالته لاحتواء الوضع ووقف اطلاق النار.
واشار الى انه اوعز صباح أمس الى البعثة الاردنية في نيويورك بطلب جلسة عاجلة وطارئة لمجلس الامن باسم المجموعة العربية بصفة الاردن عضو غير دائم في مجلس الامن لبحث اخر التطورات في غزة والتصعيد الخطير الذي تشهده لافتا الى المناظر المروعة للاطفال الضحايا الابرياء الذي يستهدفون بشكل مباشر من خلال هذا العدوان الوحشي وهذا امر ندينه ونشجبه ويتطلب من كل القوى المؤثرة ان تفعل كل ما لديها من جهد وعمل لوقف هذا العدوان بشكل مباشر وهذا سيكون موضع حديثنا في مجلس الامن.
وعلى صعيد العلاقات الثنائية اكد جودة عمق ومتانة العلاقات التي تربط البلدين الصديقين في مختلف المجالات والحرص على استمرار التنسيق والتشاور حيال مختلف قضايا المنطقة والقضايا ذات الاهتمام المشترك معبرا عن تقديره للدعم الايطالي للاردن.
ومن جهتها، دعت وزيرة الخارجية الايطالية الى تكاتف الجهود وتكثيفها والعمل المشترك حتى يتم التوصل الى وقف اطلاق النار بشكل فوري ومستمر مشيرة الى ان هذه الزيارة الثانية التي تقوم بها للاردن خلال اسبوعين.
وقالت ان مشاهد الضحايا المدنيين المروعة سيؤدي الى مزيد من العنف.
واكدت اهمية الدور المحوري والحيوي الذي يلعبه الاردن بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني في مجلس الامن وعلى مستوى المنطقة وكافة الصعد لتحقيق الامن والاستقرار    واشادت بمستوى العلاقات الثنائية القائمة بين البلدين الصديقين الاردن وايطاليا في مختلف المجالات والحرص المشترك للحفاظ  على ما تم انجازه والبناء عليه في مختلف المجالات.
يشار الى ان زيارة وزيرة الخارجية الايطالية الى عمان ومباحثاتها مع وزير الخارجية ناصر جودة تأتي في خضم زيارات عدد من وزراء الخارجية العرب والاجانب الى الاردن أبرزهم وزير الخارجية المصري والالماني والنرويجي كما ان وزير الخارجية الفرنسي يلتقي جودة اليوم السبت اضافة الى الاتصالات المستمرة والمكثفة التي يجريها جودة مع نظرائه العرب والاجانب لبحث التصعيد الخطير في غزة  واحتوائه. (بترا).

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش